Close ad

بخلاف حرارة الجو.. أطعمة ومشروبات تسبب المزيد من التعرّق تجنبها

7-7-2024 | 16:25
بخلاف حرارة الجو أطعمة ومشروبات تسبب المزيد من التعرّق تجنبهاالأطعمة والمشروبات التي نستهلكها تلعب أيضًا دورًا مهمًا في التعرق
أحمد فاوي

يمكن أن يكون التعرّق، وهو آلية التبريد الطبيعية للجسم، ناتجًا عن مجموعة متنوعة من الأسباب. بالإضافة إلى العوامل المعروفة مثل النشاط البدني والطقس الحار والتوتر، فإن الأطعمة والمشروبات التي نستهلكها تلعب أيضًا دورًا مهمًا في التعرق.

موضوعات مقترحة

 فبعض الأطعمة، من الوجبات الحارة إلى المشروبات التي تحتوي على الكافيين، يمكن أن تسبب التعرق عن طريق زيادة توليد الحرارة في الجسم أو تحفيز الجهاز العصبي.

ففي مقالة  نشرها  موقع" ليستي ليست "، تناول الأطعمة والمشروبات المختلفة التي يمكن أن تسبب التعرق والأسباب العلمية وراء هذه العمليات.


ما هي العلاقة بين الغدد العرقية والغذاء؟

هناك ما بين 2 إلى 4 ملايين غدة عرقية في أجسامنا، و غالبيتها عبارة عن "غدد العرق المفرزة. تتيح الغدد العرقية المفرزة حدوث العرق عندما يكون جسمنا ساخنًا. في حين أن  الغرض الرئيسي من العرق هو تبريد الجسم عن طريق التبخر وإطلاق الحرارة.

عندما تأكل أو تشرب الأطعمة التي تزيد من درجة حرارة الجسم أو تجعل الجسم يعمل بجهد أكبر، فقد يؤدي ذلك إلى تحفيز الغدد العرقية المفرزة ويجعلك تشعر بالتعرق الزائد.


الأطعمة والمشروبات التي تسبب التعرق:

1الأطعمة الحارة

تحتوي الأطعمة الحارة، ، بداية من الصلصة الحارة إلى فلفل الهالابينو الحار، على مركب كيميائي يسمى الكابسيسين. يرتبط الكابسيسين بالمستقبلات العصبية التي تنقل الإشارات إلى الدماغ، ويتم إرجاعها على شكل حرارة. ثم يحاول جسمنا تبريد نفسه فنتعرّق.

2المأكولات والمشروبات الساخنة

إن شرب كوب من القهوة الساخنة أو وعاء من الحساء الساخن يرفع درجة حرارة الجسم الداخلية. عندما ترتفع درجة الحرارة هذه، تفرز الغدد المفرزة العرق لتبريد الجسم. لذا فإن شرب مشروب ساخن يمكن أن يساعد في التخلص من الحرارة ، وما ترتب عليه من التعرق.

3الكافيين

الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين (مثل القهوة والشاي الأسود ومشروبات الطاقة) تحفز الجهاز العصبي المركزي وتسبب تنشيط الغدد العرقية. خاصة عندما تشرب كوبًا ساخنًا من القهوة، فإن الحرارة والكافيين سيجعلان جسمك يتعرّق.


4اللحوم

تستغرق اللحوم الغنية بالبروتين وقتًا أطول للهضم في المعدة وينفق الجسم المزيد من الطاقة. وبالتالي يزيد من التعرق. غالبًا ما تحدث مشكلة تسمى "عرق اللحم" عند الأشخاص الذين يجدون صعوبة في هضم البروتين الحيواني.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: