أشرف محمود يكتب:

 أوقفوا «هرتلة» الإعلام!!

' أوقفوا «هرتلة» الإعلام!!'

'لم أجد لفظًا دالًا على ماحدث من خروج عن المهنية الإعلامية والحس السياسي إلا لفظ «هرتلة» رغم أنها وكما تقول المعاجم ليست لفظة عربية وإنما هى من الكلمات المنحوتة التى اشتقت من اللغات الأخرى، وفى حالتنا هذه جاءت الكلمة من كلمة HURTLE وتعني اندفع بعنف، ومن هنا يمكن القول إن الكلمة جاءت فى موضعها، فالكلام الذي لامعنى له ويتبنى رأيًا يبدي صاحبه قناعته الكاملة به وينطق بكلماته باندفاع وثقة غير مكترث بالعواقب، فهو كلام يستحق ان يوصف بكلمة هرتلة...'

'بأخلاقنا نستعيد القيم المفقودة '

'لا يمكن لمجتمع أن ينهض ويتقدم إلا فى إطار منظومة القيم المجتمعية، فكل الحضارات التى عرفها البشر لم تظهر إلا فى ظل تلك القيم التى يتمسك بها المجتمع، وحالات التراجع التى شهدتها الدول وانهيار الحضارات كانت بسبب التخلى عن هذه القيم، التى تمثل دستورا شعبيا له من القدرة على ضبط العلاقات الانسانية فى محيط المجتمع والدول مايفوق القوانين.'

'بناء الإنسان وبرواز الوطن'

'كان وصفًا بليغًا ذلك الذي أطلقه الفنان سامح الصريطي سفير الثقافة الرياضية على المحافظات الحدودية في ندوة جمعتنا بشرم الشيخ، إذ وصف تلك المحافظات بأنها بمثابة البرواز الذي يحيط بالوطن،'

'حتى لا يلحق الألومنيوم بالحديد والصلب!'

'أكثر مايسعد اى كاتب أن يجد صدى لما يكتبه، وأن تفتح كتاباته آفاقًا للحوار المتعدد الآراء، لذا غمرتنى السعادة وأنا أتابع التعليقات على وسائل التواصل الاجتماعي، وكذلك العديد من الاتصالات فور نشر مقالى عن مصنع الحديد والصلب، وكانت الآراء ما بين مؤيد لما تضمنه المقال ويطالب بلجنة محايدة من الخبراء المشهود لهم لتقييم الموقف فيما يخص وضع المصنع وإمكانية تطويره أو تقييمه التقييم العادل حال كانت التصفية أمرًا حتميًا، وآخرون يرون أن العاطفة كانت غالبة على المقال، كون المصنع يمثل رمزًا لجيل وفخرًا لوطن مثله مثل السد العالي.'

الاكثر قراءة