رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

المطارات المصرية.. وازدواجية المعايير !!

أشـــرف الحـديدى
تعد منظومة الأمن والسلامة الجوية بالمطارات المصرية من القضايا الأساسية التى تأتى فى مقدمة اهتمامات مصر وقد جاءت شهادة المنظمات الدولية المعنية بشئون الطيران المدنى بكفاءة ومطابقة هذه المنظومة للمعايير الدولية الخاصة بسلامة وأمن الطيران لتؤكد أن مطاراتنا آمنة.

وتثير قضية الأمن والسلامة بالمطارات المصرية علامات استفهام كثيرة حيث شغلت حيزا كبيرا خلال الفترة الماضية بصورة مبالغ فيها كثيرا من جانب بعض الدول التى علقت رحلاتها الى مصر فى أعقاب حادث الطائرة الروسية وخاصة أن دولا أوروبية كبرى وقعت عدة عمليات إرهابية فى مطاراتها ولم نجد ردود أفعال دولية مناسبة تطالب بالتفتيش على مطارات هذه الدول او تعليق للرحلات إليها. وهو ما يؤكد ازدواجية المعايير من جانب بعض الدول الأوروبية تجاه قضية أمن المطارات المصرية.

هذه القضية كيف يراها خبراء الطيران؟ بداية يؤكد الخبراء أن مصر تطبق نظم الأمن والسلامة الجوية بمطاراتها المصرية وفقا للمعايير الدولية منذ بدأ عهدها بالطيران المدنى وليس الآن او فى أعقاب أى حادث حيث اجتازت مطارات مصر وبنجاح العديد من اجراءات التفتيش والمراجعات، سواء من جانب العديد من الدول، وكذلك الاتحاد الأوروبى للسلامة الجوية وإدارة أمن النقل الأمريكي، وكذلك التدقيق الأمنى والسلامة الجوية من جانب الطيران الفيدرالى الأمريكي، محافظة بذلك على المستويات القياسية الدولية فى مجال السلامة والأمن التى وضعتها المنظمة الدولية للطيران المدنى «الإيكاو» والاتحاد الدولى للنقل الجوى «اياتا» كما توجد خطة استراتيجية لرفع كفاءة المنظومة الأمنية بصفة مستمرة كما يتم تحديث أجهزة الكشف على الركاب والحقائب والبضائع بالمطارات بصفة دائمة.

وأشار الخبراء إلى أن المطارات المصرية مؤمنة بالكامل، إضافة إلى العاملين أنفسهم فوعيهم بالمخاطر من حولنا هو صمام الأمان لهذه المنظومة، كما أن «الايكاو» تقوم بتفتيشات دورية على سلطة الطيران المدنى المصرى كان آخرها ديسمبر الماضى وتم التفتيش على كافة أنشطة الطيران بمصر، وذلك للتأكد من تنفيذ سلطة الطيران المدنى المصرى لمعايير السلامة الجوية بما يتماشى مع المعايير الدولية التى وضعتها المنظمة، كما أن المطارات المصرية يتم تأمينها على أعلى مستوى يتم تطبيقه فى أى مطار عالمى وهذا لا يدخل فى باب الشعارات أو التحيز لمطاراتنا لكنه واقع تدركه الدول نفسها التى تتحدث الآن عن قصور فى هذه الإجراءات.

كما أن المطارات المصرية وفى مقدمتها مطارات القاهرة وشرم الشيخ والغردقة خضعت الشهور الاخيرة فقط لتفتيشات عديدة ومتكررة من جانب لجان متنوعة من العديد من الدول وفى مقدمتها لجان بريطانية وأمريكية وألمانية وروسية وغيرها من الدول.

ورغم كل هذه الإجراءات والاحتياطات مازالت بعض الدول لم تستأنف رحلاته لمصر فضلا عن انه لا توجد منظومة أمنية متكاملة بدرجة مئة بالمائة، لذا لابد من التعامل مع الأمر فى أى حادثة طيران على أن كل الاحتمالات واردة وكان يمكن أن تحدث فى أى مطار فى العالم وليس فى مطار مصرى فقط !.

كما أن إجراءات السلامة والأمن بالمطارات المصرية الأمنية تتم من خلالها التنسيق والتعاون المستمر بين جميع الأجهزة الأمنية المختصة وكل الجهات العاملة فى قطاع الطيران المدنى من خلال خطط أمنية جاهزة للتعامل مع أى أحداث طارئة وفق منظومة سلامة وأمن دولية بالإضافة إلى الالتزام الصارم بالقواعد القياسية والتوصيات الصادرة عن الأيكاو فى مجالات الأمن والسلامة، كما تتم متابعة أسلوب العمل بالمطارات المختلفة من جانب سلطة الطيران المدنى المصري، وكذلك الهيئات والمنظمات الدولية التى تقوم بتفتيشات دورية على المطارات المصرية..فهل تختفى ازدواجية المعايير الأوروبية فى التعامل مع المطارات المصرية ؟.. هذا ما نأمله قريبا.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    ahmed - florida
    2016/09/28 00:13
    0-
    2+

    أشكر القائمين علي النظام الامني بمطارات مصر
    رجعت مواخرا من القاهرة بعد زيارة اسوان والبحر الأحمر والإسكندرية باستخدام الطيران الداخلي - وشعرت ان القائمين علي السلامة والامن يقومون بواجبهم علي اكمل وجه - وما يحاك في العالم الخارجي هو خطة متكاملة لمحاربة مصر - لان الغرب وجد ان العقبة الوحيدة للاستيلاأ علي الخليج والسعودية هي مصر - فالخطة الان هي القضاأ علي مصر لامكان توزيع دول الخليج والسعودية علي دول أصحاب حقوق الانسان والديموقراطية -وعلي المصريين ان يتنبهوا ويربطوا الحزام شوية ويتحملوا زيادة الأسعار شوية لانها ظاهرة عالمية وليست في مصر فقط - يارب المصريين يبطلوا نقد ويلتزموا بالعمل والصمت وتحسين من أدائهم في وظائفهم واعمالهم - حفظ الله مصر
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق