أخبار

المصري الديمقراطي: أحكام محاكمة القرن متوقعة ولا يمكن محاكمة نظام بقوانينه ومؤسساته.. والثورة سُرقت

29-11-2014 | 12:48

مبارك والعادلى وجمال وعلاء

هبة عبدالستار
قال أحمد فوزي أمين عام الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي،إن الأحكام الصادرة اليوم بمحاكمة القرن متوقعة، مضيفًا "لا يمكن محاكمة نظام بقوانينه ومؤسساته ورجاله فمن أعد أوراق الدعوى ومن قدموا أدلة الثبوت والنفى هى مؤسسات نظام مبارك وهناك أجهزة ومؤسسات امتنعت عن تقديم أدلة ضده"، على حد قوله.


واعتبر فوزي، فى تصريح خاص لـ"بوابة الأهرام" أن ما حدث يؤكد أن النظام لم يسقط بعد 25 يناير، وأن الدولة انتظرت حتى يهدأ غضب الشعب الذى نزل إلى الشارع لتعيد الأمور إلى ما كانت عليه.

وأضاف محذرًا "المشكلة أن من يديرون الأمور حتى هذه اللحظة غير مدركين لمخاطر ذلك على المستقبل فهذا سيؤدى لعدم ثقة المواطنين بمؤسسات الدولة من قضاء وإعلام وداخلية وغيرها".

واختتم أمين المصرى الديمقراطى قائلاً "مفيش فايدة من أى مسار قانوني.. تلك ثورة سُرقت ولم تحقق أهدافها والشعب هو من يمتلك الحل".

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة