عالم

الحكومة الفلسطينية تصرف 60% من رواتب موظفيها بسبب حجب إسرائيل عائدات الضرائب

18-1-2015 | 12:28

الحكومة الفلسطينية

أ. ش. أ
أعلنت حكومة التوافق الوطني الفلسطيني، أنها ستصرف 60% من رواتب موظفي السلطة، خلال الأسبوع الحالي، بعد جهود من القيادة الفلسطينية في التواصل مع الدول العربية "الشقيقة"، عقب منع سلطات الاحتلال الاسرائيلي تحويل عائدات الضرائب الشهرية إلى السلطة.


وقالت الحكومة الفلسطينية، في بيان صحفي اليوم الأحد، إن تأمين جزء من الراتب جاء من خلال قروض ومساعدات عربية وموارد ذاتية، مشددة على أن الجهود متواصلة من أجل تأمين كامل الراتب، خلال الفترة المقبلة.

وأضافت، أن عملية الصرف جاءت لتجنيب الموظفين أي أثمان سياسية تحاول حكومة الاحتلال فرضها، كإجراء من إجراءات العقاب الجماعي، الذي تنتهجه ضد أبناء الشعب الفلسطيني.

وأكدت الحكومة "أن حملة الابتزاز الإسرائيلية ضد القيادة الفلسطينية، وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، لن تنال من الجهود المبذولة على الصعيد الدولي، لإنهاء الاحتلال، وصولاً إلى الدولة المستقلة وعاصمتها القدس، ومحاسبة جيش الاحتلال والمستوطنين على الجرائم التي ترتكب فى حق أبناء شعبنا العزل".

ولم تتمكن الحكومة الفلسطينية من صرف رواتب موظفيها في موعدها لهذا الشهر، بسبب احتجاز إسرائيل أموال الضرائب، التي تعتمد عليها ميزانية السلطة، بشكل كبير، عقب توقيع الرئيس محمود عباس وثائق الانضمام إلى 20 منظمة ومعاهدة دولية، من بينها المحكمة الجنائية الدولية.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة