Close ad

حصاد مجلس الشيوخ.. برقيتان ودراستان وكلمة وفض دور الانعقاد

5-7-2024 | 14:20
حصاد مجلس الشيوخ برقيتان ودراستان وكلمة وفض دور الانعقاد مجلس الشيوخ - صورة أرشيفية
محمد على السيد

شهد مجلس الشيوخ برئاسة المستشار عبد الوهاب عبدالرازق هذا الأسبوع عقد جلستين مهمتين، تم خلالهما إعلان عن فض دور الانعقاد كما تم خلالهما مناقشة دراسة عن تطبيق نظن الري الحديثة في المحافظات ودراسة الأثر التشريعي للمادة ٣٥ من سوق رأس المال، كما بعت برقيتين للرئيس عبد الفتاح السيسي بمناسبة الذكري الحادية عشرة لثورة ٣٠ يونيو وحلول العام الهجري الجديد.

موضوعات مقترحة

تهنئة بمناسبة الذكرى الحادية عشرة لثورة ٣٠ يونيو 

بعث المستشار عبد الوهاب عبد الرازق رئيس مجلس الشيوخ ببرقية تهنئة للرئيس عبد الفتاح السيسى بمناسبة الذكرى الحادية عشرة لثورة ٣٠ يونيو  جاء نصها:

فخامة الرئيس/ عبدالفتاح السيسي
رئيس الجمهورية 

تحية تقدير وإعزاز لفخامتكم.. وبعد،

يشرفني بالأصالة عن نفسى وبالإنابة عن أعضاء مجلس الشيوخ، أن أرفع إلى فخامتكم أسمى آيات التهاني والتبريكات، بالذكرى الحادية عشرة لثورة الثلاثين من يونيو لعام 2013، تلك الثورة التي مثلت حدثًا فارقًا في حياة الشعب المصري بل والمنطقة العربية والعالم بأسره، لما مثلته من نقطة فاصلة في مواجهة قوى الظلام والتطرف والإرهاب، فكشفت حقيقتها ودحرت خطرها وأنهت وجودها. 

وإنني إذ أنتهز هذه المناسبة الوطنية، أدعو الله عز وجل أن يديم على فخامتكم موفور الصحة والعافية، وأن يحفظكم ويحفظ مصر وشعبها الأبي، وأن يعيد علينا هذه المناسبة بالخير والأمان تحت قيادتكم الحكيمة. 

وكل عام وفخامتكم بألف خير وسعادة.

رئيس الشيوخ: ٣٠ يونيو انتفض فيها الشعب ضد جماعات الشر التي أرادت اختطاف الوطن

واستأنف مجلس الشيوخ برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق رئيس المجلس جلساته العامة، الثلاثاء الماضي، وفي بداية الجلسة القى المستشار "عبد الرازق" كلمة بمناسبة ذكرى ثورة  30 يونيو، وهذا نصها: 

السيدات والسادة.. أعضاء المجلس الموقر:

لا زلنا نحتفل بذكرى غالية علينا جميعاً، ذكرى ثورة الثلاثين من يونيو، التي انتفضت فيها جموع الشعب ضد جماعات الشر التي أرادت اختطاف الوطن وطمس هويته، فخرج الملايين من النساء والشيوخ والشباب متمسكين بالأمل ومستظلين بأعلام الوطن، رافضين للاستبداد والهيمنة، مدافعين عن المبادئ والقيم المصرية الأصيلة، فانحاز الجيش لشعبه واستجاب لإرادته، فحمى الله بهذا مصر من الفتن، لتبدأ مصر عهداً جديداً من التنمية والازدهار.

ورغم مرور 11 عاماً على هذه الثورة المجيدة، فلاتزال أحداثها حية نابضة في قلوب المصريين، تذكرنا بشجاعة وبسالة الشعب المصري الذي استطاع أن يسطر ملحمة وطنية من الاصطفاف الوطني والصمود الأسطوري، سجلها التاريخ الحديث بحروف من نور، لتبقى على مر الزمان شاهدة على أن  انتماء المصريين لوطنهم ورفضهم لمحاولات الهيمنة والاستبداد يعلو على أية مصالح ضيقة لجماعات الظلام التي اعتقدت أن إرهابهم الأسود، سينال من إرادة أمة سطرت أمجادها عبر الزمان، وألهمت الإنسانية معنى البطولة والفداء من أجل الوطن.

السيدات والسادة أعضاء المجلس الموقر:
لقد رسمت جموع الشعب المصري في ثورة الثلاثين من يونيو مساراً جديداً للعمل الوطني، يرتكز على دعائم قوية تتمثل في اللٌحْمَةُ الوطنية والاصطفاف الشعبي، خلف قائد البلاد، من أجل صون الوطن والحفاظ عليه، لتنطلق مصر إلى مرحلة البناء والتنمية، وتوفر لأبنائها فرص العيش الكريم وتضمن لهم ولأبنائهم ما يطمحون إليه من مستقبل آمن ومستقر.  
 
وخلال الأعوام الماضية، استطاعت مصر بعون الله، ثم بصمود الشعب وتكاتفه، ووقوفه خلف قيادته، وبفضل بسالة وتضحيات رجال القوات المسلحة والشرطة، وتعاون جميع مؤسسات الدولة، أن تصون مقدرات الوطن وتحميه مما كان يحاك ضده من مؤامرات ومخططات لإسقاط الدولة وإدخالها في نفق مظلم من الفوضى والتمزق والصراع.

السيدات والسادة أعضاء المجلس الموقر:
لم ولن تتوقف قوى الشر المعادية لمصر عن محاولات إنفاذ مخططاتها، الرامية إلى إضعاف هذا الوطن وتفتيته، لذا وجب علينا جميعا أن نكون دائماً واعين لذلك، مستمسكين بوحدتنا، مستجمعين قوتنا، خلف قيادتنا، من أجل مزيد من الاستقرار والتقدم والازدهار لهذا الوطن.

حفظ الله مصر ووفق قائدها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي لما فيه خير وعزة للوطن والمواطنين.

تطبيق نظم الري الحديثة في المحافظات 

ناقش مجلس الشيوخ في جلسة الثلاثاء برئاسة المستشار  عبد الوهاب عبدالرازق رئيس المجلس تقرير لجنة الزراعة والري عن دراسة بشأن تطبيق نظم الري الحديثة في محافظات مصر:" الجدوى - الفرص – التحديات".

بحضور الدكتور هاني سويلم وزير الموارد المائية والري، والمستشار علاء الدين فؤاد وزير المجالس النيابية.
 
وذكر النائب محمد السباعي مقرر الدراسة أن الموارد المائية من أهم محددات التنمية الزراعية الأفقية والرأسية، كما يمثل الأمن المائي، مطلباً ملحاً للدولة المصرية لتحقيق التنمية المستدامة المنشودة.

وأضاف أن قضية استخدام الموارد المائية من أكثر القضايا التي تؤثر على الأمن الغذائي المصري، خاصةً في ظل الزيادة السكانية المستمرة من جهة، ومحدودية الموارد المائية والتغيرات المناخية من جهة أخري، بالإضافة لمحدودية كمية الأمطار والمياه الجوفية، فضلاً عما تعانيه مصر من ضغوطات خارجية في حصتها المائية، وهو الأمر الذي يتطلب ضرورة اتخاذ التدابير اللازمة لترشيد استهلاك المياه، خاصةً في القطاع الزراعي، ولعل أبرز تلك التدابير التحول من نظم الري التقليدية إلى نظم الري الحديثة.

وبعد مناقشات موسعة، والاستماع إلى تعقيب وزير الري والموارد المائية، وافق المجلس على التقرير والتوصيات و المقترحات الواردة به و قرر المجلس إحالة التقرير إلى الحكومة لاتخاذ اللازم. 

دراسة الأثر التشريعي للتنظيم القانوني الخاص بصناديق الملكية الخاصة

واصل مجلس الشيوخ برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق رئيس المجلس، جلساته العامة الأربعاء، بمناقشة تقرير اللجنة المشتركة من لجنة الشئون المالية والاقتصادية والاستثمار ومكتب لجنة الشئون الدستورية والتشريعية عن الطلب المقدم من النائب هانى سرى الدين، بشأن "دراسة الأثر التشريعي  للمادة (35) من قانون سوق رأس المال الصادر بالقانون رقم 95 لسنة 1992 بشأن التنظيم القانوني الخاص بصناديق الملكية الخاصة.

وأكد  المستشار "عبد الرازق" على أهمية دراسة الأثر التشريعي للقوانين ومدى تطبيقها على أرض الواقع لتذليل أي معوقات أمام تطبيقها بما يحقق مستهدفاتها ويحقق الصالح العام للوطن والمواطن.

واستعرض النائب هاني سري الدين، رئيس لجنة الشئون المالية والاقتصادية والاستثمار، تقرير اللجنة عن الدراسة، مشيرا إلى أن الإطار القانوني لصناديق الملكية الخاصة في التشريع المصري شديد التعقيد، ولا يتناسب مع المرونة اللازمة لعمل الصناديق، ويتعارض مع ما يجري عليه العمل الدولي.

وأشار التقرير إلى أنّ هذا تسبب في خلو السوق المصرية من أي نمو حقيقي للصناعة، وهي الآلية الرئيسية لقيام المؤسسات المالية بضخ استثمارات مباشرة، حيث يتجاوز إجمالي المبالغ المستثمرة تريليون دولار أمريكي، وأن تكون جميع صناديق الملكية الخاصة التي تستثمر في شركات مصرية منشأة في الخارج، ويكون مديرو الاستثمار للصناديق من الشركات الأجنبية.

كما ناقش المجلس طلب المناقشة العامة المقدم من النائب ايهاب أبو كليلة   بشأن تفعيل دور صناديق الاستثمار العقاري، وأكد أن هذه الصناديق تمثل ملتقى للفرص والابتكار في قطاع العقارات، وهي إحدى أدوات الاستثمار الجديدة، التي تم إطلاقها في السوق المصري خلال السنوات الأخيرة، وتهدف إلى جذب الاستثمارات في القطاع العقاري من تجميع الأموال من المستثمرين وإعادة استثمارها في مشروعات عقارية مختلفة مثل المشروعات السكنية، والمكاتب التجارية، والمراكز التجارية والفنادق والمستشفيات وغيرها، ويتم توزيع الأرباح الناتجة عنها على المستثمرين بنسبة محددة تتفق عليها صناديق الاستثمار العقاري مع المستثمرين.

وقال "أبو كليلة" إنه بالرغم من وجود عدد من صناديق الاستثمار العقاري في مصر، إلا أن هذه الصناديق لم يتم تفعيلها بشكل كاف على الرغم من أن السوق العقاري المصري قد شهد طفرة تنموية كبيرة خلال السنوات الماضية في إطار دعم الدولة المصرية للتنمية العمرانية.

وبعد مناقشات موسعة، وافق المجلس على المقترحات والتوصيات، وأحال رئيس  المجلس الدراسة  إلى رئيس الجمهورية، كما أحال رئيس المجلس طلب المناقشة العامة إلى لجنة الشون المالية لإعداد تقرير عنه.

فض دور الانعقاد الرابع 

أعلن المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، خلال الجلسة العامة المنعقدة الأربعاء.. موافقة المجلس علي فض دور الانعقاد العادي الرابع من الفصل التشريعي الأول، وذلك فى الموعد الذى يصدر به قرار من رئيس الجمهورية وفقا لحكم المادة 158 من اللائحة الداخلية لمجلس الشيوخ.

وفي ختام دور الانعقاد الرابع، أشاد رئيس المجلس  بالمناقشات المستفيضة والمثمرة التي شهدها المجلس النيابي حول العديد من مشكلات وقضايا الوطن، بذل الأعضاء خلالها جهداً مشرفاً، وواصلوا العمل دون كلل أو ملل؛ للوصول إلى حلول ومقترحات بناءة وموضوعية للارتقاء بكفاءة الأداء في قطاعات الدولة المختلفة، من خلال تقارير  ومناقشات لاسيما في الدراسات وأدوات الرقابة البرلمانية.

وقال "عبد الرازق" موجها حديثه إلي الأعضاء: " لقد كان تعاونكم جميعاً، في أداء مهمتكم الجليلة بالغ الأثر في إثراء الحياة السياسية المصرية، وترسيخ دعائم الديمقراطية وحرية الرأي، من خلال التفاعل الإيجابي مع هموم وقضايا الوطن، ومتابعة الأحداث السياسية التي تجرى في منطقتنا العربية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية وما يجري في أراضيها المحتلة من انتهاكات وحشية، كما كان لكم دور بارز في مجال الدبلوماسية البرلمانية، والمشاركة الإيجابية في المحافل والمنظمات البرلمانية الدولية، على نحو كان له عظيم الأثر في تعظيم مكانة مصر ودورها المحوري عربياً وإقليمياً ودولياً".

وثمن رئيس مجلس الشيوخ، التعاون والتنسيق البناء والمثمر بين غرفتي البرلمان بمجلسيه الشيوخ والنواب، متوجها بالشكر والامتنان لمجلس النواب بكامل هيئته، وعلى رأسه المستشار الدكتور حنفي جبالي؛ الذي كان دائم الحرص على أن يعمل المجلسان في تناغم وتنسيق دائم لدعم مسيرة العمل التشريعي والنهوض بها".

كما تقدم المستشار عبد الوهاب عبد الرازق بالتهنئة للدكتور مصطفى مدبولي على تجديد ثقة الرئيس عبد الفتاح السيسي في شخصه الكريم لاستكمال جهوده المخلصة متمنيًا له وللحكومة الجديدة التوفيق لتحقق آمال وطموحات الشعب المصري وأهداف الدولة المصرية، ورفع العبء عن كاهل المواطنين.

وأشاد "عبد الرازق" بالتعاون الدائم بين المجلس والحكومة السابقة، وعلى رأسها الدكتور مصطفى مدبولي؛ رئيس مجلس الوزراء، والوزراء الذين حرصوا على المشاركة الفعالة سواء في اللجان النوعية أو الجلسات العامة للمجلس.

وخص "عبد الرازق" بالشكر المستشار علاء الدين فؤاد، وزير شئون المجالس النيابية السابق، الذي اضطلع بدور كبير في تيسير سبل التنسيق والتعاون بين المجلس والحكومة.

وأشاد المستشار "عبد الرازق" فى كلمته بدور الأمانة العامة لمجلس الشيوخ قائلاً: ولا يفوتني أن أثمن ما تقوم به الأمانة العامة للمجلس وعلى رأسها السيد المستشار محمود عتمان - الأمين العام للمجلس، من جهود لمعاونة المجلس على القيام بدوره على أحسن وجه.

ثم تقدم رئيس المجلس بجزيل الشكر والعرفان لوسائل الإعلام والصحافة والمحررين البرلمانيين لما يقومون به من دور بارز في نقل أعمال المجلس بشفافية ومصداقية وتوعية الرأي العام بما يدور داخل أروقة البرلمان.

وتوجه المستشار (عبدالرازق) بالشكر والتقدير لرجال الشرطة من ضباط وأفراد الإدارة العامة لشرطة مجلسي النواب والشيوخ؛ لإخلاصهم وتفانيهم في أداء واجبهم.

وفى ختام الجلسة تم استعراض بيان بإنجازات المجلس فى دور الانعقاد العادى الرابع من الفصل التشريعى الأول وتم رفع الجلسة..

تهنئة بمناسبة حلول العام الهجري الجديد 

بعث المستشار عبد الوهاب عبد الرازق رئيس مجلس الشيوخ ببرقيه تهنئة إلي الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية بمناسبة حلول العام الهجري الجديد جاء نصها: 

فخامة الرئيس/ عبدالفتاح السيسي

           رئيس الجمهورية 

تحية تقدير وإعزاز لفخامتكم.. وبعد،

يسعدني وأعضاء مجلس الشيوخ أن نتقدم لفخامتكم بأصدق التهاني بحلول العام الهجري الجديد، داعين المولى عز وجل أن يكون عام خير ونماء لمصر وشعبها، وأن يعيده على سيادتكم بموفور الصحة والعطاء. 

ومع الاحتفال بهذه المناسبة المباركة التي تفيض بمظاهر الرحمة الإلهية وتأصيل سنن العمل والبناء وتحمل الصعاب في سبيل بناء الأوطان، لنؤكد لفخامتكم في استكمال بناء الجمهورية الجديدة التي تعد فخرًا لنا وللأجيال القادمة. 

حفظكم الله ورعاكم وسدد خطاكم على طريق الخير والرخاء.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة