Close ad

بحث آليات التعاون بين القومية للاستشعار والمعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيدات بمركز البحوث الزراعية

6-7-2024 | 18:02
بحث آليات التعاون بين القومية للاستشعار والمعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيدات بمركز البحوث الزراعيةزيارة وفد الهيئة القومية للاستشعار للمعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيدات
أحمد عبد الفتاح

قام الدكتور إسلام أبو المجد رئيس هيئة الاستشعار من البعد وعلوم الفضاء والوفد المرافق له بزيارة تفقدية لمركز البحوث الزراعية برئاسة الدكتور عادل عبدالعظيم رئيس المركز، وبحضور الدكتورة هند عبداللاه مدير المعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة في الأغذية، وذلك في إطار جهود الهيئة للتعاون مع كافة الجهات الأكاديمية والبحثية الحكومية والخاصة والجهات العاملة في خدمة القطاع الزراعي في مصر لتبادل الخبرات والتعاون البناء، ولبحث أوجه التعاون المختلفة بين الجانبين.

موضوعات مقترحة

وأكد الدكتور إسلام أبوالمجد أن الهيئة لديها من الخبرات والخدمات المُختلفة التي يُمكن من خلالها أن تُشارك في تنمية القطاع الزراعي بالتعاون مع جميع الجهات الأخرى وعلى رأسها مركز البحوث الزراعية والجهات التابعة له، معربًا عن اعتزازه بالتعاون مع مركز البحوث الزراعية، خاصة في ظل وجود تعاون مع بعض المعاهد من تنفيذ بعض التجارب في المحطات الإقليمية، كما أعرب عن سعادته البالغة بزيارة المعمل كأحد أهم الجهات العاملة في مجال سلامة الغذاء في مصر والشرق الأوسط، وهذا يستدعي دراسة أوجه التعاون بين الجهتين من الناحية الخدمية والبحثية والتدريبية وهذا أحد أهداف الزيارة.

وأشار الدكتور عادل عبدالعظيم رئيس مركز البحوث الزراعية إلى أهمية التعاون مع الجهات الأكاديمية والبحثية لتبادل الخبرات ورفع الكفاءات لخدمة القطاع الزراعي، لافتًا إلى أن المعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيدات يعُد أحد الجهات التابعة لمركز البحوث الزراعية تحت مظلة وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، وأن المركز والجهات التابعة له تسعى دائمًا للتعاون مع جميع الجهات والهيئات الحكومية والخاصة العاملة في مجال خدمة القطاع الزراعي والتصنيع الغذائي في مصر.

وتناولت الزيارة طرح عدة موضوعات للتعاون بين الجهتين وبمشاركة جهات أخرى، كما تمت مناقشة طرق تنفيذ والبدء في هذه المقترحات من خلال عمل بروتوكول تعاون بين الجهتين، على أن يتم التنسيق والبدء خلال الأيام القادمة في اتخاذ خطوات سريعة لتفعيل أوجه التعاون.

وقامت الدكتورة هند عبداللاه باصطحاب الدكتور إسلام أبوالمجد والوفد المُرافق له؛ لتفقد أقسام المعمل المختلفة، واستعرضت أبرز ما يقدمه المعمل من خدمات مختلفة، وأهمها تحليل العينات من المنتجات الزراعية والغذائية والبيئية من الصادرات والواردات والأسواق المحلية، فضلًا عن استعراض دور كل قسم بالمعمل في الكشف عن المُلوثات التي يقوم بقياسها، وعدد الاختبارات المُعتمدة بكل قسم لخدمة الصادرات المصرية والواردات والأسواق المحلية وتحقيق مُتطلبات الأسواق المحلية والإقليمية والدولية.

وأوضحت الدكتورة هند عبداللاه أن المعمل المركزي لتحليل مُتبقيات المُبيدات هو أول معمل مُعتمد لإجراء التحاليل المُتعلقة بسلامة الغذاء في مصر والحاصل على شهادة الاعتماد الدولية طبقًا لنظام الأيزو 17025 ، موضحة أن المعمل يضم أحدث الأجهزة التي تستخدم في أفضل المعامل العالمية كما أنه يضم فريق عمل متكامل به أفضل الخبرات المتميزة  والمدربة بكفاءة عالية، مشيرة إلى أن أهم ما يتميز به المعمل هو دوره الهام على المستوى القومي للحفاظ على سلامة المستهلكين في مصر من خلال مشاركته في منظومة الرقابة على الصادرات وقيامه بدوره الفعال عن طريق تحليل بعض الواردات إلى مصر من المحاصيل الزراعية والأغذية ذات الأصل النباتي والحيواني وعدم التصريح بدخول المخالف للمواصفات المصرية الغذائية من الجهات الرقابية بناءً على نتائج تحليل المعمل.
 


زيارة وفد الهيئة القومية للاستشعار للمعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيداتزيارة وفد الهيئة القومية للاستشعار للمعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيدات

زيارة وفد الهيئة القومية للاستشعار للمعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيداتزيارة وفد الهيئة القومية للاستشعار للمعمل المركزي لتحليل متبقيات المبيدات
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة