رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

101 رحلة طيران من ألمانيا ابتداء من نوفمبر المقبل

حصلت «الأهرام» على الجدول الخاص برحلات شركات الطيران الألمانية والذى تم وضعه نهاية مارس الماضى يوضح أنها قررت تسيير 101 رحلة خلال الموسم الشتوى المقبل إلى المقاصد السياحية .فيما قرر يحيى راشد وزير السياحة إطلاق حملة تسويقية تشمل المدن الألمانية بداية من شهر سبتمبر المقبل لزيادة عدد الرحلات .

وعكس موقف شركات الطيران نجاح المجهودات التى قام بها الرئيس عبد الفتاح السيسى فى تصدير صورة إيجابية عن مصر خلال الفترة الماضية مما أدى إلى وجود إقبال ملحوظ من المواطنين الألمان على زيارة مصر..وهذا السبب تحديدا ما دفع شركات الطيران العارض «الشارتر» وشركات الطيران المنتظم الى تسيير رحلات الى مصر خلال موسم الشتاء المقبل.

وقد أوضح الجدول الذى تم وضعه نهاية شهر مارس الماضى عقب انتهاء فعاليات بورصة برلين للسياحة وتم نشره على شبكات الحجز المركزى لشركات الطيران ان نصيب الغردقة من هذه الرحلات يصل الى 76 طائرة والأقصر 4 طائرات فقط ..وشرم الشيخ 3 طائرات تم الإعلان عنهم مؤخرا خلال ورشة العمل الخاصة بشرم الشيخ والتى عقدت فى العاصمة الألمانية برلين الأسبوع الماضى بالإضافة إلى 18 رحلة الى مدينة مرسى علم.

وعلى الرغم من أن هذا العدد من الرحلات يقل عن نفس الفترة من العام الماضى بنسبة لا تقل عن 30%..إلا انه يحمل مؤشرا إيجابيا عن زيادة الحركة السياحية الوافدة من هذا السوق المهم الى جميع مقاصدنا السياحية.

وقد قام وزير السياحة يحى راشد مؤخرا بعقد لقاءات مكوكية فى القاهرة وبرلين مع شركات الطيران بهدف التوصل معهم لاتفاق لزيادة عدد الرحلات عن 101 طائرة..حيث قامت شركات الطيران بتحدديد عدد رحلاتها خلال الموسم الشتوى بمبادرة ذاتية..وبعد لقائها بوزير السياحة من المتوقع ان تزيد هذه الرحلات بنسب كبيرة .

كان من الممكن ان يزيد هذا العدد ليساوى على الأقل ما تم تسييره من رحلات خلال الموسم الشتوى السابق وقبل سقوط الطائرة الروسية..ولكن لتأجيل إطلاق الحملات التسويقية والترويجية للمنتج السياحى كما أكد «كاى كريمر» مدير كبرى منظمات الرحلات بالمأنيا..أدى الى قيام العديد من الشركات بحذف البرامج السياحية الى مصر مؤقتا..مضيفا ان منظمى الرحلات إضطروا لفعل ذلك نتيجة لعدم وجود وجود إقبال من المواطنين الذين لم يجدوا فى وسائل إعلامهم ما يشير الى السياحة المصرية من قريب أو من بعيد.

وخلال الأسبوع الماضى أعلن وزير السياحة يحيى راشد عن إطلاق حملة للتسويق والترويج للسياحة فى جميع المدن الألمانية مع بداية شهر سبتمبر المقبل..وتأتى هذه الحملة التى ستعرض فى مختلف وسائل والإعلام مع بداية حجوزات الموسم الشتوي..الذى يسعى فيه المواطن الألمانى للبحث عن المقاصد السياحية الأكثر دفئا..وهو الأمر الذى يجعل فرص مصر أكثر حظا من جميع الدول المنافسة ويعطينا ميزة تنافسية تؤهلنا للحصول على أعداد كبيرة من السائحين الألمان.

ويأمل قطاع السياحة أن تنجح الحملة التى ستنفذها الشركة المسئولة عن الترويج للسياحة المصرية فى زيادة إقبال المواطنين الألمان على اختيار مصر كمقصد لرحلاتهم خلال موسم الشتاء وفى زيادة عدد الرحلات عن ما تم الإعلان عنه نهاية مارس الماضي.

وتشير الإحصائيات ان هذا الرقم يقل عن شتاء العام الماضى 2015 بنسبة لا تقل عن 30%..حيث وصلت عدد الرحلات الى 151 رحله ثم تراجعت الى 112 طائرة بعد سقوط الطائرة الروسية.

مضيفا انهم يؤمنون بمصر كمقصد سياحى مميز ..وكان نتيجه لهذا الإيمان ان جميع رحلاتهم طيران منتظم ويتحملون المخاطرة بالكامل إيمانا منهم بأن مصر سوف تعود بقوة مرة اخرى .

أما «كاى كريمر» مدير كبرى منظمى الرحلات فى ألمانيا المتخصصة فى السياحية النيلية فقد طالب بأن تكون هناك محاولات جادة لإنقاذ مدينتى الأقصر واسوان والسياحة الثقافية بصفة عامة حيث يرى ضرورة الاتفاق مع شركات الطيران المتجهة الى الغردقة على الهبوط بمطار الأقصر ايضا لتسمح للراغبين بزيارتها بالحجز عليها..وهو النظام المعروف بالـ«الدبل تتش»، مشيرا الى هذا الإجراء من شأنه ان يساعدنا على الترويج مجددا لمدينة الأقصر.

وقال إن الحملة التى ستطلقها وزارة السياحة فى ألمانيا خلال أيام جاءت فى موعدها ومناسبة لزيادة المبيعات للعملاء الذين يحجزون رحلاتهم فى اللحظات الأخيرة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق