اقتصاد وبورصة

الطباعة تهاجم "غرفة الصحف الخاصة" وترفض انضمامها لعضويتها بشرط امتلاكها خط إنتاج ورقيًا

19-11-2014 | 11:57

اتحاد الصناعات المصرية

فاطمة منصور
أكد وليد علي نائب رئيس غرفة الطباعة بإتحاد الصناعات، أن الغرفة لم تتلق أي خطاب رسمي من الصحف الخاصة التي أعلنت عن تأسيس غرفة تابعة للإتحاد، مشيرًا إلى أن قانون الاتحاد وشروط الانضمام لعضويته تشترط أن يكون الأعضاء أصحاب صناعة، والصحافة مهنة لا ينطبق عليها شرط الانضمام.


وقال في تصريح خاص لـ"بوابة الأهرام" إن المؤسسات الصحفية القومية وغيرها ممن لها خط إنتاج ورقي أعضاء بالفعل في الجمعية العمومية لغرفة الطباعة، لافتًا إلى أن الغرفة لا ترفض انضمام تلك الصحف بشرط أن تكون لها مطبوعات ورقية.

وكان 7 من رؤساء تحرير الصحف المصرية الخاصة وممثلين عن الإدارة، اتفقوا مؤخرا على البدء في تأسيس غرفة صناعة الصحف الخاصة، والبدء في اتخاذ الإجراءات القانونية، لإضافة الغرفة لاتحاد الصناعات المصرية، باعتبار أن الصحافة تعد من الصناعات الوطنية المهمة التى تشكل رصيداً حيويا للاقتصاد الوطني.

وتابع: الاتحاد هو الجهة الوحيدة التي لها حق الرفض أو القبول للانضمام وليست أي جهة جهة سيادية أخرى، مشيرًا إلى أن تلك الصحف والمؤسسات من حقها تأسيس نقابة مستقلة تحقق أهدافها لأن مشروع تأسيس غرفة للصحف الخاصة يتعارض مع السياسات القائمة بغرفة الطباعة ويتسبب في ازدواجية الاختصاصات، حيث إن غرفة الطباعة تشمل التغليف والإعلان أيضا وإنشاء غرفة أخرى لن يضيف جديدًا إلى الاتحاد.

وكان رؤساء الصحف المصرية الخاصة وقعوا خلال اجتماعهم عن تأسيس غرفة صناعة الصحف الخاصة وهم: رئيس تحرير جريدة اليوم السابع خالد صلاح، مجدي الجلاد، رئيس تحرير جريدة الوطن، علي السيد، رئيس تحرير جريدة المصري اليوم، مصطفى بكري رئيس تحرير جريدة الأسبوع، عبد الرحيم علي رئيس تحرير جريدة البوابة نيوز، وائل لطفي علي رئيس تحرير جريدة الصباح، حازم شريف رئيس تحرير جريدة المال.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة