Close ad

رئيس اتحاد منتجي ومصدري الحاصلات البستانية: أولوياتنا مساعدة صغار المزارعين وتحسين جودة المنتج المصري

11-7-2024 | 15:10
رئيس اتحاد منتجي ومصدري الحاصلات البستانية أولوياتنا مساعدة صغار المزارعين وتحسين جودة المنتج المصرياللواء أشرف الشرقاوي
هويدا عبد الحميد
بوابة الأهرام الزراعي نقلاً عن
  • نستهدف إنشاء مجالس نوعية للمحاصيل التصديرية
  • موضوعات مقترحة
  • لأول مرة التعاون مع كبرى الشركات المصدرة وزراعة صنفين من تقاوي البطاطس المستوردة وتصديرها إلى أوروبا
  • تكويد الأرض والممارسات الزراعية الجيدة والاستخدام الآمن للمبيدات ومعرفة المواصفات التصديرية خطوات لزيادة الصادارت المصرية
  • تنفيذ مشروع وحدة تعقيم للنباتات الطبية والعطرية بالبخار في الفيوم
  • 275 مليون دولارعائد صادرات النباتات الطبية والعطرية عام 2023
  • الاتحاد الوكيل الحصري لأكبر معمل لإنتاج شتلات النخيل بزراعة الأنسجة فى العالم واستيراد 40 ألف شتلة خلال العام الحالي
  • إنتاج أول مركب عضوي بعد صدور قانون الزراعة العضوية وتجربته لمدة عامين يزيد الإنتاجية بنحو 30%

 

بخطى ثابتة وتخطيط مسبق يضع فى أولوياته النهوض بإنتاجية صغار وكبار المزارعين، حتى يرقى المنتج المصرى للتصدير، وعد بخطة تنموية منذ توليه المسئولية، لمس المزارعون آثارها الإيجابية، ويتوقع مستقبلاً واعداً للصادرات المصرية... التقينا اللواء أشرف الشرقاوى رئيس الاتحاد العام لمنتجى ومصدرى الحاصلات البستانية، للتعرف على  الجهود المبذولة لتحقيق هذه الأهداف والخطوات نحومستقبل واعد للمنتجات المصرية...

*بداية ماذا كانت أولوياتكم فور تولى المنصب العام الماضى لاسيما أنكم توليتم رئاسته خلال عام 2015 لمدة 3 سنوات؟

عُينت كرئيس مجلس إدارة للاتحاد فى مارس 2023، ووفقاً لتوجيهات القيادة السياسية بوضع صغار المزارعين على قائمة الأولويات، وزيادة حجم الصادرات وتحسين جودة المنتج المصرى؛ ليرقى للتصدير، كان الاهتمام بصغار المزارعين وتوفير جميع مطالبهم من الاتحاد، وبأقل الأسعار، هو الأولوية الأولى، والاتجاه الفورى بلا تردد نحو قيام الاتحاد بالزراعة والتصدير للحاصلات البستانية.

 *كيف يخدم الاتحاد صغار وكبار المزارعين المصدرين؟

يوفر الاتحاد لهم مستلزمات الإنتاج (تقاوى- مخصبات- معدات- مبيدات-أسمدة) بأقل الأسعار وأجود الأصناف.. سواء بتدبيرها محلياً أو بالاستيراد من الخارج.

وتقديم الإرشادات الفنية اللازمة لكل محصول قبل وأثناء الزراعة، أى فى جميع مراحلها بواسطة خبراء مصريين أو أجانب، فضلاً عن تقديم الحلول للمشاكل التى يواجهها المزارعون أثناء الزراعة كخدمة مجانية وبدون مقابل.

وبالنسبة لكبار المزارعين يتم تقديم خدمات لهم مثل تخفيض أسعار تحاليل التربة أو متبقيات المبيدات، وتقديم التوعية والإرشاد بضرورة تكويد الأرض، وتعريفهم بالمواصفات التصديرية لكل محصول .

*ما دور الاتحاد فى توفير التقاوى خاصة فى ظل ارتفاع الأسعار الحالى؟

يقوم الاتحاد بتوفير تقاوى البطاطس وشتلات النخيل وقريباً بذور الطماطم للمزارعين بسعر مخفض جداً وهامش ربح بسيط للغاية، وذلك لأن هناك تعاوناً مع البنك الزراعى المصرى وبنوك أخرى؛ لتوفير العملات بالسعرالرسمى، ونحصل على تسهيلات من الدولة بهذا الشأن، كونها تعد من مستلزمات إنتاج.

*منذ توليكم المسئولية وعدتم بتقديم خطة لتنمية الزراعة وزيادة الصادرات.. ما هو أهم ما حققتموه فى تلك الفترة؟

لأول مرة فى تاريخ الاتحاد منذ إنشائه؛ تم التعاون مع كبرى الشركات المصدرة وزراعة صنفين من تقاوى البطاطس التى يستوردها الاتحاد، وتم حصاد العروة الصيفية وتصديرها إلى أوروبا، وجارٍ تخزين تقاوى العروة الشتوية لزراعتها فى شهر أغسطس، وتصديرها إلى أوروبا أيضاً، وجارٍ زراعة 15 فداناً يليها 40 فداناً بالنخيل البارحى بالمشاركة مع مركز البحوث الزراعية.

*كيف يتصدى الاتحاد لمشاكل مزارعى ومصدرى الحاصلات الزراعية خاصة البطاطس؟

بالعدالة فى التوزيع، وثبات الأسعار طول الموسم، والمصداقية والالتزام بتسليم الكميات المحجوزة دون نقصان، ومتابعة الزراعات وحل مشاكل المزارعين إن وجدت، وتقييم المنتج، وتشجيع المزارعين ومكأفاتهم فى نهاية كل موسم وبعد الحصاد.

ما هى أهم المحافظات التى شهدت أعلى إنتاجية؟

بالترتيب بالطن الوادى الجديد 1.102368 - المنيا 927635 - النوبارية 841817 - البحيرة 833249 - الدقهلية763666 - المنوفية 543438 - الإسكندرية 373687 - الغربية 368205 - الإسماعيلية 280946 - الجيزة 270139- بنى سويف 262103 - القليوبية 203387.

*مدى تأثر منتجى ومصدرى الحاصلات بارتفاع سعر الدولار؟

كأى قطاع فى الدولة تأثر بارتفاع الأسعار، ولكن أتوقع ربحية عالية للمزارعين لجميع المحاصيل هذا الموسم إن شاء الله.

*من وجهة نظركم كيف يمكن لمصر زيادة صادراتها؟

بعدة خطوات من بينها تكويد الأرض، واتباع الممارسات الزراعية الجيدة لكل محصول، والاستخدام الآمن للمبيدات، وعدم استخدام مبيدات غير مرخصة. بالإضافة إلى التعرف الجيد على المواصفات التصديرية لكل محصول طبقاً لشروط الدولة المستوردة لهذا المحصول أو الصنف، والتعبئة الجيدة طبقاً للمواصفات، والتنافس الشريف مع الآخرين بزيادة الجودة للمنتج وليس تخفيض السعر.

*حدثنا عن المركب العضوى الذى تم تسجيله بعد صدور قانون الزراعة العضوية ؟ 

المركب العضوى روسى المنشأ، تم تسجيله كأول مركب عضوى بعد صدور قانون الزراعة العضوية، وتمت تجربته لمدة عامين سابقين على عديد من المحاصيل مثل البطاطس- المانجو- العنب-  الفلفل - الفراولة- الطماطم - الخيار- القمح - النخيل - الذرة، ويعطى زيادة فى الإنتاجية تتراوح بين 25 - 30%.

*ما أهم المحاصيل التى يتبنى الاتحاد زيادة إنتاجيتها ولها مستقبل واعد؟

كل المحاصيل البستانية بلا استنثاء وعلى رأسها الآن النباتات الطبية والعطرية كمحاصيل واعدة، وفى إطار توجهات القيادة السياسية، وحرصاً من وزير الزراعة واستصلاح الأراضى لتنمية الصادرات البستانية المصرية وزيادة الدخل القومى من العملات الأجنبية، قام الاتحاد بالاشتراك مع مركز البحوث الزراعية بتنفيذ مشروع وحدة تعقيم للنباتات الطبية والعطرية باستخدام البخار، لتحسين وتطوير عمليات التعقيم، ويهدف هذا المشروع إلى الحفاظ على جودة ونقاء النباتات الطبية والعطرية المجففة، وإزالة الملوثات البيولوجية التى تتمثل فى الكائنات الحية الدقيقة.

ويقام المشروع على مساحة 5 أفدنة فى منطقة كوم أوشيم كموقع مثالى للمشروع، حيث إنه قريب من مناطق إنتاج النباتات الطبية والعطرية، وكذلك أهمية إقامة الشراكات مع القطاع الخاص، بحيث يكون المشروع مركزاً للتقنيات الحديثة فى مجال التعقيم.

*ولماذا الاهتمام بالنباتات الطبية والعطرية تحديداً؟

نظراً لقيمتها الاقتصادية الكبيرة فهى تحقق عائداً مجزياً، كما أن لها مجالاً واسعاً فى التجارة الخارجية ويزداد الطلب العالمى عليها، وبلغ عائد الصادرات منها 275 مليون دولارعام 2023.

*وقعتم بروتكولات تعاون مع عدة جهات كيف سيستفيد المزارعون منها؟

  • تم توقيع بروتوكول مع الاستثمارات الزراعية المستدامة (إيفاد) لتعزيز أوجه التعاون من أجل دعم صغار المزارعين، يهدف إلى دعم تحليل التربة والمياه بنسبة 50% لجميع أعضاء الاتحاد، كما يوفر قاعدة معلومات خاصة بالخريطة الإنتاجية من نوعية المحاصيل المكودة بها.
  • كما تم توقيع بروتوكول تعاون مع مركز البحوث الزراعية فى مجالات نقل التكنولوجيا للمنتجين والمصدرين حول أفضل الممارسات الزراعية.

ويشمل التعاون فى مجالات عدة وهى: برامج البحث والتطوير التى تستهدف تحسين جودة وكفاءة إنتاج الحاصلات البستانية، ونقل التكنولوجيا ليتمكن المنتجون والمصدرون من تبنى أحدث الممارسات فى زراعة وإنتاج الحاصلات البستانية.

بالإضافة إلى التدريب والتعليم وورش العمل المشتركة فى قطاع الحاصلات البستانية، وتبادل المعلومات والبيانات المتعلقة بالتحليلات الزراعية، وسوق الحاصلات الزراعية، فضلاً عن دعم السياسات والتشريعات المتعلقة بقطاع الحاصلات البستانية، وتبادل الخبراء بين الطرفين وخاصةً فى مجال التعليم والتدريب والارشاد وتوفير برامج توعية وتدريب للمنتجين والمصدرين حول أفضل الممارسات الزراعية، ودعم التسويق والتصدير وتطوير استراتيجيات التسويق وتقديم الدعم الفنى والتقنى للمنتجين والمصدرين.

علاوة على البحث فى التحديات والمشكلات الزراعية التى تواجه القطاع، وإيجاد حلول مبتكرة لهذه التحديات من خلال البحث العلمى والتكنولوجيا، وتوفير مساحات من الأراضى من جانب مركز البحوث الزراعية لمباشرة الاتحاد لنشاطه، وجارٍ الآن وضع خطة لكل مجال من مجالات هذا التعاون للتنفيذ.

  • وأيضاً هناك تعاون مع شركات إنجليزية لزراعة الأنسجة بالنخيل، ويعد الاتحاد الوكيل الحصرى لأكبر معمل لإنتاج شتلات النخيل ناتج زراعة الأنسجة فى العالم وهو معمل DPD الإنجليزى، حيث قام الاتحاد باستيراد نحو 40 ألف شتلة خلال السنة المالية الحالية من أصناف (البارحى – عجوة المدينة – المجدول – الخلاص – العنبرة – الجرفس).
  • كما يقدم المعمل المركزى للمبيدات تخفيضات لصالح أعضاء الاتحاد بنسبة تتراوح بين 15- 25% على الخدمات التحليلية.

*ماذا عن المشاركة فى معرض "خير مزارعنا لأهالينا"؟ وهل متوقع إقامة مثل هذه المعارض طوال العام؟

"يرجع الفضل بعد الله عز وجل إلى مشاركة اعضاء الاتحاد من المنتجين والمصدرين بأسعار رمزية وأحياناً يتم توريدها لنا مجاناً، وذلك لرفع المعاناة عن كاهل المواطن المصرى البسيط خلال فترة المعرض بتوجيه من وزير الزراعة وتحت إشرافه مباشرة، وقد لاقى إقبالاً واستحساناً بشكل منقطع النظير، وامتد المعرض لمدة شهر، وتكراره فترة أخرى تتزامن مع معرض الزهور، ومن المتوقع استمرار إقامة مثل هذه المعارض لصالح المواطنين لفترات مماثلة خلال العام".

*كيف كانت مشاركة الاتحاد فى مهرجان التمور؟

تم عرض أصناف الشتلات التى يستوردها الاتحاد ويعمل الاتحاد على الترويج لتلك الأصناف.

*هل هناك مشروعات قائمة بالتعاون مع منظمة الاغذية والزراعة؟

نأمل أن يكون هناك تعاون قريباً مع المنظمة.

*هل تم البت فى قضايا الفساد التى طالت الاتحاد منذ فترة كبيرة؟

لا توجد قضايا فساد بالمعنى المباشر مطلقاً، ولكنها كانت أخطاء فنية وإدارية وتمت محاسبة مرتكبيها من فترة زمنية بعيدة تجاوزت نحو 7 سنوات ماضية، وانتهت تماماً ولا يوجد لها أى أثر حالياً.

*ما هى خطتكم للارتقاء بدور الاتحاد بالمستقبل؟

إنشاء مجالس نوعية لجميع المحاصيل وخاصة المحاصيل الهامة مثل النباتات الطبية والعطرية– الموالح- البطاطس – العنب – الفراولة – النجيل والتى تجلب العملات الأجنبية لمصر فى حالة تصديرها للخارج.

ونهدف أن يكون الاتحاد رمانة الميزان لأسعار التقاوى فى السوق المصرية، فضلاً عن العمل على رفع مستوى معيشة العاملين بالاتحاد وتأميناتهم وأسرهم طبياً.










 

 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة