رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

دعوة للحوار
كوبر كسب الرهان

كسب كوبر الرهان واستطاع بفكره وإدارته أن يصل إلى أبعد ما فكر فيه كل المصريين ووصل لنهائى البطولة الإفريقية وكان قاب قوسين أو ادنى من الفوز بالكأس إلا إن الظروف المحيطة وأخطاءه فى اختيارات القائمة الأساسية حالت دون تحقيق النجمة الثامنة الإفريقية للكرة المصرية .

وفشل كوبر فى فك النحس الذى يلازمه عندما يصل للنهائى فلقاء الكاميرون هو النهائى رقم 13 الذى يخسره كوبر على مدى تاريخه الكبير ولكن الوصول للنهائى بالنسبة لهذا الجيل فى حد ذاته انجاز خاصة وأن قوام الفريق من نجوم واعدة لم تلعب فى مثل هذه الأجواء الإفريقية وطوال مدة البطولة التى تقترب من شهر فى ظل مناخ مختلف و ملاعب سيئة ورغم ذلك كان الإصرار والعزيمة المصرية وراء تخطى كل هذه الصعوبات والوصول للنهائى الذى كان بمنزلة حلم يراود البعض ولكنه أصبح حقيقة .

كل الشكر للجهاز الفنى و اللاعبين على الأداء المشرف فى الجابون و تشريف الكرة المصرية وإعادة هيبتها فى القارة السمراء مرة أخرى بعد غياب 7 سنوات فشلنا خلالها فى مجرد الوصول للبطولة، وأطمئن كل المصريين وعشاق الساحرة المستديرة على أن المستقبل لمصر فى ظل جيل النجوم الساطعة صلاح والننى وتريزيجيه وصبحى والسعيد، ارفع رأسك فوق أنت مصرى والمستقبل لهذا البلد إن شاء رب العالمين .

أتمنى أن يفتح مستر كوبر صفحة جديدة مع كل لاعبى مصر من أجل الاستفادة بكل الطاقات لأن هناك مجموعة من اللاعبين لم يخترهم كوبر ولكن كانوا أفضل من بعض الأسماء التى كانت فى الجابون ولم يستفد منهم الفريق، وهذه واحدة من السلبيات التى توجه لمستر كوبر .

ويجب أن يعلم المدير الفنى الأرجنتينى كوبر أنه ليس فوق النقد وعليه أن يتقبله بصدر رحب لأننا جميعا فى مركب واحد ونريد أن يصل إلى برالأمان وهو قبطان المركب وعليه ان يستمع للرأى الأخر خاصة أننا أمامنا منافسة لم تحسم بعد فى تصفيات كأس العالم ونريد حسمها قبل إن نواجه غانا فى نهائى المجموعة.

لمزيد من مقالات عادل أمين

رابط دائم: