Close ad

الإعلامي فهمي عمر: الأنباء عن الأسماء المرشحة لهيئات الإعلام تدعو للارتياح.. ورشوان قاد الحوار الوطني ببراعة

5-7-2024 | 16:56
الإعلامي فهمي عمر الأنباء عن الأسماء المرشحة لهيئات الإعلام تدعو للارتياح ورشوان قاد الحوار الوطني ببراعةالخبير الإعلامى الكبير فهمى عمر
فاطمة شعراوي

رحب الخبير الإعلامى الكبير فهمى عمر، بالأنباء التي ترددت خلال الساعات القليلة الماضية عن تولي الكاتب الصحفي ضياء رشوان، رئيس هيئة الاستعلامات، والمنسق العام للحوار الوطني، رئاسة المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، وتولي طارق سعدة نقيب الإعلاميين، رئاسة الهيئة الوطنية للإعلام، واستمرار المهندس عبد الصادق الشوربجي رئيسا للهيئة الوطنية للصحافة. 

موضوعات مقترحة
الكاتب الصحفى ضياء رشوان

وقال "عمر": النجاح الذى حققه ضياء رشوان طوال تاريخه المهنى المشرف، يؤهله لقيادة دفة المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ببراعة، لما يمتلكه من حكمة وقوة شخصية وهو ما اتضح من خلال كل منصب تولاه فى الفترة الأخيرة ونجاحه ببراعة فى الحوار الوطنى وما أحدثه من تحول إيجابى في عمل الهيئة العامة للاستعلامات وما شهدناه على يديه وبفضل خبراته فى تحسين التواصل وتبادل المعلومات بشكل أفضل.

المهندس عبدالصادق الشوربجى

وعبر فهمى عمر عن ارتياحه باختيار الدكتور طارق سعدة رئيسا للهيئة الوطنية للإعلام قائلا: هو ابن المبنى الطموح الوطنى صاحب الأفكار المبتكرة التى ستفيد ماسبيرو حتى أن زملاءه يعلقون عليه كل الآمال، فى تحسين أوضاعهم وهم يستحقون ذلك، وأثق فى أن طارق سعدة قادر على ذلك، فهو رجل دولة وإعلامى مخضرم وسيكون عونا لماسبيرو والعاملين به فى هذه الأوقات الملحة.

طارق سعدة

وأضاف الإعلامى الكبير: أسعدني استمرار المهندس عبد الصادق الشوربجى كرئيس للهيئة الوطنية للصحافة فقد حقق نجاحا فى فترة توليه، ومن الطبيعى أن يكمل إنجاز الملفات التى قام بفتحها وحقق بها إنجازًا خلال الفترة الماضية وأتمنى له كل التوفيق فى الفترة المقبلة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة