رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

لن يفلت أحد من العقاب

فى ضربة نوعية لـ«الإرهاب والإرهابيين»، تمكن الأمن المصرى من إلقاء القبض على 6 متهمين فى قضية اغتيال النائب العام السابق هشام بركات، وقد أمر النائب العام المستشار نبيل صادق، بحبس المتهمين 15 يوما على ذمة التحقيق.

وتعكس هذه التطورات المهمة أولا، نجاح الأمن المصرى فى ملاحقة الجناة الإرهابيين، إلا أن النقطة الأهم، هى أن لا أحد سوف يفلت من العقاب، وأن الدولة المصرية فى ظل قيادتها الجديدة برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسي، لن تتوقف لحظة عن مطاردة أى شخص أو منظمة أو كيان يعتدى على المصريين، سواء فى الداخل أو الخارج.

وتمثل «الضربة الجديدة» للعناصر الإرهابية والتنظيمات والجهات الخارجية، التى تحركها رسالة مهمة للرأى العام العالمي، بأن مصر جادة فى محاربة الإرهاب ومن يدعمه، وأن القاهرة لن تتوقف عن البحث خلف كل حجر عن أى إرهابي، وأن أحدا لن يفلت من العدالة المصرية.

ويبقي، أن «الحوادث المفتوحة»، التى لاتزال خيوطها فى مرحلة البحث والملاحقة، سوف يتم إعلان تفاصيلها الخاصة بها فى الوقت المناسب، وهذا التوقيت سوف يرتبط برؤية مصر الدقيقة، فى إعلان الحقيقة، وتقديم الجناة الحقيقيين للعدالة، عندما تنتهى من الإمساك «بجميع الخيوط»، وهنا فإن القيادة الجديدة فى مصر، لن تتسرع تحت أى ضغوط لإغلاق ملفات وقضايا، ولكنها تطالب القيادات الأمنية بأقصى درجات الاحترافية، وعدم ترك أى أحد يفلت من العقاب.


لمزيد من مقالات رأى الاهرام

رابط دائم: