اقتصاد

"قمه الاستثمار فى الطاقة": إلغاء الدعم المقدم على خدمات قطاع الكهرباء بالكامل بحلول عام 2019

17-2-2016 | 14:05

قطاع الكهرباء

علاء أحمد
قال د.محمد السبكى رئيس هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، إن الدولة تسعى خلال الفترة الحالية إلى تطبيق خطتها والتى بدأت بحلول عام 2014 وتستمر لمدة 5 سنوات لتحسين الطاقة ورفع كفاءتها.


جاء ذلك فى كلمته خلال فاعليات "قمة مصر للاستثمار في الطاقة" بالقاهرة، تحت رعاية وحضور حكومى موسع، وبمشاركة كبيرة من قيادات الأعمال والهيئات الدولية، لمناقشة آليات دفع الاستثمارات في قطاع الطاقة بمصر إلى الأمام.

أضاف أن الدولة ستقوم بإلغاء الدعم المقدم علي خدمات قطاع الكهرباء بالكامل بحلول عام 2019، مشيراً إلى أن الدعم الذي تضعه الحكومة لا يصل للفقراء من الشعب، ولكن المستفيد الأكبر منه هم أصحاب المصانع والشركات، ولذلك قامت الوزارة بوضع خطة لتخفيض الدعم، تتوزع علي خمس سنوات.

وتسلط القمة، المنعقدة على مدار يومي 17- 18 فبراير، الضوء على دور مؤسسات التمويل التنموي والقطاع الخاص في تمويل وبناء مشاريع توليد ونقل وتوزيع الكهرباء بسعة تصل إلى 30 ميجا وات سيتم طرحها في مناقصات، وإتمام مشاريع ستتطلب استثمارات وشراكات إضافية.

وتعليقًا على أهداف استراتيجية الطاقة الوطنية عام 2035، قالت مروة مصطفى مدير إدارة التخطيط بالجهاز المصري لتنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك "– إن القواعد التنظيمية التى يسعى الجهاز لإصدارها الخاصة بتنظيم العلاقة بين شركات القطاع الخاص والشركات الحكومية ستساهم فى خلق مصر بيئة تنافسية للغاية ومناسبة لجذب استثمارات جديدة في الطاقة التقليدية والطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة سواء محلية أو أجنبية".

وأكد إيهاب مهاود مدير شركة أوراسكوم للإنشاء، أن قطاع الطاقة من القطاعات الرائدة فى تحقيق التنمية الاقتصادية حيث يعد المحرك الأساسى الذى يساعد الحكومة فى تحقيق أهدافها التنموية.

أشار أن الفترة الأخيرة شهدت توسعاً من القطاع الخاص بالاستثمار فى مجال الطاقة لافتاً إلى أنه تم توقيع العديد من الاتفاقيات بنظام B.O.T فى مشروعات ببورسعيد وسيدى كرير، مضيفاً أن الحكومة نجحت فى حل مشكلة الطاقة جزئياً من خلال إدخال 3600 ميجاوات وساهم فى عدم انقطاع التيار الكهربائى.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة