Close ad

قلعة صلاح الدين ترتدي ثوب التطوير.. مشروعات كبرى تُعيد للصرح التاريخي ومحيطه هيبته الأثرية | صور

10-7-2024 | 19:26
قلعة صلاح الدين ترتدي ثوب التطوير مشروعات كبرى تُعيد للصرح التاريخي ومحيطه هيبته الأثرية | صورقلعة صلاح الدين ترتدي ثوب التطوير
القاهرة - أميرة الشرقاوي

إدراج مناطق القاهرة التاريخية على قائمة المزارات السياحية المصرية، هدف وضعت له الدولة مشروعات ضخمة لتحقيقه، لإعادة المناطق الأثرية والتاريخية في القاهرة قبلة لكل سائحي العالم.

موضوعات مقترحة

بمتابعة مستمرة، تجتهد أجهزة محافظة القاهرة؛ للانتهاء من المشروع القومي لتطوير القاهرة التاريخية،، والتي تعد قلعة صلاح الدين الأيوبي من أبرز معالم هذه المشروعات؛ حيث يعد محيط القلعة محيطا عامرا بالمساجد والآثار التاريخية والإسلامية.


قلعة صلاح الدين الأيوبي

قلعة صلاح الدين واحدة من المزارات التاريخية المهمة في القاهرة، التي يشهد محيطها عمليات تطوير مكثفة؛ نظرًا لأهميتها التاريخية والدينية على مر التاريخ.

تزامنت أعمال التطوير في داخل أسوار القلعة وخارجها؛ حيث انتهت أجهزة الدولة من تطوير مسجد سليمان باشا الخادم داخل القلعة، وجار حاليًا إزالة المناطق الخطرة وغير الآمنة المحيطة بأسوارها، منها «عرب آل يسار» بنطاق حي الخليفة، كما يجري تطوير عدد من المساجد والمزارات التاريخية هناك، ولعل من أشهرها مسجدي السيدة عائشة والمسبح.


مسجد سليمان باشا الخادم

مسجد سليمان باشا الخادم

تطوير اجتماعي وحضاري وثقافي

ولا يقتصر التطوير في منطقة قلعة صلاح الدين الأيوبي على تطوير المنشآت والمساجد والمزارات التاريخية، بل يمتد إلى التطوير العمراني والاجتماعي؛ حيث شملت خطة التطوير وضع إستراتيجية شاملة لتغيير حياة المواطنين نحو الأفضل، مع تذليل العقبات والتحديات، وتوفير مساكن آمنة وخدمات متنوعة لهم، بينها خدمات ثقافية وتعليمية.

آخر أعمال التطوير في محيط قلعة صلاح الدين

الدكتور إبراهيم صابر، محافظ القاهرة، تابع قبل عدة أيام أعمال التطوير ورفع الكفاءة الجارية في محيط قلعة صلاح الدين، وعددًا من المحاور الجديدة التي أقيمت لربط محاور شرق القاهرة مع جنوبها؛ في إطار إستراتيجية لخلق محاور جديدة لتيسير الحركة المرورية إلى جميع المزارات التاريخية جنوب القاهرة.


مسجد سليمان باشا الخادم

وكانت أجهزة الدولة المعنية قد أنهت ترميم برجي «الرملة» و«الحداد» و«الساحة الأمامية» بقلعة صلاح الدين الأيوبي «منطقة البانوراما»، وافتتاحهم أمام الزوار.

ووفقا لآخر البيانات المتاحة عن مشروع التطوير الضخم؛ تجري حاليا أعمال إزالات في منطقة تطوير القلعة، ومنها إزالة العقار 29 شارع صلاح الدين الشرقي بنطاق حي الخليفة، فضلا عن تطوير منطقة جراج هيئتي النظافة والنقل العام بمنطقة القلعة بحي الخليفة.

ومن المعلوم أن حي الخليفة جنوب القاهرة، يضم العديد من المزارات مثل المقابر والأضرحة الأثرية والمساجد التاريخية، ومن أشهرها مساجد السيدة نفيسة، السيدة رقية، السيدة عائشة، السيدة سكينة، والتي جرى الانتهاء من تطوير بعضها، ضمن مشروع تطوير «مسار مزارات آل البيت».


مسجد سليمان باشا الخادم

وجار العمل حاليا على تطوير المتبقي من هذه المساجد، تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية؛ بتغيير منطقة القلعة وما يحيط بها في حي الخليفة إلى مناطق جذب سياحي، خاصة السياحة الدينية.

الإستراتيجية الوطنية للتنمية السياحية

مشروع تطوير القاهرة التاريخية يعد أحد محاور الاستراتيجية الوطنية لتنمية السياحة في مصر، والتي أطلقتها وزارة السياحة والآثار لتحسين التجربة السياحية.

وتتيح عمليات التطوير لهذه المزارات الأثرية المتميزة في القلعة الفرصة للترويج لزيارة «القاهرة الكبرى الثقافية» والذي يجعل من مدينة القاهرة مقصداً سياحياً قائماً بذاته.


مسجد سليمان باشا الخادم

مسجد سليمان باشا الخادم

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: