Close ad

خالد داوود يكشف كيف سيطر الإخوان على دستور 2012 لتحقيق مصالحهم

5-7-2024 | 00:43
خالد داوود يكشف كيف سيطر الإخوان على دستور  لتحقيق مصالحهمخالد داوود

كشف الكاتب الصحفي خالد داوود، كيف سيطر الإخوان علي دستور 2012 لتحقيق مصالحهم.

موضوعات مقترحة

وأضاف خالد داوود، خلال لقائه ببرنامج "الشاهد" الذي يقدمه الدكتور محمد الباز، عبر قناة «إكسترا نيوز»، أولًا لابد أن نتحدث عن الإعلان الدستوري لمحمد مرسي في نوفمبر 2012، ولذلك كان أحد النقاط الفارقة في مسار ثورة 25 يناير والفترة التي لحقتها، عمليًا إصدار الإعلان الدستوري هو المبرر لإنشاء جبهة الإنقاذ الوطني، لأن الإعلان الدستوري كان صادمًا، وكان عبارة عن وثيقة تعطي لرئيس الجمهورية سلطات مطلقة، وهو رئيس من المفترض سيبني دولة ديمقراطية حديثة بعد ثورة كبيرة ونظيفة ويعطي لنفسة سلطات مطلقة ولم يتجرأ مبارك علي ذلك.

وتابع: "بالتالي كان الإحساس بالخطر عارما، لأن هناك طريقا لإنشاء ديكتاتورية جديدة باسم الدين بدل ما كانت أيام مبارك باسم الوطنية والحفاظ علي الوطن أو أي كان الشعار في هذا الوقت، وبالتالي كان هذا بداية تشكيل جبهة الإنقاذ، وبداية الموقف الموحد ضد طريقة جماعة الإخوان لدستور 2012، مع الأخذ في الاعتبار عند تشكيل لجنة الـ 100 لتصيغ الدستور استغلوا الأغلبية التي كانوا يتمتعون بها في البرلمان في هذا الوقت، وعمليًا كان جهدا دؤوبا لتهميش أي قوة مدنية في دستور 100 لكي يكون ويضمنوا الدستور الذي جاء بعد ثورة يناير للديمقراطية الحديثة، وتحقيق شعارات عيش حرية عدالة اجتماعية".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: