محليات

رئيس لجنة التحقيقات في حادث الطائرة: تحديد موقع جهاز "ELT".. ولم نتوصل حتى الآن لـ"الصندوقين"

25-5-2016 | 21:25
رئيس لجنة التحقيقات في حادث الطائرة تحديد موقع جهاز ELT ولم نتوصل حتى الآن لـالصندوقينالطيار أيمن المقدم رئيس لجنة التحقيقات
تهانى عبد الرحيم - هشام عبد العزيز
أكد الطيار أيمن المقدم رئيس لجنة التحقيقات في حادث الطائرة المصرية المنكوبة الإيرباص 320، لـ"بوابة الأهرام"، أنه تم تحديد موقع جهاز E l T، عن طريق شركة إيرباص، وهو جهاز يرسل إشارات للأقمار الصناعية عند الاصطدام العنيف للطائرة أو السقوط فى المياه.


وأوضح المقدم، أنه تم استنتاج موقع الجهاز في دائرة 5 كم، وذلك عن طريق متابعة الإشارات التي يرسلها الجهاز للأقمار الصناعية، وتم إرسال الاستنتاج إلى لجنة التحقيق التي سلمتها بدورها إلى هيئة البحث والإنقاذ التابعة للقوات المسلحة.

وأشار المقدم، بأن هناك ثلاثة أجهزة على الطائرة أحدها، بذيل الطائرة، وتتم حاليًا عمليات البحث عن موقع الجهاز الذي سيفيد في تحديد جزاء من الحطام.

وعن عمليات البحث الجارية حاليا، وهل توصل لموقع الصندوقين، نفى رئيس لجنة التحقيق التوصل حتى الآن لموقع الصندوقين، للاحتياج إلى إمكانات فنية وتقنية عالية جدًا للبحث في الأعماق والتى تتجاوز الـ٣٠٠٠ متر ، وستتم الاستعانة بإحدى الشركات الأجنبية المتخصصة فى عمليات البحث عن الحطام فى الأعماق والتقاط إشارات الصندوق الأسود، والتمكن من انتشاله عند العثور عليه.

وأضاف رئيس لجنة التحقيقات، أن القطعة البحرية التابعة للبترول ذات إمكانات عالية وبها غواصة صغيرة للتصوير في الأعناق لكنها غبر مجهزة بالتقاط الإشارات الصادرة من الصندوقين الأسودين.

وقال إنه حاليا يتم البحث فى جزءين السطح والأعماق إلى حد معين وفقا للإمكانات المتوفرة، بواسطة فرق البحث والإنقاذ التابعة للقوات المسلحة وفرنسا واليونان سواء بالقطع البحرية أو الطائرات.

وأشار إلى أنه تتم توسعة دائرة البحث للعوامل الجوية والأمواج والطقس، ويرافق فريق البحث خمسة محققين مصريين للإشراف على تجميع أجزاء الحطام.

وعن تسلم لجنة التحقيق للتسجيل الصوتي والصور الرادارية من الجانب اليوناني، قال رئيس لجنة التحقيق، إنه تمت مخاطبتهم بذلك وسيتم تسلمها خلال ساعات، حيث تقدمنا بمخاطبة رسمية لهم، بخلاف وجود تعاون وتنسيق كامل مع السلطات اليونانية خاصة أنها أحد أطراف لجنة التحقيق فهى ممثل معتمد غير مقيم ولها كافة حقوق لجنة التحقيق المشكلة من مصر وفرنسا، بينما بريطانيا سيكون لها محقق غير معتمد له ثلاثة حقوق فقط وليس ٨ حقوق مثل الأطراف الرئيسية، ومصر هى التى تصدر التقرير النهائي للحادث.

وعن التسجيلات الخاصة والصور الرادارية بمطار شارل ديجول، قال رئيس لجنة التحقيق، إن الجانب الفرنسي الآن يجمع كافة التسجيلات والصور الرادارية من أوروبا للمناطق التي مرت بها الطائرة لتسليمها للجنة التحقيق.

وعن انتشال أشلاء الضحايا وأهمية شكل الأشلاء للجنة التحقيق الفنية والقضائية، قال الطيار أيمن المقدم، إن تركيز فرق الإنقاذ للقوات المسلحة على استخراج الأشلاء من الناحية الإنسانية لأهالي الضحايا والصندوقين.

وأضاف بأن هناك أهمية كبيرة لتحليل الأشلاء بخلاف الـ DNA للتعرف على اسم صاحب الأشلاء، وذلك يساعدنا على التعرف على موقعة على الطائرة ورقم المقعد الذى يجلس عليه وشكل الأشلاء من ناحية الحروق، والحالة الخارجية والداخلية إذا كان الجسم سليما، وذلك يتم عن طريق الطب الشرعى، ولجنتى التحقيق الفنية والقضائية، وبالطبع نسب الحروق، والمقعد يفيدا لجنة التحقيق فى تحديد مواقع الاحتراق إذا كان هناك حريق مع مضاهاة ذلك بالجزء من الحطام القريب من مقعد الراكب.

وقال إنه يتم تنسيق كامل مع الجهات القضائية ويتم تسليم كافة الأجزاء من الحطام لنيابة أمن الدولة العليا، لتحليلها عن طريق المعمل الجنائي ثم يتم تجميعها في هناجر مطار القاهرة.

وعن إمكان تحليل الصندوقين في مصر، قال: لدينا كافة الإمكانات لذلك في معامل وزارة الطيران المدني وذلك ماتم في الطائرة الروسية، باستثناء الثانية الأخيرة التى كانت تحتاج إلى تحليل طيفي وتمت فى معامل متخصصة فى ألمانيا.
تابعونا على
كلمات البحث

مادة إعلانية

Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة