رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

مريم: «نفسى أمشى زى أصدقائى علشان أدخل المدرسة»

مريم
مريم أشرف أحمد، 7 سنوات، تعانى ضمور فى المخ، كان نتيجته التأثير على نمو الأعصاب، مما جعلها لا تستطيع الحركة، بسبب «قُصر» فى أوتار القدمين مما جعلها تمشى على أطراف أصابعها «مثل لاعبات البالية» وإذا حاولت المشي تشعر بعدم اتزان.

ذهب بها والدها إلى العديد من المراكز المتخصصة، ولكن لم يستطع أى طبيب التوصل إلى علاج لحالتها حتى الآن، رغم إجراء عمليتين تطويل أوتار فى القدمين لكن دون جدوى، مريم تحتاج إلى طبيب متخصص فى شد الأوتار لأجراء جراحة لها لكى تستطيع المشى مثل صديقاتها، ويتم قبولها فى المدرسة التى رفضتها خوفا من حالتها.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق