رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

محطة كهرباء سيمنز بنى سويف الأضخم فى العالم

تقرير - نادر طمان:
على بُعد110 كيلومترات جنوب القاهرة، وتحديدا فى قرية غياضة الشرقية التابعة لمركز ببا بمحافظة بنى سويف، ضرب المصريون مثالا جديدا على التحدى والإصرار على النجاح، بإقامة أكبر محطة إنتاج طاقة كهربائية فى العالم.

«الأهرام» زارت موقع العمل وتجولت وسط العمال لتنقل الصورة كاملة لمحطة تقام على مساحة 500 ألف متر مربع، وتبنيها شركة سيمنز الألمانية بالتعاون مع شركة الوجه القبلى لإنتاج الكهرباء وشركة السويدى المصرية، وتعتبر إحدى أكبر الصفقات التى اقتنصها الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادى مارس 2015، وتم توقيع عقدها فى نوفمبر من العام نفسه.

وفى البداية قال المهندس إبراهيم الشحات رئيس شركة الوجه القبلى لإنتاج الكهرباء والمشرف على إنشاء المحطة: أن العمل بدأ فور توقيع عقد المحطة فى أغسطس الماضى، ويصف ما تم فى منطقة غياضة الشرقية التى يقع فيها أكبر محطة لإنتاج الطاقة فى مصر والعالم وهى إحدى المعجزات التى يقدمها العامل المصرى لوطنه، واصفا أيضا موقع المحطة بأنه شديد الوعورة، وبخلاف الطبيعة الصخرية للمكان ، كانت غير مستوية فكان الفرق بين أعلى قمة للأرض وأقل مسافة 40 مترا وكان تحديا كبيرا واجهناه مع الشركة الألمانية وشركائها من الشركات المصرية وتم التغلب على ذلك وازلنا مليونا و600 ألف متر مكعب من الصخور، من خلال حجم عمالة يتعدى 5000 عامل وفنى ومهندس خلال 5 ملايين ساعة عمل، لوضع تلك المنطقة على خريطة التنمية التى كانت غائبة عنها تماما.

واضاف أن المحطة ستعمل فى البداية بنظام الدورة البسيطة خلال الشتاء القادم لتمد الشبكة القومية لكهرباء مصر بـ 2400 ميجا وات كمرحلة أولى، ويتم ترقيتها بعد ذلك كى تعمل بتكنولوجيا الدورة المركبة عبر إضافة المُبادلات الحرارية، والتوربينات البخارية ليبلغ إجمالى القدرة الكهربائية للمحطة نحو 4.8 جيجاوت وهو ما يكفى لتزويد نحو 15 مليون مواطن مصرى بالطاقة الكهربائية .

وأكد انه سيتم الانتهاء من جميع أعمال تركيبات المحطة فى شهر أكتوبر المقبل، وتبدأ بعدها تجارب التشغيل وربط المحطة بالشبكة القومية فى نوفمبر المقبل، وتقوم الشركة المصرية لنقل الكهرباء بتنفيذ خطوط ربط المحطة بالشبكة الأن وتم الانتهاء من 70% من خطوط الربط وسيتم تسليم دوائر التفريغ خلال أغسطس القادم.

ويعلق المهندس جابر دسوقى رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر على حجم الانجاز الذى تم بالمحطة قائلا: «نقوم حاليا بتحديث منظومة الطاقة فى مصر وأنا واثق أن انجازات أخرى ستعقُب ذلك خلال الفترة القادمة»، مضيفا إن مصر تمر بمرحلة تنمية اقتصادية شاملة وتشهد تدشين العديد من مشروعات البنية التحتية العملاقة والطموحة ولهذا فإننا نسعى لتوفير إمدادات طاقة تتسم بالكفاءة والاعتمادية من أجل دعم هذا التحول الاقتصادى، وتعتبر محطة كهرباء بنى سويف إلى جانب محطات الكهرباء الأخرى التى تقوم شركة سيمنز الألمانية بإنشائها حالياً ستمثل إضافة مهمة لمنظومة طاقة مستديمة فى مصر.

مضيفا أننا نقوم حالياً ببناء ثلاث محطات دورة مركبة تعمل بالغاز الطبيعى بإجمالى قدرة كهربائية تصل إلى 14,4 جيجاوات، خلال 19 شهرا فقط، من تاريخ التوقيع وحتى دخول هذه المحطات الخدمة، وهو ما يُعد رقما قياسيا مقارنة بجميع المعايير القياسية العالمية الخاصة ببناء محطات الطاقة.

اما ويلى مايكسنر الرئيس التنفيذى لسيمنز لشئون الطاقة والغاز فقال: «إننا نشعر بالفخر لكوننا جزءا من رؤية مصر الطموحة للتنمية وأننا جزء من الخطوات الأخرى المهمة فى سبيل تحقيق هذا الهدف، مضيفا: أننا نشارك من خلال تقنياتنا المبتكرة ومشروعاتنا العملاقة للكهرباء فى مصر فإننا سنحقق طفرة فى منظومة الطاقة فى الدولة من خلال زيادة قدرات إنتاج الطاقة الكهربائية بنحو 50% وهو ما سيسهم فى توفير الآلاف من فرص العمل، ويُمكن مصر من توفير نحو 1.3 مليار دولار سنوياً نتيجة لترشيد استهلاك الوقود، مضيفا أيضا: إن استراتيجية مصر للتنمية يتضح من خلالها الحاجة لتوفير طاقة كهربائية تحظى بالجدوى الاقتصادية إلى جانب تنويع مزيج الطاقة فى مصر.

5000 عامل وفنى ومهندس يبنون بسواعدهم أكبر محطة طاقة فى العالم، جاءوا من جميع المحافظات، يستقبلون بصدورهم حرارة الشمس الحارقة، يصارعون الزمن من أجل الانتهاء من بناء المحطة، فالعمل هنا يسير بشكل منظم ومحدد بدقة كما رأيناه خلال جولتنا بالمحطة، والأمر المهم الذى قامت به الشركة الألمانية وشركاؤها من الشركات المصرية، الاعتماد على العمالة المحلية خاصة من منطقة غياضة الشرقية ببنى سويف، الفخر بالعمل فى إنشاء المحطة كانت سمة اساسية لدى جميع العاملين، وقال على ابراهيم عامل لحام بالمحطة :»بنسابق الزمن علشان نعمل حاجة كويسة للبلد»،ويضيف «اى شاب بيقول مش لاقى شغل ييجى هنا ويشتغل»، وعبر على عن فخره بالعمل بالمحطة واستعداده للعمل طوال اليوم لانجاز المشروع فى اسرع وقت.

ويقول ناصر السيد أحد أبناء بنى سويف: أعمل لمدة 8 ساعات بحد أقصى فى اليوم، والعمل هنا مقسم على 3 ورديات، وشاركت فى حفر مأخذ المياه من النيل، وكان عملا غاية فى الصعوبة وقمنا بالحفر فى الصخور على عمق 40 مترا لكى تصل مياه النيل للمحطة، ويطلب من جميع المصريين أن يأتوا إلى هنا لرؤية حجم الجهد الذى يبذله العاملون فى صمت، ويضيف كل العمالة هنا هى «عمالة باليومية» ونتقاضى أجرا عاليا والاهم أننا بنقدم حاجة كويسة وأملنا اننا نستمر فى العمل فى المحطة بعد تشغيلها لأنها أصبحت جزءا منا.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 4
    Egyptian/German
    2016/05/24 09:23
    57-
    42+

    عقبال آنشاء محطة مماثله بكل محافظة
    آنشاء مصر محطة مماثلة بكل محافظة لتكون مركز لتصدير الكهرباء النظيفه لآوروبا وآفريقيا وربط الوطن العربي والمحافظة علي البيئة تآتي بثمارها سىريعآ لسرعة دوران راس المال التي تسترد رآس المال كاملآ خلال ٤~٦ سنوات ,وصباح الخير يا مصر
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
    • Egyptian/German
      2016/05/24 10:44
      0-
      0+

      العرض علي المتخصصين والمستثمريين
      (يمكن عرض الآقتراح او الفكرة علي وزير الكهرباء والطاقة ومجلس الوزاراء والمتخصصين والمستثمريين)
  • 3
    عبدالواحد على
    2016/05/24 07:39
    190-
    9+

    مصر هتنور
    مصر انشاء الله هتنور برئيسنا السيسى وبسواعد ابنائها المخلصين ووزير الكهرباء الدكتور شاكر ونتمنى المزيد والمزيد
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    ابوابراهيم
    2016/05/24 06:25
    116-
    10+

    الاهم
    عمل عظيم وعمل ورائع وضرورى..والاهم عدم الاهمال والصيانة المستمرة للمحطة ومحاسبة كل مقصر.وفقكم الله
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    قبطان عادل على محمد
    2016/05/24 03:14
    52-
    27+

    باذن الله مع انتظارى للصلاه الفجر والحمد لله اصبحت اجهزه الجسم كالساعه منظبته على مواقيت الصلوات واكيد هناك الملاين من حباهم الله بدقه مواعيد الصلاه ومع انتهاء الصلاه ساصلى ركتان شكر ما يحدث من اعمال الاعظم
    باذن الله سوف نجنى ثمارها والمثل من جد وجد تفانى فى العمل 5000 بطل على قلب رجل واحد الحمد لله جاء اليوم الذى يقال فيه العامل المصرى يعمل 8 ساعات واكيد النتيجه ستظهر فى اكتوبر ربنا يجعل كل ايام اكتوبر اعياد يا رب احمى بلدى واجعلنا من الفائذين باذن الله
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق