Close ad

التشكيل الحكومي الجديد يتصدر اهتمامات الأحزاب السياسية خلال أسبوع

5-7-2024 | 22:27
التشكيل الحكومي الجديد يتصدر اهتمامات الأحزاب السياسية خلال أسبوعاجتماع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء
أحمد سعيد حسانين ومحمد الإشعابي

تصدر التشكيل الحكومي الجديد وأولويات الحكومة الجديدة وأبرز الملفات على الطاولة اهتمامات الأحزاب السياسية وأجندة أولوياتها خلال الأسبوع الماضي.

موضوعات مقترحة

وتستعرض "بوابة الأهرام" في السطور التالية أبرز ما جاء على لسان عدد من قيادات ومسئولي الأحزاب والقوى السياسية.

برلماني: الاجتماع الأول للحكومة أظهر جديتها ووعيها بحجم المسؤولية بالتركيز على الملفات التى تنهض وتدعم المواطن

قال النائب أحمد عبد الماجد، عضو مجلس الشيوخ عن حزب الشعب الجمهوري، إن الحكومة الجديدة تعي جيدا حجم المسئولية التي تقع على عاتقها، وتقدر الثقة الكبيرة التي منحتها القيادة السياسية لها، وما تمر به مصر من تحديات وأزمات تطلب جهود مضاعفة والتركيز في العمل على وضع سياسات مختلفة وجديدة للنهوض إلى مستوى يليق بالمواطن المصري ويلبي احتياجاته، ويدعم بناء الجمهورية الجديدة ورؤية الدولة ٢٠٣٠ نحو البناء والتنمية المستدامة والأمن والاستقرار.

وأكد عبد الماجد في بيان له، اليوم، أن ما ظهر في أول اجتماعات الحكومة الجديدة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي من نشاط وحرص على أداء الواجب الوطني، يؤكد هذه الثقة التي حازتها أفضل الكفاءات لمواجهة التحديات التي تواجهها الدولة نتيجة الأزمات الخارجية غير المسبوقة.

وذكر عضو مجلس الشيوخ، أن الحكومة الجديدة لديها أجندة مهمة وتوجيهات ذات أهمية كبرى من القيادة السياسية بضرورة الحفاظ على محددات الأمن القومي والسياسة الخارجية، لتكون على رأس أولوياتها ومواصلة العمل على تعزيز التمكين السياسي ومتابعة وتنفيذ مخرجات الحوار الوطني التي تهدف تلبية احتياجات المواطنين وعلاج المشكلات السياسية والاقتصادية والاجتماعية بأفكار تواكب العصر والتطور والظروف الزمانية والمكانية.

وثمن النائب،حرص الحكومة على وضع أولويات المواطن المصري على رأس مناقشات أول الاجتماعات، وصدور توجيهات عاجلة بضرورة حل أزمة تخفيف الأحمال وترشيد الطاقة والعمل على ضبط الأسعار والأسواق، ودعم الإصلاح الاقتصادي، والاهتمام بكل ما يدعم حقوق الإنسان ودعم المجتمع المدني والحفاظ على مكتسبات الأمن والاستقرار، والعمل على دعم الصادرات ومواصلة إجراءات الإصلاح الاقتصادي، وأيضا جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة وتشجيع دور القطاع الخاص، بجانب العمل على صياغة خطاب ديني معتدل .

النائب محمد الرشيدي: التعديلات الوزارية تعكس رغبة الرئيس في ضخ دماء جديدة برؤى مختلفة لاستكمال التنمية 

قال النائب محمد الرشيدي، عضو مجلس الشيوخ عن حزب الشعب الجمهوري، إن الشعب المصري يعول الكثير على التشكيل الوزاري الجديد وإعلان حركة المحافظين من أجل تحقيق آماله وطموحاته في العبور من الأزمات والتحديات الراهنة التي يشهدها المجتمع على الصعيد المحلي والإقليمي الدولي إلى بر الأمان والاستقرار.

وأكد الرشيدي في بيان له، اليوم، أن التعديلات الجديدة والحركة تشهدها الحكومة والمحافظين، تعكس رغبة القيادة السياسية نحو ضخ دماء جديدة بأفكار ورؤى مختلفة، وهي ثقة كبيرة في ظل ما تشهده المنطقة من أحداث وتحديات على كافة المستويات الأمنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية، مشيرا إلى أن الجمهورية الجديدة ورؤية مصر 2030 تحتاج لتكاتف وتعاون وجهود الجميع.

وذكر عضو مجلس الشيوخ، أن حركة الوزراء والمحافظين الجديدة تحمل الكثير من الآمال في نفوس الشعب المصري الذي يبحث عن الاستقرار الاقتصادي والمجتمعي في كافة الملفات المختلفة، فضلا عن حرصه وحرص مؤسسات الدولة والقيادة السياسية على استكمال مسيرة البناء والتنمية بما يتواكب تطورات العصر والأحداث الراهنة.

وشدد النائب على ضرورة تنفيذ رؤية وتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بوضع ملفات الأمن القومي والسياسة الخارجية ومواصلة مسار الإصلاح الاقتصادي وتعزيز أساليب واستراتيجيات مواجهة التضخم وارتفاع الأسعار، والاهتمام بملفات الصحة والتعليم ووضعها على رأس الأولويات، وتسريع وتيرة تنفيذ مخرجات الحوار الوطني، دعما لمشروع بناء الإنسان المصري وتوفير حياة كريمة له، في إطار المفهوم الشامل للجمهورية الجديدة.

النائب إيهاب وهبة: التشكيل الوزاري الجديد وحركة المحافظين تغيير للدماء من أجل إصلاح شامل ومستدام لاستكمال التنمية 

قال النائب إيهاب وهبة رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الشعب الجمهوري في مجلس الشيوخ، إن التشكيل الوزاري الجديد والذي شمل تغيير 21 حقيبة وزارية، يؤكد حرص القيادة السياسية على ضخ دماء جديدة تحمل رؤى وأفكار جديدة لدعم جهود الدولة نحو البناء والتنمية والحفاظ على الأمن القومي في ظل ما تشهده المنطقة من تحديات وأزمات صعبة.

وأوضح وهبة في بيان له اليوم، أن ما يحمله التشكيل الوزاري الجديد من تنوع واختلاف سواء بوجود بعض الوزراء ممن كانوا  في الحكومة السابقة ممن أثروا إيجابيا داخل الوطن، أو من أتوا لمهامهم خلفا لزملائهم السابقين، يعكس ثقة القيادة السياسية في قدرتهم على صنع مستقبل جديد يليق بتاريخ وعراقة هذا الوطن، ويسهم في جهود ردع كافة محاولات المساس بالأمن القومي، ويواجه أزمات التضخم وارتفاع الأسعار تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأشار رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الشعب الجمهوري في مجلس الشيوخ إلى ضرورة أن تنظر الحكومة الجديدة لمطالب الشعب وتعمل على تحقيقها، لتنفيذ رؤية الدولة لبناء الإنسان المصري وتوفير حياة كريمة واستكمال مسيرة البناء والتنمية.

ونوه وهبة، بضرورة أن تضع الحكومة الجديدة منهجا يضع مطالب الشعب وطموحاته على رأس الأولويات وتنفيذ مخرجات الحوار الوطني، وذلك بالتنسيق والتعاون مع المحافظين الجدد المقرر لهم أن يتولوا مناصبهم اليوم تزامنا مع التشكيل الوزاري الجديد من أجل إصلاحات شاملة ومستدامة.

النائب عمرو فهمي يطالب الحكومة الجديدة برفع مستوي الخدمات واتخاذ إجراءات عاجلة لحل مشاكل المواطنين

هنأ النائب عمرو فهمي عضو مجلس الشيوخ، وعضو الهيئة العليا في حزب مستقبل وطن، الوزراء الذي حازوا على ثقة القيادة السياسية في التشكيل الوزاري الجديد، مؤكدا أن المهمة ثقيلة وصعبة ومليئة بالتحديات والأزمات، الأمر الذي دفع نحو الثقة بهم لاتخاذ منهج جديد قادر على العبور بالدولة من هذه الأزمات، والسير في درب التنمية والبناء الذي تسعى نحوه الدولة من أجل  غد مشرق ومستقبل في أفضل في الجمهورية الجديدة.

وأكد فهمي، على ضرورة أن تعمل الحكومة الجديدة على ترتيب أولوياتها لرفع مستوى الخدمات في كافة القطاعات والملفات المختلفة والتي ينتظر المصريون علاجها وتطويرها وعلى رأسها ملفات الصحة والتعليم والملف الاقتصادي والطاقة وتعزيز الإنتاج المحلي ودعم الناتج والدخل القومي، والعمل على توفير فرص عمل غير تقليدية للشباب، ومواجهة التحديات الخارجية التي تمس أمن البلاد واستقرارها، واتخاذ إجراءات عاجلة لحل مشكلات المواطن البسيط، وتعزيز برامج الحماية الاجتماعية لتوفير حياة كريمة للجميع.

وطالب عضو مجلس الشيوخ، بضرورة وضع مخرجات الحوار الوطني في الاعتبار كونها تمس كافة مشكلات المجتمع على مختلف الأصعدة إلى حد ما، وتضع حلولا مناسبة ومرضية لمختلف الملفات التي كانت تؤرق المجتمع في الآونة الأخيرة سواء كانت سياسية أو اقتصادية أو اجتماعية.

ولفت عضو الهيئة العليا لحزب مستقبل وطن إلى أن المحافظين الجدد مطالبين بالتلاحم مع الشارع والاقتراب من الجماهير بشكل أكبر والبحث عن حلول غير عادية وغير تقليدية بعيدة عن الروتين لدعم مسار التنمية والبناء الذي تسعى إليه الدولة في إطار الجمهورية الجديدة، موجها الشكر للوزراء والمحافظين وكافة المسئولين السابقين على ما قدموه من جهود كبيرة في سبيل الوطن، متمنيا أن يكون الوزراء والمحافظين الجدد على قدر الثقة وأن يوفقهم الله في خدمة الوطن والمواطنين.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: