رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

فتاوى

فتاوى
◄ يجوز تزويج اليتيم من زكاة المال ◄ إعلان الوفاة بالمساجد مستحب ◄الطلاق الشفهى لا يبيح للمرأة الزواج بآخر

هل يجوز إعطاء الجزء الأكبر من زكاة المال لشاب يتيم لمساعدته فى بناء شقة موروثة عن جده؟

أجابت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية: إن الله عز وجل قد فرض الزكاة، وبين مستحقيها، فقال: «إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِى الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِى سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِّنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيم» [التوبة: آية 60]. فإذا كان هذا اليتيم فقيرا لا يجد نفقات الزواج، وغلب على الظن أنه لا يمكن توفيرها مستقبلا من عمل يتكسب منه، فيجوز صرف الزكاة إليه، لأن الناس مضطرون إلى الزواج، ولا بأس بإعطائه الجزء الأكبر من الزكاة لا سيما إذا كانت حاله أشد فقرا من غيره.

ما حكم الإعلان بمكبرات الصوت بالمساجد عن حالة الوفاة؟

أجابت لجنة الفتوي: الإعلام بموت الشخص لا حرج فيه شرعًا ، بل هو مستحب ومندوب إليه ، فقد ورد فى الحديث عن أبى هريرة رضى الله عنه: أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - «نعى للناس النجاشى فى اليوم الذى مات فيه، فخرج بهم إلى المصلي، وكبر أربع تكبيرات» متفق عليه. ولا مانع شرعًا من استعمال مكبرات الصوت فى المساجد لإعلان وفاة الميت، لأداء حقه من الصلاة عليه ودفنه، لأن مكبرات الصوت من الوسائل الحديثة، وهذا أمر جائز لا بأس به ما دام الهدف منه هو مجرد الإخبار فقط، وهذا من النعى الجائز شرعاً، وإنما المحرم نعى الجاهلية المشتمل على ذكر المآثر والمفاخر. بما لا يخالف اللوائح والقوانين المعمول بها.

ما حكم زواج رجل من امرأة مطلقة من زوجها ثلاث طلقات، علما بأن هذا الطلاق لم يوثق، ولا تزال متزوجة من زوجها الأول قانونا؟

أجابت لجنة الفتوي: يحرم على الرجل أن يتزوج من امرأة قد طُلقت وانتهت عدتها لكنها لم توثق الطلاق، لما يترتب على الزواج من هذه المرأة من آثار خطيرة، وننبه إلى أن الطلاق الشفوى يقع إذا صدر من أهله، ويجب على الرجل متى أوقع على زوجته طلاقا معتبرا شرعا أن يبادر بتوثيقه متى تأكد من وقوعه بواسطة أهل العلم المتخصصين، وذلك حفظا للحقوق ومنعا للتجاحد. وإذا تيقنت المرأة من تطليق زوجها لها وأن هذا الطلاق واقع عليها بسؤال أهل العلم فإنه لا يحل لها أن تمكنه من نفسها لأنها أمينة على نفسها، وتوثيق الطلاق الآن أصبح ضرورة لما يترتب عليه من آثار تتعدى إلى حقوق الغير.

ما حكم الدعاء للميت على المقابر بعد دفنه جهرًا؟

أجابت لجنة الفتوي: يسن عند الفراغ من دفن الميت الانتظار والدعاء له، وسؤال الله له التثبيت عند السؤال، لحديث عثمان -رضى الله عنه - قال: «كان النبى صلى الله عليه وسلم إذا فرغ من دفن الميت وقف عليه، فقال: استغفروا لأخيكم، وسلوا له التثبيت؛ فإنه الآن يسأل» رواه أبو داود، وعن ابن مسعود رضى الله عنه: «كان النبي، صلى الله عليه وسلم، يقف على القبر بعدما يسوى عليه، فيقول: اللهم نزل بك صاحبنا، وخلف الدنيا خلف ظهره اللهم ثبت عند المسألة منطقه، ولا تبتله فى قبره بما لا طاقة له به» رواه سعيد فى سننه. قال الإمام الترمذي: الوقوف على القبر، والسؤال للميت فى وقت الدفن، مدد للميت بعد الصلاة عليه، لأن الصلاة بجماعة المسلمين كالعسكر له، قد اجتمعوا بباب الملك، يشفعون له، والوقوف على القبر، وسؤال التثبيت، مدد للعسكر، وتلك ساعة شغل الميت.. كما هو مستفيض عن النبى - صلى الله عليه وسلم - ومجمع عليه. ثالثاً: فى قوله صلى الله عليه وسلم: «استغفروا لأخيكم وسلوا له التثبيت، فإنه الآن يسأل» عموم، فيجوز الدعاء فرادي، كما يجوز أن يدعو أحدُهم جهراً، ويؤمّن الناس على دعائه؛ على أصل مشروعية الدعاء وهيئته، إذ لا مخصِّص، ومن ثم فلا يصح الإنكار فى مثل هذه الأمور، مما فيه متسع.

ما حكم الشك فى عدد الركعات فى الصلاة؟ وما محل سجود السهو؟

أجابت لجنة الفتوي: إذا شك المصلى فى صلاته فلم يدر كم صلى ثلاثا أم أربـعا ؟ فيجب عليه أن يبنـى علـى اليقين وهو الأقل أى الثالثة مثلا ثم يأتى بالرابعة إن كانت الصلاة رباعية ثم يسجد سجدتين للسهو هذا إذا لـم يكن عنـده ظـن غالـب فإن كـان عنده ظن غالب بنى على غالب ظنه وإن كان الأكثر عددا. ومحـل سـجـود السهو قد اختلف فيه الفقهاء، فمنهم من قال: يكون بعد السلام ومنهم من قال: يكون قبله، ومنهم من قال: يكـون قبل السـلام إذا سجد مـن نقصـان وبعد السـلام إن زاد وبأى الآراء أخذت فقد أديت ما عليك.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق