د. ناجح إبراهيم

د. ناجح إبراهيم يكتب: طالبان الثانية .. هل ستكرر فشل الأولى؟!

'د. ناجح إبراهيم يكتب: طالبان الثانية .. هل ستكرر فشل الأولى؟!'

'لم تمكث طالبان في حكمها الأول لأفغانستان سوى خمس سنوات بخلاف الأعراف المتداولة لأعمار الدول. لقد وصلت وقتها للحكم بسهولة بعد مساعدة المخابرات الباكستانية لها فاجتاحت أفغانستان بسرعة مذهلة، واستقبلها الأفغان وقتها بالترحاب لتخلصهم من بطش الميلشيات وقطعهم للطرق.'

'د. ناجح إبراهيم يكتب: المفكر العظيم مصطفى محمود .. في ذكراه'

'مرض والده بالشلل سبع سنوات توفي بعدها فأصر على دراسة الطب ليعرف أسرار الأمراض وعلاجها، وفي السنة الثالثة بالطب مرض مرضاً شديداً حار فيه الأطباء فمكث في المستشفى عامين، فلم يجد شيئاً يهون عليه مرضه ووحدته سوى عشرات الكتب الأدبية والتاريخية التي التهمها التهاماً،ووقتها تكونت لديه شخصية المفكر المتأمل وولد بداخله الكاتب والأديب الذي يحلم ويفكر ويطالع.'

'د. ناجح إبراهيم يكتب: رضا عبد السلام .. محلقًا في السماء دون ذراعين'

'طفل بلا ذراعين يخرج من بطن الأم يصعق الجميع فتلجمهم المفاجأة، ولولا ثبات الأب وحكمته ما انتهى هذا اليوم بسلام، فقد حمل الصبي وقبل رأسه وصلى ركعتين مناشداً ربه يا رب أنت الذي خلقته هكذا وأنت الذي تسيره في الحياة، يا رب أنا تركته لك .'

'د. ناجح إبراهيم يكتب: الهجرة .. رؤية عصرية'

'لولا الهجرة ما ركب نوح سفينة النجاة مع زوجين من كل الحيوانات والطيور ليرسو على جبل الجودي في كردستان، ولتبدأ هناك حياة جديدة يغمرها الإيمان لا الكفر، والشكر لا الجحود.'

'الدعوة .. تعني الحب'

'الداعية لا يكره أحدًا، لا يكره الكافر، ولكنه يكره كفره، ولا يكره الفاسق، ولكن يكره فسقه، ولا يكره الظالم، ولكنه يكره ظلمه، ولا يكره الملحد، ولكنه يكره إلحاده وجحوده لربه ومولاه الحق سبحانه، ولو كره الداعية الكافر والظالم والعاصي والفاسق والملحد لما دعاهم لترك ما هم عليه واللحاق بركب الإيمان والطاعة.'

'هتافات عيد الأضحى'

'أجمل ما في الأعياد صلة الرحم واجتماع الأقارب والأسرة الكبيرة والصغيرة، ما أحلي لعب الأطفال حولنا، ومزاحهم واجتماع عدة أجيال من الأسرة بدءًا من العامين وحتى السبعين، وكل منهم له عالمه الخاص ويتحدث مع من علي شاكلته في العقل والعمر، فهذا شيخ يحكي عن التاريخ القديم والحديث، وهذا طفل يلهو تارة ويبكي أخرى ويقهقه ثالثة، ويطلب الجنيه ليشتري الحلوى من عم حسن، وبنات من كل الأعمار أبناء أعمام وخالات وجارات وصديقات حرصن جميعاً علي التزين والمكياج اللائق بالأسرة، وسيدات من كل الأعمار، يتخلل ذلك وجبات الطعام وخاصة الفتة واللحوم، ثم الشاي والمشروبات، ثم الحلويات والمكسرات، وأكثر ما يزين هذه الجلسات شقاوة الأطفال الصغار وخاصة الذين تنطق حركاتهم وكلماتهم وعيونهم بالذكاء والحيوية.'

'هتاف الحجيج الأعظم'

'لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك،لا شريك لك لبيك، هكذا تنطلق أعظم هتافات التوحيد من قلوب الحجيج في لحظات إيمانية نادرة.'

'كيف فشلت الحركات الإسلامية في السلطة؟'

'كتبت منذ عشرين عاماً أن الحركات الإسلامية لن تصل إلى السلطة وإذا وصلت إليها فشلت فى حكم البلاد وقيادتها, أو تحقيق الأهداف التى تعد بها الناس, ومرت السنوات التى تلت ما يسمى بالربيع العربى فتأكدت لدى هذه النظرية, ولعل البعض يسألنى عن السر فى هذا الفشل المتكرر فى بلاد كثيرة فأوجزها فيما يلي: نسيان هذه الحركات للقاعدة الذهبية التى تقول: لا تستطيع جماعة أن تبتلع دولة ولكن العكس يمكن أن يحدث , فكل جماعة حاولت ابتلاع دولتها لم تستطع هضمها وحدث لها انسداد معوى أودى بها, وقد يضيع الاثنان معاً الدولة والجماعة. عدم قدرة الجماعات بعد استلامها للسلطة على التحول من مرحلة الجماعة وفقهها إلى مرحلة الدولة وفقهها, حيث أن كلاهما يختلف جذرياً عن الآخر فى كل شيء, لذا عادة ما تقوم الجماعة بإدارة الدولة بنفس عقلية وفقه وطريقة الجماعة, فيضيع الاثنان معاً.'

'الحركات الإسلامية .. والخطأ المتكرر'

'أزمة الحركة الإسلامية وجمهورها العريض تكمن فى أمور منها عدم التفريق بين الداعية والفقيه، والواعظ والمفتى، والداعية والسياسى، والأديب والفقيه، فإذا بالشباب يترك الفقيه والمفتى في المسائل الخطيرة ليتلقى من الواعظ والداعية فتواه وكلماته وأحاديثه فى أخطر مسائل الدماء والحروب وتكفير الحكام والعوام أو استباحة دماء الجيوش الوطنية أو الشرطة المحلية أو الخروج المسلح على الدولة وأجهزتها السيادية.'

'طوفوا حول مرادات الله'

'عبدالله بن المبارك علم من أعلام الفقه والزهد والعبادة، كان تاجرًا موسرًا كريمًا، وكان يحج عامًا ويتطوع للجهاد عامًا، وكان يخفف دومًا على رفقائه من الحجيج، إذ يجمع في بداية الحج من رفقائه النفقة ويظل ينفق عليهم حتى إذا هموا بالعودة أعاد إليهم أموالهم.'

'يا قدس .. يا أقصر الدروب بين السماء والأرض'

'كلما ضاق صدري أحببت أن أكتب عن الرسل أو حوارييهم وأصحابهم أو عن مكة والمدينة أو القدس أو الصالحين، لم أتشرف يومًا بزيارة القدس الشريف إلا أننى أحبها بأعماق نفسى وأرجو أن أنال بركة رؤيتها عينًا، والعيش فيها بعض الوقت والصلاة فى المسجد الأقصي، فتاريخ معظم الأنبياء فى القدس، فلا يوجد شارع فى القدس إلا ومر فيه نبي، ولا توجد بقعة فيها إلا وارتفعت منها صلوات نبى أو دعوات حوارى أو ولي، أو تبتل فيه عابد أو تنسك فيه زاهد.'

'الأنبياء .. الرهط المبارك'

'يقوم التآخي بين بعض الأصدقاء حتى تكون علاقتهم أشبه أو أقوى من علاقة الشقيق بشقيقه، تتناغم أرواحهم ويصفو قلب كل منهم للآخر، وتترابط نفوسهم حتى كأنهما شخصان فى قلب وروح واحدة، وإذا كان هذا يحدث بين الأخلاء والصالحين والأصفياء فإن الأنبياء أولى بذلك فالأنبياء سلسلة مترابطة متوادة متحابة، ربهم واحد، رسالتهم العامة واحدة، الوحى تنزل عليهم جميعًا، جمعهم الإيمان وهداية الخلائق وإيثار الحق على الخلق.'

'«فيس بوك» .. والكيل بمكيالين'

'> احتدمت المواجهات والمصادمات بين الفلسطينيين في القدس والضفة مع جيش الاحتلال الإسرائيلي مع هدم غزة فوق رءوس ساكنيها وإطلاق الصواريخ من غزة على العمق الإسرائيلي حتى وصلت إلى تل أبيب...'

'بكيت حتى انتهت الدموع'

'> بكيت حتى انتهت الدموع، صليت حتى ذابت الشموع، سألت عن محمد فيك وعن يسوع، يا قدس يا مدينة تفوح أنبياء، يا أقصر الدروب بين الأرض والسماء، يا قدس يا منارة الشرائع، يا طفلة جميلة محروقة الأصابع، حزينة عيناك يا مدينة البتول، يا واحة ظليلة مرّ بها الرسول، حزينة حجارة الشوارع، حزينة مآذن الجوامع، يا قدس يا جميلة تلف بالسواد، من يحمل الألعاب للأولاد، فى ليلة الميلاد، من يوقف العدوان، عليك يا لؤلؤة الأديان، من ينقذ الإنجيل، من ينقذ القرآن، من ينقذ المسيح ممن قتلوا المسيح، من ينقذ الإنسان.'

'لا أوحش الله منك'

'لا أوحش الله منك يا شهر الصيام، لا أوحش الله منك يا شهر القيام، لا أوحش الله منك يا شهر رمضان، كلمات صدح بها المسحراتى فى ليلة شتوية تحت نافذة منزل أسرتنا فى السبعينيات، كنت وقتها طالباً فى كلية الطب...'

'ليلة القدر .. ما أحوجنا إليها'

'كانت أعمار الأمم من قبلنا كبيرة حتى إن أعمار أمة سيدنا نوح بلغت أكثر من ألف عام، أما أعمار بنى إسرائيل فقد تجاوزت الألف بكثير وهم أولاد وأحفاد سيدنا «يعقوب» وهو نبى الله «إسرائيل» عليه السلام...'

'تأملات صوفية'

'قال ابن رجب الحنبلى «إذا لم تستطع منافسة الصالحين فى أعمالهم فنافس المذنبين فى استغفارهم، كرر دوماً: «أستغفر الله العظيم وأتوب إليه»...'

'التجارة مع الله'

'مشهد (1) > ذهب إلى متجره يوماً فوجد امرأة تبكى هى وطفلها الصغير فقال لها: ما يبكيك؟ فقالت له: زوجى سجين، قال لها: كيف أساعدك؟ قالت: أنت الذى سجنته، قال لها: أنا لم أسجن أحداً، صمت برهة، ثم، تذكر أنه أرسل لمحاميه من ثلاثة أشهر عدة شيكات ووصولات أمانة لكي يناقش هؤلاء العملاء تهديداً لهم ولا يقدمها للقضاء ولكنه قدمها للقضاء مباشرة.'

'أهلا رمضان'

'بين أهلا رمضان ومهلا رمضان حياة كاملة، وهنيئاً لمن أدرك أسرار هذه الحياة، وعاش فيها مع الله ولله وبالله، وتجرد فيها عن كل نوازع الشر...'