Close ad

كرم جبر: الكهرباء والأسعار أبرز التحديات التي تُواجه الحكومة وعلى الوزراء الانتباه إلى "بطانة السوء"

5-7-2024 | 22:34
كرم جبر الكهرباء والأسعار أبرز التحديات التي تُواجه الحكومة وعلى الوزراء الانتباه إلى  بطانة السوء الكاتب الصحفي كرم جبر
فاطمة شعراوي

حذر الكاتب الصحفي كرم جبر، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، الوزراء الجدد مما وصفه بـ "بطانة السوء" في كل وزارة، مضيفًا أنها من ضمن موروثات الوظيفة العامة في مصر بطانة السوء والتي تعد خطرًا حقيقيًا على المسئول.

موضوعات مقترحة

جاء ذلك خلال حواره مع الإعلامي جابر القرموطي ببرنامج "مانشيت" المذاع على فضائية "سي بي سي".

وأضاف أنه من ضمن الموروثات في كل وزارة أن يبدأ بعض الأشخاص في النفاق بلا حدود من خلال "عبارات ظريفة"، قائلًا إلا أنني أثق أن الوزراء الجدد سيستطيعوا التميز بين المنافقين ومن يريدون أن يعملوا بجد.

وتابع أن النفاق يكون عن طريق عبارات ظريفة ولكن لا يجب على المسئول أن يصدقها، مضيفًا، أن من بطانة السوء أيضًا أن يبدأ بعض الأشخاص في التفتيش فيما مضى وأن يذم المسئول السابق ليثبت ولاءه للجديد، وكذلك محاولة ضرب الأكفاء في العمل.

وأوضح أن الإنسان الكفء قليل الكلام ولا يعرف النفاق أو تزين الباطل، وقال: "أعجبني أن بعض الوزراء أغلقوا آذانهم وبدأو في عدم استقبال بطانة السوء".

وأكد جبر أن اختيار عدد كبير من الوزراء ونوابهم والمحافظين ونوابهم من الشباب يعمل على فتح شرايين العمل السياسي، مضيفًا أن ذلك يؤي إلى وجود احتياطي إستراتيجي من الخبرات؛ حيث يكتسب هؤلاء الشباب الخبرات بالاحتكاك والخطأ والصواب.

الاستعانة بأهل الخبرة


وأكد أنه يجب على الوزراء الاستعانة بأهل الخبرة؛ حيث يمثل الشباب القطار المندفع فيما يقوم أهل الخبرة بضبط هذا القطار حتى لا يخرج عن القضبان، مضيفًا أن تواجد حماس الشباب وأهل الخبرة يؤدي إلى توليفة مضبوطة.

وأضاف جبر، أنه يجب على الوزراء الجدد التعامل مع الإعلام بمنتهى الوعي، وأن تكون تصريحاتهم مدروسة ويجب عليهم أن يحذروا السوشيال ميديا المتوحشة خلال أحاديثهم؛ حيث إن البعض يحاول أن يتربص لأي تصريحات، مشيرًا إلى ضرورة أن يكون لكل وزارة متحدث إعلامي ويجب تدريب هؤلاء المتحدثين على كيفية مخاطبة الجمهور لأن الكاميرا شرسة.

وأكد جبر أن الكاميرا آلة إعلامية جهنمية، مضيفًا أن البرامج التي تكون "بث مباشر" مثلها مثل الرصاصة، وهناك البعض الذي يتنظر إلى أين سوف تذهب هذه الرصاصة، مشيرًا إلى أنه يجب التعامل مع الإعلام بخبرة وهدوء ووعي شديد.

وأوضح جبر أنه يجب على المسئولين الجديد عدم إعطاء أي وعود في أي ملف حتى يدرسوه بشكل متكامل ويجب تفعيل أدوات ضبط الأسعار والرقابة والمحاسبة عن طريق وزير التموين والأجهزة الرقابية، مؤكدًا أن الرئيس عبدالفتاح السيسي لا يتحدث إلا في حقائق قد تصل إلى حد الصدمة رغم أنه يعلم جيدًا أن هذا ضد الشعبية، ولكنه لا يبحث عن شعبية بل عن بناء مصر، لافتًا إلى أن الكهرباء والأسعار أبرز التحديات التي تواجه الحكومة الجديدة.

الصناعة قاطرة الاقتصاد المصري

وقال إن الصناعة هى القاطرة التى ستسحب الاقتصاد المصري، والثورة التى قدمها الفريق مهندس كامل الوزير نائب رئيس مجلس الوزراء للتنمية الصناعية وزير النقل والصناعة، في قطاع النقل سيقوم بها في الصناعة، مؤكدًا أن الإنجازات التى حدثت في مشروعات النقل والطرق ملحمة حقيقية.

وأكد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، أنه في 3 يوليو 2013 كان بيان إنقاذ مصر وكذلك كان تشكيل الحكومة في 3 يوليو 2024 ليؤكد أنه خلال الـ 11 عامًا الماضية لم تمر أي لحظة دون عمل شاق من أجل تحقيق إنجاز ملموس، مضيفًا أن الرئيس السيسى تسلم الدولة وهي فقيرة ومنهارة ومرشحة أن تكون دولة فاشلة، واستطاع لم شمل الوطن والمواطنين.

ولفت كرم جبر إلى أن تجديد الخطاب الديني من أصعب الملفات التي ستواجه وزير الأوقاف الجديد، فضلًا عن بعض الفتاوى التي تهين المرأة وتقلل من شأنها، فالإسلام كرم المرأة وأعلى من قيمتها، وعلينا أن نساعدها بآراء دينية مستنيرة.

وأشاد بقرار تولي وزير الصحة منصب نائب رئيس الوزراء للتنمية البشرية، قائلًا إن بناء الإنسان السليم يبدأ من الصحة لأن العقل السليم في الجسم السليم، مضيفًا أن مصر قامت بإنجاز كبير في القضاء على فيروس سي وإذا لم تقم الدولة بأي إنجاز سوى القضاء على ذلك الفيروس التي أتعب المصريين كثيرًا فذلك يكفيها.

علق الكاتب الصحفي كرم جبر، على قول الإعلامى جابر القرموطى بأنه قرأ في الصحف أن هناك تغييرات في المناصب الإعلامية وأن الكاتب الصحفي ضياء رشوان سيتولى رئاسة المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام خلفًا له، قائلا: "المناصب بتروح وتيجي ومافيش منصب وجد ليبقي".

وأضاف أن هناك وقتًا معينًا تصل فيه لدرجة معينة وحينما تخرج من المناصب تكون رافعًا رأسك، وبالنسبة لي أعمل في الصحافة منذ أكثر من 38 عامًا وأكتب مقالًا يوميًا منذ 2005 ومنذ قرار تعييني توليت مناصب عدة.

وأشار إلى أن التغيير هو ضخ لدم جديد ورؤية جديدة وزميل عزيز آخر يأتي له أفكار، وحينما يصدر القرار الجمهوري بالتعيينات فأنا أول من سيبارك ويهنئ الكاتب الصحفي ضياء رشوان عند تكليفه وسأبارك له واستقبله وأتحدث معه على الملفات التى عملنا عليها مثل الإستراتيجية الإعلامية التي تم عرضها على الرئيس السيسي وحصلت على الموافقة، والملفات التي تنتظره ومنها بروتوكول تعاون مع السعودية وروسيا.

وقال إن علينا ترسيخ ثقافة أن الخروج من المنصب هو بداية للحياة وليس النهاية، مضيفًا: "سأعود لقلمي؛ حيث لم أنقطع عن الكتابة منذ 35 عامًا مضت".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: