مروة الطوبجي

مروة الطوبجي تكتب: بلا روح

'مروة الطوبجي تكتب: بلا روح '

'أغلقت النوافذ والأبواب كلها، وأسدلت الستائر الثقيلة ملقية بالظلام على حياتها، وألقت بنفسها على الكنبة العتيقة متكورة على نفسها، مستحضرة لحظات سفره المفاجئ، لم تتمالك دموعها وهى تتذكر سنواته الأولى، كان رجلا صغيرا له نظرة قوية يشوبها الحزن، وابتسامة رزينة، لم يكن ككل الأطفال، نضج مبكرا وحمل بداخله روح مقاتل، كانت تراه رجلها الذى يحميها، وملاكها الحارس عندما يحنو عليها ويمسح دموعها، فرحت بتفوقه وذكائه وتَدَيُّنه الفطرى، و(جدعنته) مع أصحابه.'

'هيبة مصر بين أفغانستان والغربية'

'مشهدان لا يمكن أن يخطئهما القلب والذاكرة والعين عودة المصريين من أفغانستان وعودة طفل الغربية زياد إلى والديه. فمصر دولة لها سيادة وقوة ولا تقبل أن يمس أي من أبنائها بسوء، حتى لو كان في قلب ومعقل الإرهاب، فكلمة مصري تعنى الكرامة والإباء والعزة، لم نعد (رخصاء) بلا قيمة أو يُضحَّى بنا أبدا، وذلك لأننا نعيش في عهد زعيم يحب شعبه، ويصون كرامته، ويؤرقه معاناة رعاياه في أفغانستان، إلى مأساة أم وأب في الغربية.'

'مروة الطوبجي تكتب: عيش وملح على مائدة الرئيس'

'يوم من أجمل أيام حياتي بل أروعها على الإطلاق، فقد تمت دعوتي لحضور فاعليات افتتاح فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي لمشروع إسكان العاملين بالعاصمة الإدارية بمدينة بدر، وكنت حريصة جدا على متابعة ما يتم من تطوير ومشروعات عملاقة برؤيا العين، '

'مروة الطوبجي تكتب: أجنحة من خشب'

'عندما شببت عن الطوق واشتد عودى وصرت كما يلقبونني مدموازيل احتار والدى أي لعبة يلحقني بها، فعاش في خيال طموح لابنته اليافعة المتفتحة على الدنيا، هل تكون لاعبة باسكيت مثلًا أم سباحة أم راقصة باليه مائي أم لاعبة تنس أو إسكواش مثله؟ وصدمته عندما سألني عن رأيي في اللعبة التي أتمناها.'

'يد الرحمة التي أنقذت البسطاء'

'(بيعايرونا بفقرنا وأنا مش حاسكت لا والله مش حانسيبك تعيش كده انت وولادك) وعد وعهد أطلقهما فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي في أثناء أحد خطاباته فى سبتمبر 2020، ووجهه إلى محدودي ومعدومي الدخل من أهل مصر، استشعر ضعف المواطن الفقير من أهل الريف والعشوائيات، ومد يد العون إلى أناس لم يفكر فيهم أحد من قبل، كان من الممكن أن يكتفي بالمشروعات العملاقة التي ينطق بها كل شبر في مصر'

'مدد يا آل البيت... مدد'

'مدد يا رسول الله مدد .. مدد يا أم هاشم مدد يا أم العواجز مدد يا رئيسة الديوان يا صاحبة الشورى مدد يا سيدنا الحسين مدد يا ستنا فاطمة مدد يا نفيسة العلوم والمقام مدد يا سكينة بيت النبوة مدد يا عائشة ورقية حفيدات النبي أستحلفكم برب العزة أن تدعوا لمصر ورئيسها عبدالفتاح السيسي وشعبها بالنصر على قوى الشر، وأن ينزل الله من فضله ورحمته ورضوانه على مصر وأهلها،'

' حياة كريمة حق لكل مصري'

'نحن امام ملحمة انسانية نبيلة تعكس عبقرية الرؤية والتوجه واخلاص القيادة السياسية المتمثلة في فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي ذلك الزعيم الوطنى المحب لوطنه وشعبه ويسعى جاهدا لتقديم أفضل ما يكون للمواطن المصرى فهو لم يكتفي بوضع لمساته السحرية علي البناء بالحجر فقط بل امتد عطاءة ليشمل البشر وبناء الانسان ومنحه حياة كريمة بكل ما له'

'سادة البحار .. واستعادة هيبة مصر'

'(أحيانا تأتي الرياح بما تشتهي السفن، لكن على السفن ألا تأمن غضبة الرياح ورياح جيش مصر رياح رشيدة، لا تثور ولا تنتفض، إلا إذا تعلق الأمر بالأمن القومي المصري والعربي فإنها تتحول إلى أعاصير لا تُبقي ولا تذر). كلمات رددها العميد ياسر وهبة بصوته المؤثر ونبرته الحازمة خلال إطلاق القاعدة البحرية المتكاملة 3 يوليو بمنطقة جرجوب؛ لتبعث رسالة سلام وهيبة وقوة، وتثبت أن رجال البحرية المصرية سادة البحار.'

'30 يونيو ملحمة شعب وإنقاذ وطن'

' لحظات فارقة فى عمر الوطن، توقف فيها الزمن وتصاعدت فيها الدعوات إلى السماء تدعو الله أن ينقذ مصر من مصيرها المظلم والقلوب تخفق بشدة، فاليوم نكون أو لا نكون، إما أن نستعيد الوطن أو نضيع إلى الأبد، فلم يكن ممكنًا أن يقبل شعب مصر حكم هذه العصابة الإرهابية التي تريد القضاء على كل ما هو متحضر في مصر، لكي تبني على أنقاضه الفوضى والدمار.'

'مادة الأخلاق قارب نجاة'

'الأمر أشبه بنثر حبوب للأخلاق فى مياه النيل مثلما فعل أسطورة الكوميديا العظيم فؤاد المهندس فى فيلم أرض النفاق رائعة يوسف السباعي، والله صدقوني هو ده الحل دَرِّسُوا مادة للأخلاق فى كل المراحل الدراسية وحتى فى الكليات افرضوها على أجيال لم تعد تحترم أية قيم أو أخلاقيات فى مفرداتها وتصرفاتها، فنحن بصدد انهيار أخلاقي وتقمص لنمط مشوه دخيل علينا سواء من الدراما الأمريكية الموجهة لطمث هويتنا، أو من دراما سوقية مشبعة بنماذج البلطجة والانحطاط، أو سوشيال ميديا أخطبوطية كل شىء متاح فى أرجائها فينعكس ذلك فى سلوكيات أطفالنا وشبابنا من دون توجيه فعال من الأهل الفاقدين بدورهم للبوصلة التى توجههم لما هو خطأ أو صواب، أمر محزن ومرعب فى أن واحد فانهيار الأخلاق وضياع القيم يهددان مستقبل أجيال بأكملها لنصل إلى القاع سريعا، والحل الوحيد هو إنقاذ أولادنا بتلقينهم الأخلاقيات والمبادئ السامية الكريمة، وتوجيههم لتبنى السلوكيات الإيجابية الهادفة والبناءة حتى ننشئ جيلا خلوقا ومحترما يفيد نفسه ووطنه...'

'الرئيس الإنسان جابر الخواطر'

'لم يكن يتخيل إسلام عمر ذو الـ 28 عامًا وهو يستقل دراجته البخارية الساعة الثانية عشرة ظهرًا أنه على موعد مع القدر، فقد بدأ يومه كالعادة بالرضا والدعاء لله أن يوسع رزقه من عمله كعامل دليفري يقتسم قوت يومه مع المطعم الذي يعمل فيه، ويدفع قسط الموتوسيكل 14 جنيهًا، وعلى الرغم من قلة المتبقي يحمد ربنا على الستر الذى يكفيه بالكاد هو وزوجته وابنه الصغير...'

'«أنا تاج العلاء في مفرق الشرق»'

'مشهد حضاري مهيب تابعه العالم في انبهار وإعجاب غير مسبوق حيث انطلق موكب نقل المومياوات الملكية من المتحف المصري بالتحرير إلى المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، 400 دقيقة استحوذت على اهتمام مليارات من البشر وجذبت الأنظار إلى مصر وبعثت برسالة قوية وعميقة تقول إن مصر هي الحضارة والعراقة والشموخ ومما لا شك فيه أن لفت أنظار العالم شيء...'

'لا تخافي أنت في مصر'

'يوم ننتظره من العام للعام كأنه عرس للمرأة المصرية تمتزج فيه كل أطياف النساء من عظيمات مصر بدعوة كريمة من فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي وقرينته السيدة انتصار السيسي للاحتفال بيوم المرأة، شعور يفوق السعادة بمراحل أن تكون ضمن تلك الكوكبة الملهمة من بنات النيل وتشهد تكريم الأمهات المثاليات والاعتراف بالجميل للرموز المؤثرة في كل مجال...'

'حلمت بإيه النهاردة؟'

'كنت ألوذ بحضنها الدافئ ما إن أفتح عيني وأسألها بشغف «حلمت بإيه النهاردة» تمطرني بقبلاتها الحانية وتنظر إليّ بحب الدنيا وتبدأ في سعادة تسرد ما رأته فتمزج الحلم بالحقيقة وتدخل ما تريد أن تلقنني إياه من خبرات الحياة وكانت جدتي حكَّاءة ماهرة تسحبك إلى عالمها الخيالي بكل بساطة فتسلم نفسك لتركب على جناحها وتسافر معها إلى حيث تريد وكنت أتوه فى عينيها الصافية وفمها المرسوم بدقة وهي تتلو الكلمات وترد على أسئلتي الكثيرة بصبر كنت أرى العالم من خلالها فتشربت منها الحكمة في سن صغيرة وطريقة كلام الكبار فبت امرأة عجوزًا وأنا بنت الخامسة.'

'يوم في حضرة الشهيد'

'شهد فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي، فعاليات الندوة التثقيفية 33 للقوات المسلحة، بمناسبة الاحتفال بيوم الشهيد، والتى حملت اسم «لولاهم ما كنا هنا» وكان يومًا لا يُنسى في حضرة شهداء الوطن وذكراهم وتكريم أسر الشهداء والمصابين ممن ضحوا بأرواحهم فداء للوطن...'

'آسفة أرفض الرجوع إلى الخلف'

'يحمل شهر مارس عبق نضال المرأة وصمودها في مصر والعالم لنيل حقوقها والقضاء على التمييز بين الجنسين، فالمرأة المصرية كافحت على مر التاريخ، وأثبتت أنها قادرة على التغيير والعمل، وتحمل المسئولية وإثبات نفسها في مختلف المجالات'

'«هي وهو» سيرة الحب'

'فى حضرة الأستاذة أنت تحظى بميلاد جديد ويُرفع عنك الحجاب لترى الحياة على طريقتها عندما تسمح لك بالدخول إلى عالمها السحرى أنت محظوظ لأنك صرت فرعا من شجرة عملاقة جذورها تضرب فى الأرض لألف عام وأفرعها ترتفع إلى عنان السماء لألف سنة ضوئية تُورق زهورًا مع لمساتها الحانية وابتسامتها المطمئنة وتثمرعباقرة من تشجيع وإلهام وثقة تبثها سيدة الصحافة المصرية الأولى وأن تحبك وتؤمن بك وتشيد بك أمر آخر فقد فتحت لك أبواب الدنيا...'

'انظر حولك «اتنين كفاية» '

'الانفجار السكاني قنبلة موقوتة تهدد التنمية المستدامة التي تشهدها مصر في كافة قطاعات الدولة ويعد تحديًا كبيرًا أمام الخطط المصرية الطموح من أجل التقدم وقد أكد فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي في خطابه أثناء افتتاح مجمع الإسماعيلية الطبي أن الدولة جادة في مواجهة التحديات التي تقابلها خلال التطوير وخصوصًا المشكلة السكانية'

'مصر الحبُّ الحقيقي'

' أحبَّ الوطن وعشِقَ ترابه، لا يقبل أن تتطاول الأيادي العابثة على أمنه وأمانه يحلم لمصر وشعبها ولا يحلم لنفسه أقسم على أن يجعل بلاده (أد الدنيا) وترجم ذلك إلى مشاريع عملاقة على أرض الواقع ولم يغفل للحظة عن أبناء وطنه وخصوصًا الفئة المهمشة.'