المقهى الثقافى

شاركت فيه 15 دولة بقراءات في أمكنة مفتوحة.. الليلة ختام "مهرجان طنطا الدولي للشعر"

2-11-2015 | 14:12

افتتاح مهرجان طنطا الدولي للشعر

طنطا - سماح إبراهيم
تختتم في الثامنة مساء اليوم الإثنين فعاليات "مهرجان طنطا الدولي للشعر"، الذي يديره الشاعر محمود شرف، وافتتحه يوم الجمعة الماضي الكاتب حلمي النمنم وزير الثقافة وعدد من قيادات الوزارة، وشارك فيه شعراء من 15 دولة عربية وأجنبية.



يشتمل حفل الختام على قراءة شعرية مفتوحة في حديقة نادي طنطا الرياضي، يشارك فيها كل من: إبراهيم داود (مصر)، هيذر توماس (الولايات المتحدة)، علي المخمري (عُمان)، بيلار رودريجيس (المكسيك)، محمد الكفراوي (مصر)، لمياء المقدم (تونس)، أليثيا روسيل (إسبانيا)، د.محسن الرملي (العراق)، فتحي عبد السميع (مصر)، محمود عاطف (مصر)، محمد النادي (مصر).

يعقب الأمسية الشعرية، حفل تكريم لضيوف المهرجان، وسهرة موسيقية تقدمها فرقة كفر الشرفا للغناء الريفي.


يُذكر أن المهرجان يحمل شعارًا هو "احتفاء بالشعر.. احتفاء بالحياة"، وقد وعد وزير الثقافة حلمي النمنم إدارة المهرجان بالاستمرار في دعم وزارة الثقافة للحدث، ليكون فعالية دولية تُعقد بشكل دوري كل عام.

ضم المهرجان شعراء من عدة دول أجنبية منها: المكسيك، الولايات المتحدة الأمريكية، إيطاليا، فرنسا، الدانمارك، إلى جوار عدد من الشعراء من العالم العربي من: المغرب، الجزائر، تونس، العراق، المملكة العربية السعودية، سلطنة عمان، وشاركهم ثمانية عشر شاعرا مصريا من مختلف أنحاء الجمهورية.

تنبني فلسفة المهرجان على القراءة في الأمكنة المفتوحة، والهواء الطلق، فضلاً عن ساحات وقاعات المدارس والجامعة والصروح التعليمية، وذلك كسرًا لحاجز الروتين في التلقي، وخروجًا على المألوف لدى المؤسسة الرسمية، التي تقيم فعالياتها عادة في قاعات مغلقة ضيقة تخاطب المختصين والمهتمين. وقد لقيت أمسيات المهرجان حضورًا جماهيريًا طيبًا، خصوصًا تلك الأمسيات التي انعقدت في ميدان السيد البدوي بقلب مدينة طنطا.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة