رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

الصورة.. سفيرة مصر للسلام

هاجر صلاح
بفضل واحد من شبابها المجتهدين، تشارك مصر لأول مرة فى مهرجان فنى عريق يقام فى ألمانيا منذ عام 1650، هو مهرجان أوجسبورج للسلام ، ويعد بمثابة ملتقى عالمى يجمع الفنانين من مختلف أنحاء العالم.

الشاب المصرى هو الزميل مصطفى عميرة- 29 عاما- و يعمل مصورا صحفيا فى الأهرام منذ ست سنوات، التقى فى مايو 2015 بسفيرة السلام اليكاسندرا زينر خلال افتتاحها لمنتدى الشباب العالمى بمصر، وعرض عليها أعماله المصورة ، خاصة تلك التى تبرز مواهب الاطفال الصغار ممن يعيشون فى ظروف حياتية صعبة ، ولا تتاح لهم فرص إبراز تلك المواهب ، فكان أن عرضت عليه المشاركة فى المهرجان الذى تبدأ فعالياته يوم 22 من الشهر الحالى، تحت عنوان «شجاعة».




يشارك عميرة بمعرض يضم 42 صورة فوتوغرافية، ترصد معظمها حال المرأة والطفل فى المجتمع المصري، بمختلف طبقاته، ومن مختلف الأنحاء، ما بين المدن والريف والمناطق النائية، ومن المفترض أن يقوم بإعداد فيلم مصور يعكس صورة مصر الحديثة التى تختلف بالطبع عن الصورة الذهنية السائدة فى الخارج عن أى بلد عربى مسلم ،


وهنا يعلق مصطفى: «اخترت مجموعة من الصور سواء التى تخصنى أو تخص زملائى المصورين، لتعبر عن مصر الجميلة المبهرة، بحضارتها العريقة وعمارتها البديعة، ووجوه نسائها وأطفالها المشرقة بالأمل، وتمكنت من الحصول على موافقة الموسيقار عمر خيرت ، للاستعانة بألحانه كخلفية موسيقية للفيديو، و لم يتردد لحظة فى الموافقة، عندما علم أن مشاركتى بالمهرجان ترفع اسم مصر».


من أبرز ما صور عميرة الرصد ذو الطابع الانسانى لمشاكل سكان العشوائيات ، كما اقتحم قضايا شائكة كختان الاناث فى صعيد مصر، وكان له السبق فى تصوير عمال قناة السويس الجديدة أثناء الحفر، وغيرها من المشاريع القومية التى يجرى العمل بها حاليا، الى جانب تميزه فى التصوير الرياضي.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق