رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

على الهامش
الأوليمبياد والصحافة والفيسبوك

لا شيء يدل فى الشارع على أننا نستعد للمشاركة فى أهم وأعظم تظاهرة رياضية تنتظرها الكرة الأرضية كل أربعة أعوام ..فبينما يتسارع الايقاع الآن فى كل الدنيا نحو الاعداد النفسى النموذجى للأبطال المشاركين فى الأوليمبياد (قبل الاعداد البدنى والفنى ) , اذا بالإعلام الرياضى المصرى وقد أهمل تماما الملف الاوليمبى برمته الذى ان تناوله فيكون فقط عندما يقوم بتحويل الكلمات الى طوب يقذف به الذين يعملون فى صمت بغرض الاثارة وتكسير المجاديف (ضد المهندس هشام حطب شخصيا ) , وآخرها على سبيل المثال ما أثاره بطل احدى اللعبات الفردية الذى جامل رئيس اتحاده وأعلن فى سابقة خطيرة رفضه للأدارى الذى سيمثل اتحاد اللعبة فى الدورة رغم ان المتبع أن يكون كلام اللاعب عن مدربه وليس عن الادارى ! دون ان يراعى هذا الشاب ــ المرشح لاحراز ميدالية ــ ما بذله معه خالد عبد العزيز شخصيا من توفير معسكر خارجى له ثلاثة اشهر كاملة فى وقت تضاعف فيه سعر الدولار .. ولكن هذا كله لايهم لدى اللاعب ورئيس الاتحاد ومعهما الاعلام الذى يجرى وراء الفتن والاثارة وكأن مصر ( التى لم تبخل بشيء ) لا تعنيهم .. وقد ذكر لى شخصيا وزير الشباب والرياضة انه لا يمكن ابدا ان يقصر مع البطل المذكور فيما تبقى من وقت بعد كل هذه الاموال التى انفقت على اعداده.والواقع المرير ان الاعلام الرياضى صار يمضى الان وراء صفحات التواصل الاجتماعى , فبعد ان كان الاعلام هو الذى يقود الرأى العام , صارت صفحات التواصل الاجتماعى هى التى تقود الاعلام الذى منه يمكن تشكيل الرأى العام على النحو الذى تريده هذه الصفحات , فبينما النقاش دائر فى دول العالم عن آخر الارقام الاعجازية المتوقع يحققها ابطال هذه الدول فى الاولمبياد , اذا باهتمام الشارع ينصب حول مشكلة حسام حسن وتوقيت وصول درع الدورى للجزيرة ونوع وشكل الحذاء الذى سوف يستخدمه أعضاء البعثة المشاركة !ولك الله يا مصر .

[email protected]


لمزيد من مقالات على بركة

رابط دائم: