رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

رؤية
قوة مصر الشابة

لأن الشباب هم الطاقة المباشرة للإنتاج والعمل وحماية الوطن، ويمثلون أكثر من 60% من السكان، مما يصنف بلدنا بأنه بلد شابه، ومنها نجد أنه لابد من توجيه الرعاية الأكبر لهذه الفئة من حيث الصحة والتعليم، ولعل أولى صور الرعاية بهم هى تغيير مفاهيم المجتمع نحو الاهتمام بالتنمية الرياضية للشباب لتخريج أجيال قوية صحيحة الجسد والنفس، دون الاستخفاف بهذا الجانب، أو الاقتصار على مشاهدة مباريات الكرة، وأمامنا مثل واضح فى دولة الصين التى تعرضت لتدمير فى أجيالها السابقة نتيجة حروب استعمارية كثيرة بدأت بحرب الأفيون التى دمرت أجيالا كاملة بفعل الاستعمار،  حتى جاءت ثورة الزعيم ماوتسى تونج التى ألزمت كل الشعب بممارسة الرياضة فى السابعة كل صباح حتى فى داخل المواصلات، وتمكنت بهذا النشاط من دفع الشعب والشباب، للتركيز على الصحة البدنية والنفسية بالتالى مما قضى على ظواهر انتشار الإدمان والمخدرات، ودخول الدولة مرحلة الإنتاج الكثيف والانتشار بقوة فى كل أنحاء العالم حتى باتت قوة كبرى، برغم أعباء السكان الذين تخطوا مليارا ونصف المليار، ونحن أولى بذلك الفكر الذى ينهض بالأمة، وللأسف مازالت التربية الرياضية مادة الاستخفاف بأنها ألعاب حتى كلية التربية الرياضية نفسها بجامعة حلوان تجدها لا تهتم بدورها المهم كثيرا فى نشر مشروع ثقافة الرياضة للجميع حتى باتت تطرد المدربين، وتعطل الألعاب التى تدر عليها دخلا إضافيا، فإذا كان «باب النجار مخلع» فما بال المواطن العادى الذى نشأ على فكرة أن الرياضة نوع من اللعب والهزل، نحتاج توعية وتفعيلا لبرامج الرياضة للجميع وإلزام جميع الأعمار بوسائل مختلفة بممارسة الرياضة، لضمان وجود أجيال قوية منتجة خالية من الأمراض.


لمزيد من مقالات ◀ وجيه الصقار

رابط دائم: