رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

المشهد الآن
اللهم اكفنا شر الأكابر

اللهم اكفنا شر الأكابر الذين يعتبرون أنفسهم فوق الناس وخارج القانون وان مناصبهم يجب أن تكون بوابة وتدهس التعليمات، فى الوقت الذى من المفترض ان يكونوا قدوة للجميع فى الالتزام بالسلوك الصحيح والانضباط الواجب.

منذ أيام كنّت ضمن وفد صحفى بمطار القاهرة فى طريقنا الى مدينة أبوسمبل ومنها الى منطقة أرقين الحدودية بين مصر والسودان للمشاركة فى افتتاح الميناء البرى بين البلدين، الدكتور جلال سعيد وزير النقل توجه الى صالة كبار الزوار ومنها مباشرة الى الطائرة دون المرور على اجهزة التفتيش.

وعندما علم أعضاء مجلس النواب المرافقون للوفد الرسمى بهذه الواقعة غضبوا غضبا شديدا خاصة خلال خضوعهم لعمليات التفتيش من جانب اجهزة الأمن، وكان مصدر الغضب ، كيف لا يدخلون من صالة الكبار ؟ ولماذا يخضعون للتفتيش؟ وقد تم احتواء الموقف فى حينها وانتهت الأزمة بعقاب غير مستحق لمسئولى المراسم بمكتب الوزير إرضاء لنواب الأمة !!.

لم يمض الكثير من الوقت على هذه التصرفات حتى تصيبنا المستشارة تهانى الجبالى القاضية السابقة بالمحكمة الدستورية بالصدمة، والتى تحدثنا دوما عن دولة القانون فإذا بها ترفض التفتيش خلال سفرها من المطار، بل و تلغى السفر، ما هذا التناقض والتصرفات تضر بسمعة البلاد وتؤدى الى فقدان الثقة، بينما تصارع الحكومة حتى تثبت للأجانب ان المطارات المصرية تلتزم بقواعد الأمن والسلامة المتبعة فى بلاد العالم، فماذا نقول لهؤلاء؟!.

فاصل قصير: يجب ان نقدم الشكر للحكومة على هذه الجهود غير المسبوقة فى مواجهة فيروس c ذلك المرض المرعب الذى كان يهدد الملايين.

لمزيد من مقالات هانى عمارة

رابط دائم: