Close ad

الفرنسيون يدلون بأصواتهم في الجولة الثانية من الانتخابات البرلمانية

7-7-2024 | 08:18
الفرنسيون يدلون بأصواتهم في الجولة الثانية من الانتخابات البرلمانية فرنسا
الألمانية

يتوجه الناخبون الفرنسيون في وقت لاحق اليوم الأحد في جميع أنحاء البلاد إلى مراكز الإقتراع للإدلاء بأصواتهم في الجولة الثانية والأخيرة من الانتخابات البرلمانية المحورية التي ستحدد ما إذا كان اليمين المتطرف سيتمكن من تعزيز تقدمه ويصبح أكبر قوة في الجمعية الوطنية.

موضوعات مقترحة

ومن المقرر أن تفتح مراكز الاقتراع أبوابها في الساعة الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي  ويحق لـ 3ر49 مليون شخص الإدلاء بأصواتهم. وكان التصويت في عدد من أقاليم ما وراء البحار الفرنسية قد بدأ بالفعل.

ومن المتوقع أن تظهر النتائج في المساء.

وستتوجه كل الأنظار إلى القوميين اليمينيين المتطرفين بزعامة مارين لوبان في حزب التجمع الوطني المناهض للهجرة وما إذا كانوا سيتمكنون من الفوز بالأغلبية المطلقة في الجمعية الوطنية، مجلس النواب بالبرلمان الفرنسي. الأمر الذي من شأنه أن يمثل نقطة تحول في تاريخ فرنسا وسيكون له أيضا آثار كبيرة على السياسة الأوروبية.

وبرز حزب التجمع الوطني كأكبر قوة في الجولة الأولى من التصويت التي جرت نهاية الأسبوع الماضي، متقدما على التحالف اليساري الجديد ومعسكر الوسط للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي جاء في المركز الثالث.

ومع ذلك، تم تخصيص 76 مقعدا فقط من أصل 577 مقعدا في الجولة الأولى، مما يعني أن المرشحين الكبار في الدوائر الانتخابية المتبقية سيواجهون الآن جولة إعادة.

وتشير استطلاعات الرأي في الأيام الأخيرة إلى أن لوبان لن تتمكن من الحصول على الأغلبية المطلقة في الجمعية الوطنية.

وسارعت قوى الوسط بقيادة ماكرون واليساريون في محاولة لعرقلة معسكر لوبان من خلال سحب أكثر من 200 من مرشحيهم لتجنب تقسيم الأصوات.

وجاء قرار ماكرون بالقيام بمقامرة محفوفة بالمخاطر بالدعوة إلى انتخابات مبكرة في أعقاب الهزيمة الكبرى لحكومته الوسطية في انتخابات البرلمان الأوروبي في 9 حزيران/يونيو.

وجاء الرهان بنتائج عكسية ووضع لوبان على مسافة قريبة من السلطة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة