رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

دعوة للحوار
غانا .. يا كوبر

يستحق الجهاز الفنى للمنتخب الوطنى بقيادة الأرجنتينى كوبر كل التحية والتقدير لتركيزه الشديد فى مباراة غانا المقبلة فى الجولة الثانية للمجموعة الخامسة الإفريقية لتصفيات كأس العالم 2018، وهى مباراة فاصلة الفوز بها يقربنا من تحقيق الهدف ويرفع أسهم الفراعنة على باقى المنتخبات المنافسة، لأنه سيرفع رصيد النقاط إلى 6 وبفارق خمس نقاط عن اقوى منافس فى المجموعة وهو النجوم السوداء .

لذلك لم نشعر بقرعة الأمم الإفريقية ولا اخذ التعليق عليها من جانب أعضاء الجهاز الفنى للمنتخب سوى زمن قليل انتهى مع نهاية مراسم القرعة، لأن الأهم لدى كل المصريين هو الوصول لكأس العالم حتى لو كان الثمن الخروج المبكر من أمم إفريقيا بالجابون خاصة وان الكرة المصرية لم تذق طعم المونديال منذ عام 1990 بايطاليا على يد الراحل العظيم محمود الجوهري.

أتمنى أن يشمل التركيز حيزا كبيرا من اختيارات كوبر للاعبين المرشحين للقاء غانا، لان مثل هذه المباريات تحتاج لنوعية خاصة من اللاعبين، فإذا كانت عودة الحضرى سببا لاشتعال المنافسة بين حراس المرمى ودعما للمنتخب الوطنى فإن عودة حسام غالى هى دعم لقوة المنتخب وزيادة عناصر الخبرة التى تستطيع مواجهة نجوم غانا، واعتقد أن حسام غالى استوعب الدرس جيدا بعد استبعاده فى لقاء الكونغو فى بداية التصفيات وعلى الجهاز الفنى حشد كل القوى من اجل تخطى هذه العقبة وكوبر وأعضاء جهازه قادرون على احتواء أى مشكلات لتصفية الأجواء وتهيئة المناخ المناسب للمباراة.

ثقتنا فى كوبر و جهازه الفنى فى تجاوز العقبة الغانية خاصة أن كل الأجواء تبشر بالخير إن شاء الله فالجماهير المصرية ستعود للمدرجات من اجل دعم المنتخب الوطنى ومؤازرته بكل قوة، والدورى العام منتظم بصورة جيدة يستحق عليها عامر حسين كل الشكر والتقدير ودعم هانى ابوريدة رئيس الاتحاد للجهاز الفنى بلا حدود ولم يبق سوى التركيز فى الاختيارات بكل دقة وان ننسى جميعا الخلافات السابقة وننظر إلى الأمام بقلوب صافية من اجل هدف واحد فقط هو تحقيق آمال الجماهير المصرية ورسم الفرحة والابتسامة على شفاه كل المصريين عندما يجدون علم بلادهم يرفرف فى سماء روسيا 2018، وتحيا مصر رغم أنف الحاقدين.


لمزيد من مقالات عادل أمين

رابط دائم: