Close ad

القومي للمرأة ينظم لقاء لإعلان جوائز مسابقة «سيدة الأقصى.. صمود ونضال»

9-7-2024 | 12:55
القومي للمرأة ينظم لقاء لإعلان جوائز مسابقة ;سيدة الأقصى صمود ونضال;المجلس القومى للمرأة
هايدي أيمن

نظمت لجنة الفنون والآداب بالمجلس القومى للمرأة لقاء لإعلان جوائز مسابقة "سيدة الأقصى.. صمود ونضال" بالتعاون مع المعهد العالي للنقد الفني، ونقابة الفنانين التشكيليين ، بحضور الدكتورة رانيا يحيى عضوة المجلس ومقررة اللجنة ، والدكتورة غادة غبارة رئيسة الأكاديمية ، والدكتور هشام جمال نائب رئيسة الأكاديمية، والدكتورة صفية القباني نقيبة التشكيليين ورئيسة لجنة التحكيم ، وذلك بمقر أكاديمية الفنون .

موضوعات مقترحة

 كما تضمن اللقاء افتتاح معرض "سيدة الأقصي.. صمود ونضال"  الذي يحتوي علي الأعمال الفنية للمشاركين بالمسابقة و تشمل لوحات ومنحوتات.

وأوضحت الدكتورة رانيا يحيي أن هذا اللقاء يتضمن الإعلان عن نتائج المسابقة التي جمعت أعمالا فنية عن  "القضية الفلسطينية" وعن المعاناة التي تواجهها  المرأة الفلسطينية ، مشيرة إلى أن صمود المرأة الفلسطينية أمام هذا العناء هو أكبر دليل على قدرة المرأة على مواجهة أي تحدّ والوقوف  أمام أي معوقات مهما بلغت، مؤكدة أن المرأة هي دائماً العنصر القوي داخل الأسرة، موضحة أن هذه المسابقة تم تحكيمها من قبل لجنة مكونة من قامات فنية وأكاديمية تتسم بالموضوعية والحيادية.

فيما أثنت الدكتورة صفية القباني على جميع الأعمال المشاركة سواء الفائزة التي لم تنل حظ الفوز، مؤكدة أنها فازت بعرضها داخل المعرض، كما أضافت أن معظم الأعمال التي تقدمت كانت متميزة  ، مؤكدة أن جميع  الأعمال الفنية جاءت تكريماً لشهداء فلسطين

وأكدت الدكتورة يمني إبراهيم أن الشركة من منطلق مسؤوليتها المجتمعية تحرص دائماً علي الاهتمام بكل الأنشطة الثقافية والمرتبطة بالفن علي اعتبار أن القيادة السياسية دائما تسلط الضوء علي قوة مصر الناعمة، التي تعتبر من أهم القوي الموجودة خاصة في العصور الحالية، مشددة علي أن صمود ونضال المرأة الفلسطينية محل تقدير  واهتمام للملايين، وأنه من خلال تلك المسابقة يتم تسليط الضوء علي النماذج الملهمة.

فيما أشار اللواء أحمد عبد المجيد الي أن فكرة المسابقة قامت علي التفكير في المرأة الفلسطينية التي تحملت الاحتلال والظلم  والقهر علي مدار عقود طويلة ، مؤكدا على أن نسبه كبيرة  من شهداء فلسطين كانت من النساء والأطفال، مضيفاً أن هذه المسابقة تعتبر توثيقا لذكري مرور ٨٠ عاما علي نكبة فلسطين.

وفى ختام اللقاء قامت الدكتورة غادة جبارة بوصف تفصيلي لبعض اللوحات والمنحوتات المعروضة بالمعرض، وقد قامت الدكتورة رانيا يحيي وأعضاء لجنة التحكيم  والدكتورة يمني إبراهيم بتسليم جوائز مالية للفائزين بالمسابقة من الأساتذة والطلاب، كما قاموا بالوقوف دقيقة حداد خلال اللقاء علي أرواح شهداء فلسطين.

وتم تسليم الجوائز للفائزين والفائزات في مجالات الرسم، الحفر، النحت، والتصوير الزيتي ، حيث حصلت على المركز الأول في مجال الرسم حصلت على المركز الأول مريم نبيل، وعلى المركز الثانى كريستين صبحي محارب، وحصلت صفية يحيى حسن علي المركز الثاني المكرر.

وحصلت على المركز الثالث سارة عبد الفتاح محمد قنديل ، وعلى المركز الثالث مكرر كل من كنزي عماد الدين ، وفاطمة أيمن فوزي ، ومريم محمد عبد العزيز .

وفي مجال الحفر حصلت على المركز الأول عبير عادل علي محمد ، والمركز الثانى ناهد فرج عبد القادر ، والمركز الثالث مني ماهر محمد ابراهيم.

وفي مجال النحت، حصل على المركز الأول الدكتور إيهاب عبد الله يوسف ، وفي التصوير الزيتي، حصل على المركز الأول ريهام محمود إبراهيم ، وعلى المركز الثاني ريم أحمد علي ، وحصلت سارة احمد حمدان الحاصلة على المركز الثالث، وحصل زياد أيمن عبد الله على المركز الثالث مكرر.

تجدر الإشارة إلى أن المعرض قد شهد حضور الدكتورة يمنى إبراهيم رئيس مجلس إدارة "اسيست ايجانسي" (الشركة الداعمة للجوائز) ، والعميد أحمد عبد المجيد، وأعضاء لجنة التحكيم الدكتور إيهاب الطوخي، والدكتورة ماجدة سعد الدين، والدكتور إسلام المجدي، والدكتورة فاطمة عبد الرحمن، وأمانة اللجنة كانت للأستاذة فاطمة محمد طه.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: