حكم منكر السنة النبوية الشريفة

-
3-9-2020 | 10:48
 
ما حكم منكر السنة النبوية الشريفة ؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم وبعد..

فالسنة النبوية : كل ما صدر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير .
-ونحن مأمورون بالعمل بها واتباعها على أنها شرط في الإيمان وقبول العمل لقوله تعالى { مَّن يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ ۖ وَمَن تَوَلَّىٰ فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا}(النساء 80).

-والسنة هى المصدر الثاني للتشريع بعد القرآن الكريم، حيث جاءت مبينة للقرآن وشارحة له ومفصلة لمجمله ومبينة المقيد والمطلق والخاص والعام، فعليه من أراد العمل بالقرآن (كما يقول القرآنيون) فلا يستطيع الاستغناء عن السنة؛ لقوله تعالى: { وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ} [ 44 النحل ].

والتبيين : إيضاح المعنى وليس كما يذكر القرآنيون بالبيان فقط .

- يعتمد القرآنيون على أن القرآن وحي والسنة ليست كذلك، وكذبوا والله بشهادة القرآن الذي يعتمدون عليه، فقد أخبر القرآن في قوله تعالى: ﴿وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الهَوَى* إِنْ هُوَ إِلا وَحْيٌ يُوحَى﴾ [النجم: 3- 4].

- من كل ما سبق يتبين لنا أن من أنكر السنة هو خارج عن دائرة الإسلام وعليه أن يتوب إلى الله تعالى .
نسأل الله العظيم أن يشفع فينا الحبيب المصطفى وأن يسقينا من يده الشريفة شربة ماء لا نظمأ بعدها أبدا.

والله تعالي أعلي واعلم.

رابط دائم:

الاكثر قراءة