Close ad

سفير مصر بالكويت: العلاقة بين مصر والكويت قائمة على أساس الثقة والدعم المتبادل

2-7-2024 | 21:46
سفير مصر بالكويت العلاقة بين مصر والكويت قائمة على أساس الثقة والدعم المتبادل سفير مصر بالكويت السفير أسامة شلتوت
أ ش أ

وصف سفير مصر بالكويت السفير أسامة شلتوت العِلاقة بين مصر والكويت بالنموذجية والقائمة على أساس من الثقة والدعم المتبادل، الذي يمتد لعقود من الزمن، مؤكدًا أنه ومنذ استقلال الكويت وحتى الوقت الحاضر هناك تضامن ثابت بين الدولتين وهو ما ينعكس حاليًا في مختلف أوجه التعاون المشترك في قطاعات الاستثمار، والتجارة، والطاقة، والبنية التحتية، والرعاية الصحية، والتعليم، والثقافة، والسياحة.

موضوعات مقترحة

وقال السفير أسامة شلتوت - في كلمة ألقاها مساء اليوم / الثلاثاء / بمناسبة الاحتفال بذكرى ثورة 23 يوليو المجيدة - أن تلك العلاقة توجت بالزيارة التي قام أمير دولة الكويت الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح، إلى جمهورية مصر العربية يومي 30 أبريل و1 مايو من العام الجاري، حيث كان في استقباله الرئيس عبدالفتاح السيسي، وتم تقليده بأعلى وسام مصري وهو "قلادة النيل" بما يجسد العلاقات المتنية بين البلدين والاحترام والتقدير الشديدين بين قيادتي البلدين الشقيقين.

وأضاف شلتوت، أنه خلال تلك الزيارة صدر بيان مشترك عن الدولتين تناول مواقف كل من القاهرة والكويت تجاه مختلف القضايا المطروحة على الساحة، وهو ما يوضح تطابق مواقف كل من الدولتين والتنسيق المتبادل بينهما ولعل أبرزها القضية الفلسطينية التي تمثل نبض العالم العربي والإسلامي وتعاني من غياب ضمير الإنسانية وصمت المجتمع الدولي عنها، حيث يؤكد البلدان دائما على ضرورة وقف العدوان الإسرائيلي الغاشم على الشعب الفلسطيني الأعزل، من خلال الالتزام بقرار مجلس الأمن بوقف إطلاق الناروكذلك القرارات الملزمة الصادرة عن محكمة العدل الدولية بوقف العمليات العسكرية في رفح، مع ضرورة توقف سلطات الاحتلال عن منع نفاذ المساعدات الإنسانية إلى المواطنين الفلسطينيين في غزة، وتنفيذ حل الدولتين بتجسيد الدولة الفلسطينية على حدود 4 يونيو 1967.

وأكد شلتوت أن العِلاقة بين البلدين تشهد نموًا وتطورًا إيجابيًا على كافة المستويات السياسية، والعسكرية، والإنسانية، والاقتصادية، والثقافية، والشعبية، معربًا عن التقدير للدور الكبير الذي قدمته دولة الكويت في تقديم المساعدات الإنسانية إلى غزة سواء من خلال إرسال المساعدات أو القوافل الطبية، وكذا نعرب عن تقديرنا للدعم الذي قدمته دولة الكويت لوكالة الأونروا.

وأشار السفير إلى أن الدولة المصرية على يقين بأن العلاقات المصرية الكويتية ستظل تتطور بشكل إيجابي من حيث التنسيق على المستوى الثنائي أو في المنظمات الدولية والإقليمية المختلفة، وفي مختلف القضايا المطروحة على الساحة في إطار السعي لدفع المواقف والرؤى الموحدة للدولتين ولمنطقتنا العربية ومحيطنا الإسلامي، المستندة إلى مبادئ وقواعد القانون الدَّوْليّ وميثاق الأمم المتحدة، على الأجندة الدولية .

وقال سفير مصر بالكويت "إننا نجتمع اليوم لإحياء الذكرى الثانية والسبعين للحظة محورية في تاريخ مصر - ثورة 23 يوليو - حيث يشهد ذلك اليوم على تصميم الشعب المصري على رسم طريقه الخاص بعيدًا عن التدخل الأجنبي والصراعات الداخلية، ونستذكر في هذا السياق بعض أهم مبادئ تلك الثورة العظيمة وهي العدالة الاجتماعية، والمساواة بين المواطنين، والكرامة الوطنية"، مؤكدًا أن تلك الثورة مثلت بداية حِقْبَة جديدة لجمهورية مصر العربية كما جددت الدولة المصرية عهدها للحفاظ على هذه المبادئ بثورة 30 يونيو التي نقلت مصر من حال إلى حال، فمن الفوضى إلى النظام، ومن القلق إلى الأمان، واستقرت مؤسسات الدولة، وتم القضاء على الإرهاب، واقتحام المشاكل والأزمات لحلها واحدة تلو الأخرى تحت قيادة حكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسي.

وتابع شلتوت أنه وبينما نحتفل بهذا اليوم التاريخي، فإن مصر تواصل العمل من أجل تحقيق أهداف التنمية بتعزيز النمو الصناعي والزراعي، وتطوير الخِدْمَات، وتحسين معيشة المواطن، والتطلع إلى علاقات خارجية طيبة مع كافة الشركاء قائمة على احترام مبادئ وقواعد القانون الدُّوَليّ، فضلا عن التعاون مع الشركاء لتحقيق أهداف التنمية، وفي مقدمتهم دولة الكويت حيث ترتبط كل من جمهورية مصر العربية ودولة الكويت برابطة عميقة الجذور على مر التاريخ.

شهد الاحتفالية الدكتور محمود عبد العزيز بوشهري، وزير الكهرباء والماء والطاقة المتجددة ووزير الدولة لشئون الإسكان بدولة الكويت، ولفيف من أعضاء السلك الدبلوماسي والقنصلي المصري وسفراء الدول العربية والأجنبية وأبناء الجالية المصرية بالكويت .

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: