رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

الاهرام
140 عاما من التنوير

محمد عبدالهادي علام
تولد الصحف من رحم الواقع ومن سياق حياة سياسية واقتصادية وإجتماعية وتنمو وتكبر ويشتد عودها بقدر حرصها علي القراءة الأمينة والنزيهة لهذا الواقع‏..‏ حال‏'‏ اهرامنا‏'‏ في مائة وأربعين عاما أنه كان المرآة التي عكست ملامح المجتمع المصري ونقل نبضه بمداد حبر وعلي صفحاته عرف المصريون معني الصحافة الحديثة بعد قرابة قرنين من ظهور المطبعة والصحف في المجتمعات الغربية‏.

ومن اللحظة الأولي لميلادها, كتبت' الأهرام' علي يد المؤسسين سليم وبشارة تقلا فصلا مختلفا في علاقة الصحافة العربية بالسلطة وبذل صاحباها جهدا وفيرا لإستمرارها في خضم أهوال السياسة وصراعات القصور والفورات الشعبية المتلاحقة ضد الحكام والمستعمر ثم جاء جيل آخر حافظ علي الصحيفة والمكانة وارتقي بها درجات ثم جاءت الحقبة الرائعة علي يد الأستاذ محمد حسنين هيكل الذي دشن صرحا مؤسسيا عملاقا بكل المقاييس الدولية وعبر بالأهرام من مرحلة الصراع من أجل البقاء إلي مرحلة المنافسة في قائمة كبريات الصحف العالمية وعلامة لا يصل إلي قامتها في المنطقة العربية والشرق الأوسط صحيفة أخري وتوالت نجاحات الصحيفة والمؤسسة واحتضنت رموز الثقافة والفكر ونمت أوراق أشجارها الوافرة لتطرح ثمارا متنوعة وتمنح كل قارئ ما يريده من فنون صحفية ومعارف. في مائة وأربعين عاما, ترجمت' الأهرام' الاسم إلي خلود يليق به مثلما هو حال أعظم بنيان معجز وراسخ في التاريخ المصري وربما كانت حصافة مؤسسي' الأهرام' في تخير الاسم برهانا واضحا علي نجاح مشروعهما من اللحظة الأولي لإرتباطه بقيمة شاهقة خالدة لا تموت..
في القرن التاسع عشر كان التأسيس وفي القرن العشرين بزغ نجم الصحيفة العربية الأولي وفي القرن الواحد والعشرين تتطلع أبصارنا إلي نهضة كبري تقود من خلالها' الأهرام' ريادة التحديث في الصحافة العربية مثلما كانت علي مدي تاريخها..

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 2
    محسن مهنى ولعان المحامى بالقاهره
    2015/12/25 13:47
    0-
    0+

    الاهرام مدرسه عالميه خالده فى مجال الصحافه
    الاهرام كان وسيظل وسيبقى مدرسه خالده عظيمه عالميه فى مجال الصحافه وتاريخه مشرف ووطنى يفتخر به كل المصريين كل عام وانتم بخير ونجاح دائم
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    ابو العز
    2015/12/25 02:23
    0-
    0+

    منارة الأهرام الخالدة في سماء مصر والشرق والعالم 140 عاما من التنوير
    إن ما يجعلنا نتابع الأهرام هو عدم انعكاس ظل اي احد عليها وكونها منبرا لمن لا منبر له وصوت من لا صوت له , وشعاعا دخل الى قلوبنا وعقولنا واضاء ما أظلم فيها ولما يزل يقوم بهذه المهمة عبر السنين .. لكل العاملين في الأهرام التحية والتبريكات بالعام 140 من التنوير .
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق