راديو الاهرام

السيسي يوجه وزير التموين بضخ كميات كبيرة من الأرز فى المجمعات الاستهلاكية وتطوير منظومة تداول القمح

15-5-2016 | 17:45
السيسي يوجه وزير التموين بضخ كميات كبيرة من الأرز فى المجمعات الاستهلاكية وتطوير منظومة تداول القمحالرئيس يجتمع بوزير التموين
وسام عبد العليم
اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأحد، بالدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية.


وصرح السفير علاء يوسف المُتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية بأن الدكتور خالد حنفي اطلع الرئيس خلال الاجتماع على معدلات استلام القمح المحلي والتي بلغت حوالي 2.6 مليون طن حتى صباح اليوم بما يمثل نحو 70%، مشيراً إلى ارتفاع معدلات الاستلام بما يُبشر بموسم جيد للقمح، خاصةً مع مواصلة عملية الاستلام على مدي شهر.

ووجه الرئيس في هذا الصدد باستمرار العمل على تطوير منظومة تداول القمح من خلال النظم الحديثة للصوامع والشون المتطورة، وإضافة طاقات تخزينية جديدة على غرار ما تم بالتعاون مع كبرى الشركات العالمية المتخصصة في مجال تخزين الحبوب والغلال حتى تكون منظومة التوريد متكاملة في المواسم القادمة ولا يتم الاستلام في شون ترابية.

كما وجه الرئيس بأهمية مواصلة التيسير على المزارعين وتذليل العقبات أمامهم لإنجاح موسم توريد القمح واستلام أكبر قدر من القمح المحلي.

وأضاف المتحدث الرسمي أنه تم كذلك عرض ما قامت به وزارة التموين من إجراءات لتوفير السلع الغذائية استعداداً لشهر رمضان المبارك، ومنها على سبيل المثال معارض "أهلاً رمضان" التي تقيمها وزارة التموين بمختلف المحافظات بالتعاون مع الغرف التجارية لإتاحة السلع بأسعار مناسبة بالاتفاق بين الموردين والمنتجين وبكميات كبيرة تتناسب مع نمط الاستهلاك في الشهر الكريم.

كما اطمأن الرئيس على توافر الكميات المناسبة من السلع الغذائية الأساسية، وخاصةً اللحوم الطازجة والمُجمدة والدواجن وغيرها من السلع ذات الصلة بالاستهلاك الأساسي للأسرة المصرية، وخاصةً الأرز.

وأوضح وزير التموين خلال الاجتماع بأنه سيتم ضخ كميات كبيرة من الأرز خلال الأيام القادمة توازى 40 ألف طن، وسيتم طرحها في المجمعات الاستهلاكية والقوافل المتحركة بأسعار مناسبة، مضيفاً أن الوزارة ستقوم بشراء كميات إضافية من الأرز وقت الحصاد في نهاية شهر رمضان المبارك.

وذكر السفير علاء يوسف، أن الدكتور خالد حنفي، استعرض كذلك خلال الاجتماع عدداً من المشروعات التي قامت وزارة التموين بتنفيذها خلال الفترة الأخيرة، ومنها مشروع "جمعيتي" الذي يهدف إلى توفير 14000 منفذ بيع للسلع الأساسية بمختلف أنحاء مصر، بما فيها المناطق الأكثر احتياجاً، ويوفر نحو 60 ألف فرصة عمل، فضلاً عما يساهم به في تنمية القطاعين الإنتاجي والصناعي وجذب الاستثمارات المحلية والأجنبية في مجالات التجارة الداخلية.

واستعرض الدكتور خالد حنفي، المشروعات الجاري تنفيذها في إطار المبادرة التي أطلقها الرئيس للاهتمام بقطاع التجارة الداخلية وإقامة سلاسل تجارية بما يساهم في إتاحة السلع الغذائية بأسعار مناسبة وتوفير فرص العمل.

وأوضح وزير التموين أن العديد من الشركات العربية والأجنبية قامت بافتتاح عدد كبير من السلاسل التجارية والغذائية المتنقلة في معظم محافظات الجمهورية، وذلك باستثمارات تقدر بنحو 5.3 مليار جنيه وبما يوفر حوالي 110 ألف فرصة عمل.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الدكتور خالد حنفي، عرض خلال الاجتماع كذلك تقريراً حول زيارته الأخيرة للولايات المتحدة واللقاءات التي عقدها مع قيادات البنك الدولي.

وتم عرض تجربة مصر في إدارة منظومة الخبز والسلع الغذائية المضافة على بطاقات التموين، والتي قام البنك الدولي بتوثيقها للاستفادة منها وتطبيقها في دول أخرى باعتبارها تجربة رائدة تعكس القدرة على التعامل مع قضية كانت مزمنة لسنوات طويلة.

وأوضح وزير التموين، أن البنك الدولي أبدي استعداده لمساعدة مصر على مواصلة النجاح الذي تحقق والبناء عليه، حيث سيقوم البنك بإرسال وفد إلى مصر لمتابعة نتائج المناقشات التي تمت في واشنطن، وذلك بالتنسيق مع وزارة التعاون الدولي.

كما استعرض وزير التموين نتائج لقاءاته مع عدد من كبرى الشركات الأمريكية وغرفة التجارة لعرض فرص الاستثمار الواعدة في مجال التجارة الداخلية والمشروعات التي يُمكن تنفيذها لتطوير نظم معلومات كروت التموين الخاصة بالمواطنين وتحويلها إلى كروت ائتمان من خلال التعاون مع عدد من الشركات العالمية.

وأكد الرئيس في هذا السياق على أهمية الاستمرار في التواصل مع الشركات الأمريكية والعالمية لتعريفها بفرص الاستثمار في مصر والاستفادة مما تتمتع به هذه الشركات من خبرات ونقل التكنولوجيا من خلال الدخول في شراكات معها.
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة