Close ad

عبدالواحد النبوي يكشف الخطوات الأولى لأخوانة دار الكتب والوثائق

7-7-2024 | 02:40
عبدالواحد النبوي  يكشف الخطوات الأولى لأخوانة دار الكتب والوثائق عبدالواحد النبوي، وزير الثقافة الأسبق

قال عبدالواحد النبوي، وزير الثقافة الأسبق، إن الدكتور خالد فهمى رئيس مجلس إدارة دار الكتب والوثائق بعهد الإخوان، لم يتحدث معهم عن حيثيات قرار إلغاء انتدابه برفقة 3 من قيادات الدار.

موضوعات مقترحة

وأضاف، خلال حواره ببرنامج "الشاهد"، مع الدكتور محمد الباز، والمذاع عبر فضائية "إكسترا نيوز"، أن الكلام الذي قاله "فهمي"، خلال حوار له مع "الأهرام"، كان من الطرائف عندما سألوه لماذا اتخذت قرار بإنهاء انتدابهم؟، قال إن صبري الدالي قال عنهم"الدكتوراة بتاعهم من تحت السلم"، وأن دكتورة نيفين محمود، "بتاعت وثائق ويوجد موظفة أخرى تقوم بعملها"، وعبدالواحد"أستاذ مساعد وليس أستاذ".  

وأكد أنهم كانوا يدركون أنه سيأتي بأشخاص منهم "إخوان" ليتولوا هذه المناصب وكانت هذه بداية أخونة المؤسسة.

وأشار إلى أن المحامي سمير صبري، أقام دعوى طالب فيها بإبطال قرار إلغاء الانتداب، وطلب من المجلس الأعلى للقوات المسلحة أن يتدخل، وبعدها حدثت المظاهرات وكان هناك تخوف من أن يضع الإخوان أيديهم على دار الوثائق.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: