محمود دياب يكتب:

لا ينكرها إلا فاقد الوطنية

'لا ينكرها إلا فاقد الوطنية'

'جملة سمعتها كثيرًا وتتردد على ألسنة غالبية المصريين والأخوة العرب في حق الرئيس عبدالفتاح السيسي وهي عبارة "لو كان هذا الإنجاز الوحيد يكفيه هذا" فمنهم من يقول إنه قام بإزاحة حكم الإخوان عن صدر مصر واسترد هويتها المصرية ذات النسيج الواحد بعد أن قسمها حكم الجماعة إلى مصريين وإخوان، وأفشل مشروعًا عالميًا لتقسيم مصر إلى دويلات، وتفتيت الدول العربية والخليجية وتدميرها من جراء ثورات الخراب العربي التي كادت تحطم الوطن العربي بالكامل.'

'الدور سوف يأتي عليهم'

'غالبية أهل المعاشات من الموظفين هم من طبقة المظلومين في الأرض ماليًا واجتماعيًا وحتى إنسانيًا؛ حيث هؤلاء أفنوا شبابهم وصحتهم وأعمارهم في خدمة الوظيفة وعندما، وصلوا إلى سن المعاش يجدون أن ما يقبضونه؛ وهو ما يسمى براتب المعاش أقل من ربع المرتب الذي كانوا يحصلون عليه في أثناء الخدمة وربما أقل من ذلك'

'هذه مصر يا سادة'

'سيظل قدر مصر على مر التاريخ أنها السند والعون والشقيقة الكبرى لكل الدول العربية والخليجية وقت الشدة قبل الرخاء، وهي وتد الخيمة الذي يظل تحتها كل الأمة العربية يحتمون بها مهما مرت بمصر لحظات من الضعف، فهي القوة والظهر بالنسبة لهم.. وحتى في أوقات رخائهم فمصر هي الحماية والأمان.'

'حجبها يفيد ونشرها يضر'

'لاشك أن هناك أخبارًا عندما يتم نشرها في وسائل الإعلام تضر ولا تفيد المجتمع، وتعمل على زيادة حدة العنف والحقد الطبقي، وتثير الحنقة في النفوس وغيرها من السلبيات والأمراض المجتمعية، وخاصة عند ضعاف الإيمان والثقة بالله...'

'لن تشفع لهم شهرتهم أو أموالهم'

'لن تشفع لهم شهرتهم أو أموالهم'

'بدون ذكر أسماء'

'جاءت نتيجة انتخابات مجلس النواب الحالية في مرحلتيها الأولى والثانية والتي يجري اكتمالها حاليا عن عدم توفيق عدد كبير من النواب الحاليين في الاحتفاظ بمقاعدهم، ومنهم من خرج من الجولة الأولى ولم يدخل حتى مرحلة الإعادة وبدون ذكر أسماء معظمهم من المشاهير، وكانوا ملء السمع والبصر، ومنهم من كان يتبوأ منصبًا في المجلس'

'رغم هذا الجهد الكبير '

'رغم هذا الجهد الكبير'

'حفاظا على هيبة القضاء'

'حفاظا على هيبة القضاء'

'أيادي الأمان والخير'

'في الوقت الذي تقوم فيه وزارة الداخلية؛ ممثلة في أفراد جهاز الشرطة بحفظ الأمن وتوفير الأمان وحماية أرواح المواطنين وصون أعراضهم وممتلكاتهم ومواجهة الخارجين على القانون بكل حزم وقوة، ومجابهة الإرهاب الأسود بكل شجاعة، وبذل الغالي والنفيس لتأمين الجبهة الداخلية للوطن'

'أحلامهم المريضة'

'إلى كل من كان يشكك في أن فوضى ٢٥ يناير عام ٢٠١١ كانت مؤامرة قذرة بهدف تدمير وتخريب وتفتيت مصر، عليه أن يتابع ويقرأ فضائح الانتخابات الأمريكية؛ وما أظهرته وزارة الخارجية الأمريكية من وثائق على موقعها الإلكتروني؛ وهي الإيميلات المتبادلة بين هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية السابقة وجماعة الإخوان الإرهابية ودويلة قطر العميلة ودورهم المشبوه في الثورات المدمرة التي اجتاحت معظم الدول العربية؛'

'فعلا .. خير أجناد الأرض'

'سيظل الجيش المصري - على مر العصور - ليس مجرد أداة حرب فقط؛ بل هو مؤسسة عسكرية تعمل مع الوطن في التنمية الشاملة، وسيظل حامي الحمى لحدود مصر وصمام الأمن لشعبها من كل عدو غدار، يحاول المساس بأي ذرة من تراب هذا الوطن الغالي، وقدم الغالي والنفيس من أرواح شهدائه الأبرار ومصابيه العظام من كل الرتب دفاعا وذودا عن أرض الكنانة وحتى تكون كلمة الله هي العليا.'

'الكتف بالكتف '

'للأسف الشديد الكثير من المساجد في كافة محافظات مصر، وخاصة في المراكز والقرى وحتى في عواصم المحافظات وفي القاهرة نفسها غير ملتزمة بالتعليمات والإجراءات التي حددتها وزارة الأوقاف؛ لضمان الحفاظ على احترازات مواجهة الفيروس في صلاة الجمعة، ومنها مراعاة علامات التباعد والالتزام بالكمامة، وإحضار المصلى الشخصي، وعدم فتح دورات المياه، وفتح المساجد قبل الصلاة بـ 10 دقائق وغلقها فور انتهاء الصلاة، وعدم فتح الأضرحة، وإقامة الصلاة في المساجد المحددة لكل منهم، والتى حددتها المديرية لصلاة الجمعة، وأن تكون خطبة الإمام لا تتعدى 10 دقائق.'

'المدارس الخاصة وسياط المصروفات'

'مدارس اللغات والتجريبي الخاصة في مصر، والتي يلتحق بها معظم الطلبة من الأسر متوسطة الدخل، أصبحت مصروفاتها سياطا تلهب ظهور أولياء الأمور عامًا بعد عام، وهذا العام تم زيادتها بنسبة ٧٪ بالرغم من الظروف الاقتصادية الصعبة التي مرت وتمر بها البلاد، ومنها الإجراءات الاقتصادية القاسية وجائحة كورونا، والتي أثرت بالسلب على الحالة المالية لغالبية الشعب المصري وما تبعها من زيادة في أسعار السلع والخدمات والرسوم ولم يعان بشدة من هذه الظروف إلا الطبقة المتوسطة والأسر محدودة الدخل'

'لا يخاف من أحد أو لوم لائم'

'من الأسباب الرئيسية لانتشار الفساد وتوغله في السنوات الماضية في كل القطاعات وخاصة المحليات وانتشار الآلاف من المخالفات في مجال البناء ومنها التعدي على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة وتشييد العمارات والأبراج بدون ترخيص هو عدم قيام عدد من المسئولين من المحافظين والمحليات بمسئولياتهم الوظيفية وترك الحبل علي الغارب لكل من تسول له نفسه أن يفعل ما يشاء دون محاسبة أو رادع؛ وذلك لأن هؤلاء المسئولين لم يجدوا من قياداتهم أيضا المحاسبة والمراجعة فانتشر الفساد في مجال البناء كالنار في الهشيم وكالسرطان ينهش في أملاك الدولة واقتطاع أكثر من 90 ألف فدان من الأراضي الزراعية وتحويلها إلى أراضي بناء دون وجه حق مقلصا بذلك الرقعة الزراعية التي تؤمن الكثير من احتياجات البلاد من السلع الغذائية.'