رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

«عن العشاق» تجمع أم كلثوم وابن حزم

محمد بهجت
يعتبر كتاب طوق الحمامة لابن حزم من أهم الكتب المتفردة فى نوعها ليس فقط باعتباره كتابا أدبيا يحتوى على تجارب إنسانية فى عاطفة العشق ويجمع أخبار المحبين فى الزمن القديم..

ولكن لأن مؤلفه هو العالم الفقيه ابن حزم الشهير بورعه وتعليمه للناس قيم الدين، ولم يمنعه كونه عالما فى مجال الفقه أن يؤلف كتابا موضوعه الحب العفيف بين الرجل والمرأة، وفيه يشرح كيف يعرف المحب بحقيقة شعوره، وكيف يصرح بما يحس فى أعماقه إلى الطرف الآخر، وكيف تكون التضحية من أجل المحبوب، وكيف تتحقق السلوى والرضا بالنصيب.

ولأن طوق الحمامة مكتوب بلغة قديمة تجاوزت الألف عام ولم يعد بمقدور عامة الناس فهمه وتذوق جمالياته.. فكر المخرج هانى عفيفى فى تقديمه عبر قراءة مسرحية ممزوجة بأغانى كوكب الشرق أم كلثوم التى تناولت نفس المواضيع ولكن بتعبير بسيط نفذ إلى قلوب المستمعين واستقر فى وجدانهم.. واستخدم هانى عفيفى أكثر من أداة لإيجاد حالة الرؤية المسرحية الممتعة عبر التمثيل الذى جسده النجم الشاب المتألق حمزة العيلى فى دور الإمام ابن حزم أو الراوى وأحمد زكريا وسارة عادل وسارة هريدى الذين جسدوا أحوال المحبين فى مشاهد قصيرة طريفة وشديدة الجاذبية، كما شارك ماهر محمود بالغناء والتمثيل معا وشاركته فى الغناء المتألقة نجوى حمدى، والتى استعرضت قوة صوتها وحساسية أدائها مع أجمل أغانى أم كلثوم، كما استعان المخرج بأداء حركى من تصميم هانى حسن وشاركته فى الأداء زينة زين لتشكل هذه المجموعة الشابة ـ وأغلبهم من أبناء مركز الإبداع بالأوبرا ـ فريق عمل متجانس نجح فى إيجاد حالة فريدة من تجاوب الجماهير، خاصة فى ذلك المكان التاريخى قصر الأمير طاز بالسيدة زينب، والذى يحمل سحر الماضى القديم..

وقد أحسن كريم عرفة بإعداد النص المسرحى عن الكتاب وأغانى أم كلثوم، وساعده فى اختيار الأغانى فريق العازفين الموهوبين المكون من فادى عادل وشريف صبحى على العود، وخالد عبدالمنعم على القانون، ومحمد صلاح على التشيلو، وإسلام كمال على آلة الكمان.. والحقيقة أن حوار العشاق عندما يكون صادقا لا يمل منه ولا يقدم بمرور الوقت.. و «عن العشاق» تجربة مسرحية جيدة وناضجة وتستحق أن ينظر المهندس محمد أبوسعدة فى إمكانية مد فترة عرضها ليستمتع بها عدد أكبر من المشاهدين.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق