اقتصاد

بعد لقاء الرئيس.. وفد البنك الإفريقى يؤكد التزامه بدعم خطط الإصلاح والتنمية المصرية

14-2-2016 | 21:06

جانب من اللقاء

سارة العيسوى ومها حسن
أكدت ليلى المقدم الممثل المقيم للبنك الإفريقى للتنمية أن لقاء وفد البنك اليوم مع الرئيس عبد الفتاح السيسى، بحضور د. سحر نصر وزيرة التعاون الدول كان مثمرا، حيث تم مناقشة المشروعات المشتركة وبرامج البنك فى مصر والتى يتم تمويلها فى اطار استراتيجية التعاون التى تم الموافقه عليها ديسمبر الماضى.


وجاء لقاء وفد بنك التنمية الإفريقى مع الرئيس فى نهايه الزيارة التى قام بها سبعه من المديرين التنفيذين للبنك يمثلون 24 دولة إفريقية عضو فى البنك الى مصر حيث أكدوا على دعم البنك لخطط الإصلاح والتنمية الإقتصادية التى تعمل الحكومة المصرية على تنفيذها على مستوى الإقتصاد الكلى مشيرين الى أهمية الاستمرار فى الاصلاحات على المدى القصير والمتوسط والطويل لتحقيق نقله نوعيه فى مصر.

كما أكدوا على أن هذه الزيارة جاءت فى الوقت الذى تستكمل مصر فيه الخطوة الأخيرة فى خريطة الطريق ببدء عمل البرلمان المصرى ،مما يمثل أهمية كبيرة نحو انطلاق عملية البناء والتنمية.

وقال هوا سين تس المتحدث بأسم الوفد أن البنك ملتزم بمساندة مصر مشيرا إلى أن عقد المنتدى الأول للاستثمار فى افريقيا الأسبوع المقبل بمدينة شرم الشيخ يعتبر فرصه جيدة لتعزيز وتنمية العلاقات المصرية الإفريقية ودعم المشروعات المشتركة.

وقال إن المهمة الأساسية للوفد تمثلت فى التعرف على الوضع المالى فى مصر ومستقبل الاقتصاد ورؤية الحكومة من خلال عدة لقاءات من أهمها لقاء شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء ود. سحر نصر وزيرة التعاون الدولى وعدة وزراء ومسؤليين، حيث تم الإطلاع على استراتيجية مصر 2030 مشيرا إلى أن البنك يدعم هذه الإستراتيجية التى تعمل على تحقيق نمو احتوائى شامل.

كما أجرى الوفد عدة لقاءات مع ممثلى القطاع الخاص والمجتمع المدنى والخبراء والأكادميين ،حيث أشار الوفد لأهمية دور القطاع الخاص فى تحقيق النمو وخلق فرص العمل وأهمية دور الحكومة المصرية الذى تقوم به لدعم القطاع الخاص وتحسين مناخ الاستثمار والأعمال.

كما أعرب الوفد عن دعمه لبرامج تطوير البنية التحتية والطاقه ودورها فى الإسراع بعملية النمو ،مشيرين الى أن دكتور اديسينا رئيس البنك اطلق عدة مبادرات فى هذا المجال يمكن أن تستفيد منها مصر مثل مبادرة إنارة أفريقيا.

كما يعتبر الوفد أن الإنفاق على الخدمات العامة وتحسينها وزيادة كفأتها وكذلك الاستهداف الجيد لبرامج الحماية الاجتماعية سيحقق نتائج ايجابية، حيث اطلع الوفد خلال زيارته لمحافظة الأقصر على عدد من المشروعات التى يشارك فى تمويلها وتعرف على آراء المستفيدين من هذه المشروعات ،مشيرين إلى أهمية دور وزارة التعاون الدولى فى مراقبة المشروعات التى يتم تمويلها ومتابعة التنفيذ للتأكد من تحقيق الأهداف التنموية على أرض الواقع.

كما أكد الوفد على التزام الحكومة بخلق وظائف للشباب وتهيئة مناخ الاستثمار وازالة المعوقات وتشجيع المشروعات الصغيرة والمتوسطة.مؤكدين أن مصر شريك أساسى ومساهم رئيسى فى البنك الافريقى للتنمية.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة