عالم

أوباما يصل إلى ولاية أوريجون ويلتقي الناجين من حادث إطلاق النار على مدرسة عليا داخلية

10-10-2015 | 00:16

أوباما

الألمانية
وصل الرئيس باراك أوباما، مساء الجمعة، إلى ولاية أوريجون ليلتقي على انفراد مع الناجين وأسر الذين لقوا حتفهم في الهجوم المسلح، الذي وقع في مدرسة عليا داخلية بالولاية الأسبوع الماضي وخلف وراءه تسعة قتلى.


ولم تكن زيارة الرئيس إلى روزبورج، بولاية أوريجون، موضع ترحيب من قبل سكان الولاية جميعًا الذين ضموا الكثيرين من تلك البلدة الريفية الذين يؤيدون حيازة السلاح.

وتجمعت مجموعات مؤيدة لاقتناء السلاح لاستقبال الرئيس بلافتات كتب عليها "أوباما عد إلى ديارك" و "الصلوات وليس السياسة".

ووصف أحد الأشخاص في حديثه لشبكة "سي إن إن" الإخبارية زيارة أوباما بأنها "حساسة للغاية" بينما قال آخر إن القضية لها علاقة بالصحة العقلية وليس الأسلحة.

وقالت ميشيل فين، وهي واحدة من الذين نظموا الاحتجاجات على زيارة أوباما، "هذا رجل بحاجة إلى مساعدة ولم يحصل عليها".

وقالت فين، إن الكثيرين في روزبورج استاءوا من أن زيارة أوباما جاءت بعد وقت قصير للغاية بعد إطلاق النار.

كان كريس هاربر ميرسر قد قتل تسعة طلاب في المدرسة في أكتوبر الجاري قبل أن يقتل نفسه، وعثرت السلطات في وقت لاحق على 14 قطعة سلاح حصل عليها الجاني وأحد أفراد العائلة بوسائل شرعية.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة