حـوادث

اعترافات الخلية المسئولة عن حادث حلوان الإرهابي.. وجهود أمنية لضبط أحد المنفذين

28-5-2016 | 13:29

مضبوطات حادث حلوان

هانى بركات
تكثف أجهزة الأمن بالجيزة بالتعاون مع قطاع الأمن الوطني وقطاع الأمن العام جهودها لضبط أحد العناصر الإرهابية الخطرة، ضمن المنفذين الرئيسيين لمذبحة حلوان، التى استشهد خلالها ضابط و 7 أمناء شرطة، بعد أن نجحت فى ضبط مخزن الأسلحة والمتفجرات و السيارة المستخدمة فى الجريمة.


اعترف المتهمون خلال التحقيقات بأنهم ينتمون لخلية إرهابية كانت وراء تنفيذ العديد من العمليات الإرهابية، تنتشر عناصرها بين أبوالنمرس شمالًا وحتى الشوبك الغربى والعياط جنوبًا، ووجه اللواء أحمد حجازى، مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة، بنشر الأكمنة وتكثيف الحملات لضبط باقى العناصر الهاربة.

وكان فريق البحث المكلف بضبط العناصر المتورطة فى استشهاد ضابط و7 أمناء شرطة فى مذبحة دامية بحلوان بقيادة اللواء خالد شلبى، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، قد نجح فى فك طلاسم تلك الجريمة البشعة بعد القبض على 8 من أخطر العناصر التكفيرية والمنتمين لخلية جنوب الجيزة المنفذة للعديد من العمليات الإرهابية.

كما تمكنت القوات من ضبط مخزن للأسلحة بمنطقة زاوية أبو مسلم بأبوالنمرس، بداخله الأسلحة و السيارة المستخدمة فى الجريمة حيث تم ضبط 4 بنادق آلية ، 40 خزينة، 800 طلقة،16 أسطوانة فريون لتجهيز العبوات، جوال به مادة ( ال بي آي تي بي) شديدة الانفجار، السيارة المستخدمة في حادث حلوان، ثلاث عبوات وبعض الدوائر الكهربائية لتصنيع العبوات، أرشد عنها المتهمون المضبوطون بمنزل أحدهم.

وتمكن العميد إبراهيم حسين، وكيل إدارة المفرقعات بالجيزة، بالاشتراك مع العقيدين حسام حسن ومحمد عبدالله من إبطال مفعولها، وتبين من خلال التحقيقات أن الجناه قاموا بشراء سيارة نقل جديدة لاستخدامها فى الحادث، ووضعوا عليها لوحات معدنية مزورة تحمل أرقام 109572 بنى سويف،واعترفوا بتلقيهم تمويلًا من عناصر بالخارج لشراء الأسلحة و المتفجرات، ومن بينهم مهندس مسئول عن تصنيع العبوات الناسفة و تجهيزها، بينما يقوم المتهم أحمد سلامة بالتخطيط لتنفيذ التكليفات و العمليات الإرهابية التى يقومون بها، و باقى أفراد الخلية يقومون بالتنفيذ.

وقد أدلى المتهمون باعترافات تفصيلية عن تنفيذ جريمتهم الإرهابية حيث قرروا أمام اللواء رضا العمدة، مدير المباحث الجنائية بالجيزة، أنهم سلكوا طريق كوبري المرازيق و منه إلى التبين ثم حلوان، وفى العودة سلكوا الطريق الصحراوي الشرقى بعد تنفيذ الجريمة.

ويكثف رجال الأمن بقيادة اللواء خالد أبوالفتوح، نائب مدير أمن الجيزة، والعميد عبدالوهاب شعراوي، رئيس مباحث قطاع الجنوب، لضبط أحد المتهمين الرئيسيين و يدعى محمد سلامة، شقيق المخطط لتنفيذ الجريمة، الذى ألقى القبض عليه حيث تم نشر أكمنة بالطرق وشنت القوات حملات مكبرة بالعديد من المناطق لضبط باقى العناصر الهاربة.

١


١


٢


٢

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة