Close ad

مدرب ألمانيا متخوف من الشكوك حول إقامة منافسات السباحة بنهر السين في أولمبياد باريس

9-7-2024 | 19:03
مدرب ألمانيا متخوف من الشكوك حول إقامة منافسات السباحة بنهر السين في أولمبياد باريس أولمبياد باريس
الألمانية

أبدى بيرند بيرخان مدرب منتخب ألمانيا للسباحة قلقه بشأن عدم الاستقرار على مكان إقامة منافسات السباحة في المياه المفتوحة خلال أولمبياد باريس قبل ثلاثة أسابيع من انطلاق المنافسات.

موضوعات مقترحة

ومن المفترض أن تقام منافسات السباحة المفتوحة أو الماراثونية في نهر السين مع منافسات السباحة ضمن رياضة الترايثلون.

ويتردد أن هناك إمكانية لنقل منافسات السباحة المفتوحة إلى قناة التجديف الأولمبية بسبب ارتفاع مستويات البكتيريا في نهر السين خلال الفترة الحالية.

ويعد الألماني فلوريان ويلبروك بطل السباحة في المياه المفتوحة لمسافة 10 كيلومترات في أولمبياد طوكيو مرشحا بارزا لتكرار إنجازه، ولكن استعداده للدورة القادمة لا يبدو مثاليا.

وقال بيرخان في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء "إنه أمر محبط للاعبين الذين يستعدون للمنافسات"، مضيفا أن محاولة إقامة المنافسات في النهر تبقى مخاطرة كبيرة.

وأشار "أما قناة التجديف فسيكون الأمر مختلفا حيث تبلغ حرارة الماء 25 درجة مئوية، في حين تبلغ تتراوح الحرارة في نهر السين ما بين 21 و22 درجة.

وأضاف "لذا فإن قناة التجديف ستكون أكثر متعة".

وأنفقت فرنسا ما يقرب من 4ر1 مليار يورو (5ر1 مليار دولار) لتحسين جودة مياه نهر السين، بينما يقوم الخبراء بفحص دوري للكشف عن معدل البكتيريا الذي يبقى مرتفعا للغاية.

وتقام دورة الألعاب الأولمبية في باريس خلال الفترة من 26 يوليو إلى 11 أغسطس.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: