د. محمد مصطفى الخياط

ما بعد ميركل .. حوار عربي هادئ

'ما بعد ميركل .. حوار عربي هادئ'

'وقفنا، فى أحد ردهات (البوندستاج)؛ البرلمان الاتحادى الألمانى، أمام جدار دونت على أحجاره أسماء مستشارى ألمانيا، منذ أوتو فون بسمارك، أول مستشار عام 1867، ما عدا حجر واحد طُلى باللون الأسود. قالت مرافقتنا الألمانية بأسى (إنه الخاص بهتلر..)، ثم أردفت (حول هتلر العالم إلى جحيم.. خسرت ألمانيا الحرب وشطرت إلى نصفين.. لسنا فخورين به.. لذا شُطب اسمه)...'

'الدول نتاج الأفكار'

'تنشر حاليًا جريدة الشرق الأوسط فصولاً من كتاب (دولة الخيمة) لمؤلفه الكاتب والإعلامى الليبى مجاهد اليوسفى، مُلقيًا الضوء على ليبيا خلال حكم العقيد معمر القذافى الممتدة لنحو أربعين عامًا (سبتمبر 1969 فبراير 2011)...'

'أهرام مصر .. قلاع لا قبور'

'كان موكبًا مهيبًا ذلك الذى أطل علينا مساء الثالث من أبريل، غادرت فيه 22 مومياء ملكية فرعونية محلها بالمتحف المصرى بميدان التحرير إلى المتحف القومى للحضارة المصرية بالفسطاط. مشهد أعاد للذاكرة حضارة فرضت نفسها، قديمًا وحديثًا، وأعاد للذاكرة بعضًا من تاريخ ما زال يثير شغف الكثيرين بالبحث والاستنتاج...'

'جمــال حمدان .. شاعر الجغرافيا'

'تحل فى السابع عشر من أبريل ذكرى وفاة العلامة جمال حمدان، علم أعلام الجغرافيا السياسية. ناهزت مؤلفاته الأربعين كتابًا، فضلا عن عشرات المقالات ولد فى فبراير 1928، ورحل فى ظروف غامضة عام 1993...'

'نجيب محفوظ .. وثنائياته'

'يتداخل الدين فى نسيج روايات الأستاذ نجيب محفوظ بشكل لافت، سواء كمحور رئيسى كما فى «أصداء السيرة الذاتية» أو ثانوي، كما فى «اللص والكلاب»، أو هامشى كذلك الذى قرأناه فى «ثرثرة فوق النيل»، ومرد ذلك، طبيعة الإنسان النازعة إلى وجود قوة مهيمنة على الكون، وهو ما عبر عنه ابن طفيل فى قصة (حى بن يقظان)، والشخصية المصرية بصفة خاصة، ولا أدل على ذلك مما تحمله جدران المعابد والآثار الفرعونية... '

'قناة السويس .. حكاية عشق ونار'

'لم تكن مجرد ستة أيام عصيبة، تعطلت فيها الملاحة بقناة السويس، كانت حلقة من حلقات حكاية القناة، ونقطة توقف عندها الزمن قبل أن تتوقف الملاحة بين ضفتيها، ومشهدًا أعاد رسم ملامح رجال بسطاء الحال عظماء القيمة، أيام ست كان فيها الوطن على المحك، وللأيام الست فى تاريخنا ذكريات قاسية استدعت سنوات من الكفاح والتضحيات، وصدق أمير الشعراء حين قال (قد يهون العمر إلا ساعة... وتهون الأرض إلا موضعًا).'

'عباس الطرابيلى .. نافذة الصباح'

'ما إن تشرق الأرض بنور ربها، حتى تغادر الطيور أوكارها، تسبح بحمد ربها، ثقة ويقينًا أنها سوف تغدو خماصًا وتعود بِطانًا، اليقين فى عطاء الله، يمنحها طمأنينة وهدوءًا، يتمدد شعاع الشمس قدر استطاعته، يتثاءب الكون، يتمطع، ينفض الكسل ويتوكل على رب العالمين، وتدور عجلة الحياة، يحمل كل صباح فى كفه بذور أمل جديدة نتعشم أن تكبر أشجارًا.'

'الطاقة المتجددة .. أحقًا فقاعة اقتصادية (2)'

'استعرضنا في المقال السابق مشهد أسواق الطاقة المتجددة مع بعض من صفقات استحواذ ودمج لتلك المشروعات، نفذ أغلبها شركات طاقة عملاقة، بحثًا عن استثمارات منخفضة المخاطر مقارنة بما تشهده أسعار البترول من تقلبات بلغت ذروتها في أبريل الماضي، حين هوي سعر البرميل إلى (-33) دولار، بمعني اشتري برميل بترول واحصل على 33 دولار...'

'الطاقة المتجددة .. أحقًا فقاعة اقتصادية؟ (1)'

'وصف رئيس إحدى الشركات الفرنسية، فى مقابلة له خلال شهر فبراير الماضى، أن «قطاع الطاقة المتجددة العالمى يعيش فقاعة اقتصادية كبيرة»، تعقيبًا على إقبال المستثمرين للاستحواذ على مشروعاتها، صدور تلك المقولة من رئيس أحد أكبر عشر شركات عالمية فى مجالى البترول والغاز تستحق التوقف عندها، نبحث دوافعها، وحقيقتها...'

'الحياد الكربوني .. تحدي قمة جلاسجو'

'ثمانية أشهر تفصلنا عن مؤتمر الأطراف السادس والعشرين Conference of Parties, COP26 المزمع عقده فى جلاسجو بإسكتلندا، حراك عالمى تقوده بريطانيا لحشد القوى لإنجاح المؤتمر، بخلاف أهميته، وكونه منصة عالمية لمراجعة ما وصل إليه هدف اتفاقية باريس عام 2015 القاضى «بالإبقاء على ارتفاع متوسط درجة الحرارة العالمية فى حدود أقل بكثير من درجتين مئويتين فوق مستويات ما قبل الحقبة الصناعية»، طبقًا لما نصت عليه المادة 2-أ من الاتفاقية.'

'السلطان حسن .. قصة مسجد'

'يشبه المرور عبر بوابات المباني التاريخية، تلك اللحظة الفارقة التي طالما أبدع المخرجون في تصويرها في أفلام الخيال العلمى تعبيرًا عن السفر عبر الزمن، خطوة واحدة تفرق بين عالمين، حاضر متشابك ملتبس غامض، وماض مكدس الأحداث مُبين، حين يفرض الحاضر قسوته نهرب منه فى الاتجاهين، الماضى والمستقبل، إما استرجاعًا أو تخيلًا.'

'العقاد وروايته اليتيمة'

'لا أذكر كم مرة قرأت رواية (سارة) لمحمود عباس العقاد. أعود إليها فأرى فيها نمطًا صعبًا للسرد، سهلًا للقراءة، أن العقاد بفكره الجامع العميق فى نواحى الآداب والعلوم، وامتلاكه ناصية اللغة لا يصدر عنه ما اعتاد الكُتاب إرساله إلى المطبعة، عندما تحدث عن الشخصيات الإسلامية كتب العبقريات؛ عبقرية عمر، وعبقرية الصديق، وعبقرية علي، وعبقرية خالد، وعلى رأسها تاج العبقريات؛ (محمد). '

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

Advertisements