Close ad

أسامة الأزهري: سنعمل تحت قيادة الرئيس السيسي على تحقيق كل ما يليق بوطننا

3-7-2024 | 15:51
أسامة الأزهري سنعمل تحت قيادة الرئيس السيسي على تحقيق كل ما يليق بوطننا الدكتور أسامة الأزهري وزير الأوقاف
محمد حشمت أبوالقاسم

تقدم الدكتور أسامة الأزهري وزير الأوقاف بالشكر للرئيس السيسي على ثقته واختياره لمنصبه الجديد، واعداً: «سنعمل تحت قيادة الرئيس السيسي على تحقيق وتقديم كل ما يليق بوطننا».

موضوعات مقترحة

وتابع وزير الأوقاف الحالي، بعد أدائه اليمين الدستوري بدقائق، في تصريحاته لشاشة «إكسترا نيوز»، أنه يتقدم بالتحية لوزير الأوقاف السابق على كل ما بذله من جهود، واعداً بالبناء على كل ما تم بذله، موضحاً أن الهدف الرئيسي للوزارة في المرحلة المقبلة هو تحويل المساجد وبيوت الله إلى منابر والارتقاء بالخطاب الديني المستنير وتحقيق مقاصد الشريعة وحفظ الوطن.

كما توجه في كلمته إلى شعب مصر العظيم بالتحية والتقدير، ووعدهم بالعمل على أن تمتلىء آذانهم بكل ما هو منير من المساجد، موضحاً الأولويات وخطة عمل وزارة الأوقاف التي ستعمل في إطارها خلال المرحلة المقبلة.

وقال إنَّ وزارة الأوقاف في المرحلة القادمة أمامها مستهدف كبير وعظيم أُطلق من سنوات وهو تجديد الخطاب الديني، والذي يحتاج لجمع الطاقات والمواهب الموجودة بين العلماء والخطباء والأئمة.

وتابع: نحتاج لوضع أولويات للخطاب الديني وأن يسمع الناس في المساجد خطاباً ومفردات ومعاني وقيما تمس الحاجة إليها، قائلاً: «نحن بلد يواجه تحديات صعبة على كافة المحاور وهذه التحديات تحتاج إلى وعي كبير من كافة مؤسسات الدولة وإدراك عميق لحجم الخطر المحيق بالدولة».

وأكد أنَّ كل إنسان مصري يدخل إلى المسجد ليتجدد عنده الأمل والطاقة الإيجابية ويمتلئ قلبه بالسكينة والطمأنينة واليقين بالمولى - عز وجل، وبالتالي فنحن بحاجة إلى حشد الطاقات والجهود واكتشاف كل المواهب ووضع برامج عمل تعمل على تنشيط وتفعيل دور الأئمة للانطلاق في كل ربوع مصر ونشر كل ما هو جميل.

وأوضح أنَّ المرحلة القادمة ستشهد تنسيقاً واسعاً بين كل مؤسسات الدولة؛ وخاصة بين «الأوقاف» و«الأزهر الشريف» ومع «دار الإفتاء» و«مشايخ الأشراف» ومشيخة الطرق الصوفية والتعاون مع الكنيسة الوطنية للعمل على تلبية متطلبات الوطن.

ويرى أنه من الأهمية بمكان زيادة الوعي والثقافة لدى الأئمة وخطباء المساجد، مشدداً على الحاجة للتنسيق مع وزارتي «التعليم العالي» و«التعليم» لصياغة خطاب ديني رشيد يسري إلى وجدان الشباب المتطلع لجرعة علم ونور والإجابة على أسئلة لديهم.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: