عالم

الإفراج عن الجندي الإسرائيلي قاتل الشاب الفلسطيني بالخليل بمناسبة "عيد الفصح" اليهودي

22-4-2016 | 11:22

محكمة عسكرية إسرائيلية

أ ش أ
قررت محكمة عسكرية إسرائيلية ، الإفراج عن جندي أطلق النار على أحد الجرحى الفلسطينيين في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة قبل نحو شهر ما تسبب باستشهاده على الفور.


وذكرت وسائل الإعلام العبرية اليوم الجمعة،أن المحكمة أفرجت عن الجندى "إليئور أزاريا" الذي أعدم الشاب الفلسطيني عبد الفتاح الشريف في الخليل ، فيما لا زالت إجراءات المحاكمة جارية بعد اتهامه بالقتل غير العمد في القضية .

وأشارت إلى أن الجندي الإسرائيلي خرج من اعتقاله المفتوح في قاعدة "نحشونيم" العسكرية ، إلى بيت عائلته في مدينة الرملة (وسط إسرائيل) للاحتفال بـ"عيد الفصح" اليهودي.

وأضافت أن والد الجندي القاتل وصل الى معسكر الجيش الإسرائيلي بالقرب من تل أبيب الذي كان محتجزًا فيه، ونقله إلى البيت في مدينة الرملة لقضاء عيد الفصح مع العائلة، وكان في استقباله أمام البيت عدد من عناصر اليمين الإسرائيلي المتطرف الذين رفعوا يافطات ورددوا شعارات مؤيدة للجندي.

وكانت المحكمة العسكرية بمدينة يافا قد أدانت قبل 4 أيام الجندى إليئور أزاريا بالتسبب بموت عبد الفتاح الشريف في مدينة الخليل قبل ما يقارب الشهر، بعد قيامه بإطلاق النار عليه وهو مصاب وملقى على الأرض وبعد مرور ما يقارب من 8 دقائق على إصابته، حيث اظهرت تحقيقات الجيش الإسرائيلي أن الرصاصة التي أطلقها الجندي هي التي تسببت باستشهاد الشريف.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة