محليات

رئيس الوزراء يجتمع مع صندوق تطوير التعليم لبحث تطوير المنظومة

11-5-2016 | 11:00

رئيس الوزراء شريف إسماعيل

كريم حسن
ترأس المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء مساء أمس، إجتماع مجلس إدارة صندوق تطوير التعليم، وذلك بحضور كل من وزراء: التخطيط، التعليم العالي، التربية والتعليم، الاتصالات، وممثل عن وزارة المالية، وأعضاء مجلس إدارة الصندوق.


وفي مستهل الاجتماع، أكد رئيس مجلس الوزراء أن تطوير منظومة التعليم يأتي على رأس أولويات الحكومة، إلى جانب النهوض بالتعليم الفني وربطه باحتياجات سوق العمل لتوفير عمالة فنية مدربة قادرة على الإنتاج والمنافسة.

وأشار إلى استمرار حرص الدولة على ضمان نجاح تجربة مدارس النيل الدولية، بحيث تكون الشهادة المصرية معتمدة محلياً ودولياً، خاصة وأنها تساهم في تقديم نوعية تعليم ذات جودة مرتفعة، بمقابل مادي يناسب كافة المواطنين.

وفيما ما يتعلق بملف تطوير التعليم الفني ومجمعات التعليم التكنولوجي المتكاملة على مستوى الجمهورية، فإنه في إطار الحرص على سرعة الانتهاء من إجراءات الإتفاق والبدء في الخطوات التنفيذية لإقامة مشروع مجمع التعليم التكنولوجي المتكامل بمدرسة أبو غالب الثانوية الصناعية المشتركة بمحافظة الجيزة، والمقرر تنفيذه بالتعاون مع الجانب الإيطالي، فقد تم خلال الإجتماع الموافقة على حصة الجانب المصري في تمويل المشروع بواقع 71 مليون جنيه مصري، تسدد على مدى 66 شهراً، تشمل إعادة تأهيل المدرسة بالإضافة إلى مصروفات تشغيلها خلال خمس سنوات دراسية تبدأ من 2016 وحتى 2021، بينما يتحمل الجانب الإيطالي تكاليف تجهيز المعامل والورش، وتقديم الدعم الفني، والمشاركة في تصميم النموذج التعليمي، وإعداد المناهج الدراسية وكذلك تكاليف تدريب المعلمين والإداريين طوال مدة تنفيذ المشروع.

وفي سياق متصل، فقد تمت الموافقة على تجديد التعاقد الخاص بمجمع التعليم التكنولوجي المتكامل بالأميرية مع هيئة بيرسون البريطانية الشريك التعليمي الدولي بالمجمع، ليكون التجديد لمدة خمس سنوات، ولحزمة تبلغ 500 طالب في ضوء القدرة الاستيعابية للمجمع، ويأتي إستمرار التعاون مع الهيئة في إطار الحرص على إتمامها مهام تصميم النموذج التعليمي، وإعداد المناهج الدراسية، وتجهيز المعامل والورش بالمجمع طبقاً للمعايير الدولية لمتطلبات الشهادة الممنوحة من الهيئة البريطانية، ذلك بالإضافة إلى التزام إدارة المجمع بمنح الطلاب الملتحقين الشهادات المنصوص عليها في اللائحة الدراسية المعتمدة، إلى جانب استقبال المجمع دفعة جديدة من الطلاب في السنة الأولى من المدرسة الثانوية الفنية للعام الأكاديمي 2015/2016 وما يستتبع ذلك من ضرورة تجديد الاتفاقية لمدة 5 سنوات على الأقل لضمان منح الطلاب شهادة المستوى الخامس بعد إنهائهم بنجاح المرحلة الدراسية الثانية "الكلية التكنولوجية المتوسطة".

وفيما يتعلق بوحدة شهادة النيل الدولية، فقد تم الموافقة على إستصدار قرار من رئيس مجلس الوزراء بإعادة تنظيم وحدة شهادة النيل الدولية المنشأة داخل صندوق تطوير التعليم ووضع الرؤية والرسالة الخاصة بها والهيكل التنظيمي والإداري لها، ويهدف إعادة تنظيم وحدة شهادة النيل الدولية لتمكينها من أداء دورها في إدارة مدارس النيل المصرية والحفاظ على النموذج التعليمي المتفرد لهذه الشهادة الدولية واتخاذ الإجراءات اللازمة لاعتمادها محلياً ودولياً، ووضع خطة متكاملة لتسويق الشهادة الدولية والمعايير الخاصة بمراجعة وتحديث وتطوير مناهج شهادة النيل الدولية وفقاً للمعايير الدولية بما يضمن تنافسيتها.

من ناحية أخرى، وفي إطار متابعة القرارات الصادرة عن الاجتماع السابق لمجلس إدارة الصندوق، فقد تمت الإشارة إلى أنه قد صدر قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 762 لسنة 2016 بتشكيل مجلس أمناء الجامعة المصرية للتعلم الإلكتروني الذي يتولى فحص تجهيزات مركز تكنولوجيا الإتصالات والمعلومات بالجامعة وتحديد الإمكانيات المطلوبة.

كما تم الاتفاق على اختيار مدرسة "نجع الدير" بمحافظة سوهاج لتحويلها إلى مجمع للتعليم التكنولوجي يتضمن 4 تخصصات رئيسية، والإستفادة من مركز التدريب المهني القائم بكلية التعليم الصناعي بسوهاج بدلاً من إنشاء مركز جديد. وتم الاتفاق أيضاً على التركيز على المعاهد الفنية للتمريض التابعة لوزارة الصحة ضمن خطة التطوير التي تقوم بها الوزارة بالتعاون مع صندوق تطوير التعليم، وتم ترشيح عدد من المحافظات لبدء النموذج التعليمي هي : سوهاج، وقنا، والمنيا، وشمال وجنوب سيناء.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة