المقهى الثقافي

محمد علاء الدين في حوار لـ"الاسبرسو" الإيطالية: الكتابة فعل انعتاقي بالأساس.. وحبس أحمد ناجي "عار"

9-3-2016 | 15:33

محمد علاء الدين

بوابة الأهرام
قال الروائي المصري محمد علاء الدين في حوار مع جريدة "الاسبرسو" الإيطالية، في عددها الأخير الذي صدر في 2 مارس الجاري، إن الكتابة فعل "انعتاقي بالأساس، لا يمكنك الكتابة وأنت مليء بالمحظورات والتحذيرات".


وأضاف صاحب "إنجيل آدم": لا يمكنك أن تكتب وأنت لا تشعر بالحرية في الكتابة، على الأقل هذا ما أراه وأشعر به الآن.

كما عبر علاء الدين عن "صدمته" في الحكم الذي صدر ضد الكاتب أحمد ناجي بالحبس سنتين بتهمة خدش الحياء قائلا: أسترجع الآن قضية ناجي، واحد من الموهوبين في جيله، كتب بلا خوف وبلا تحرز، هذا الفتى الرائع الذي انسلخ من كل قيد ومن كل تقليد، ولكن بماذا كافأته مصر على ذلك؟ سنتين في الحبس مقابل الإبداع. ما هذا العار؟

وتابع: لقد رفعت ضد قضية مشابهة وأنا في العشرين من عمري، ولكنني كنت محظوظا، وما زلت أكتب كما أريد رغم كل المضايقات والتضييقات، نعم منعت من الكتابة الصحفية في مصر، ولكنني ما زلت محظوظا، أنا لست في السجن مثل ناجي.

يُذكر أن أحمد ناجي قد عوقب بالسجن بعد نشره فصلا من روايته "استخدام الحياة" في صحيفة أخبار الأدب، التي يرأس تحريرها الكاتب طارق الطاهر، حيث وجهت ضدهما تهمة خدش الحياء، يحكم على ناجي بالحبس، وعلى طاهر بالغرامة.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة