عالم

ولاية مسيسيبي تنعى شرطيين قتلا في إطلاق نار السبت الماضي

12-5-2015 | 03:32

الشرطة الأمريكية

الألمانية
أقيم حفل تأبين عام يوم الإثنين لرجلي شرطة قتلا في مدينة هاتيسبورج، ولاية مسيسيبي، هذا في الوقت الذي مثل فيه أربعة مشتبه بهم لأول مرة أمام المحكمة.


واحتشد الآلاف في مركز مؤتمرات في هاتيسبيرج لتكريم الشرطيين بنيامين دين 34 عامًا وليكوري تايت 25 عامًا، اللذين لقيا حتفهما متأثرين بجراحهما جراء إطلاق النار عليهما في وقت متأخر من يوم السبت في مدينة هاتيسبيرج الواقعة جنوب ولاية مسيسيبي، نحو 175 كم شمال شرق نيو أورليانز، لويزيانا.

وفي واشنطن، وصفت المدعية العامة الأمريكية لوريتا لينش عملية القتل بأنها "اعتداء مروع" وعرضت مساعدة وزارة العدل لسلطات ولاية مسيسيبي في القضية.

وقالت لينش إن "وزارة العدل تقف تضامنا مع إخواننا وأخواتنا في كل مستوى من مستويات إنفاذ القانون فيما ننعي هذه الخسارة الأخيرة".

وذكرت صحيفة "ذا هاتيسبيرج أمريكان" أن مارفن بانكس 29 عامًا، اتهم بارتكاب جريمة القتل العمد.

كما اتهم ثلاثة أشخاص آخرين بتهم منها المساعدة في جريمة القتل، ومساعدة القاتل عقب ارتكابه جريمة القتل العمد، وعرقلة سير العدالة.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة