Close ad

مجلس الأمن يناقش عدالة النظام العالمي ودور المنظمات في الأمن الجماعي

2-7-2024 | 18:39
مجلس الأمن يناقش عدالة النظام العالمي ودور المنظمات في الأمن الجماعيمجلس الأمن الدولى
أ ش أ

 أكد مجلس الأمن أن الرئاسة الدورية للمجلس بقيادة روسيا خلال يوليو الجاري، تشهد تنظيم مناقشة مفتوحة على المستوى الوزاري بشأن "التعاون متعدد الأطراف لصالح نظام عالمي أكثر عدلا وديمقراطية واستدامة" في إطار بند جدول الأعمال المعنون "صون السلم والأمن الدوليين". 

موضوعات مقترحة

وذكر بيان صادر عن مجلس الأمن أنه من المتوقع أن يرأس وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف الاجتماع، كما تخطط روسيا لعقد مناقشة حول التعاون بين الأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية التي ستركز على دور منظمة معاهدة الأمن الجماعي ورابطة الدول المستقلة ومنظمة شنغهاي للتعاون.

وأوضح البيان أن روسيا تعتزم إجراء مناقشة مفتوحة بشأن «الحالة في الشرق الأوسط، بما في ذلك القضية الفلسطينية» على المستوى الوزاري، ومن المتوقع أن يترأس لافروف الاجتماع، ويتلقى مجلس الأمن إحاطة من كبير منسقي الشؤون الإنسانية وإعادة الإعمار لغزة سيجريد كاج، وقد تعقد اجتماعات إضافية بشأن هذا الملف حسب التطورات في هذا الملف.

وبشأن القضايا الإفريقية المتعلقة ببرنامج العمل، يناقش مجلس الأمن خلال يوليو الجاري، إحاطات عن غرب إفريقيا، ومشاورات بشأن مكتب الأمم المتحدة لغرب إفريقيا ومنطقة الساحل، والوضع في جمهورية إفريقيا الوسطى، وجمهورية الكونغو الديمقراطية.

وحول قضايا الشرق الأوسط، يناقش مجلس الأمن الوضع في سوريا والمسار السياسي والإنساني، ويعقد اجتماعا عن اليمن، لمناقشة تطورات وتجديد ولاية بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة.

وفيما يتعلق بالقضايا الأوروبية، من المتوقع أن يجري مجلس الأمن مشاورات بشأن قوة الأمم المتحدة لحفظ السلام في قبرص، ويجوز للمجلس أيضا أن يعقد اجتماعا أو أكثر بشأن أوكرانيا.

وعن القضية الآسيوية الوحيدة المتوقعة هذا الشهر، ستكون هناك جلسة لإجراء المشاورات نصف السنوية حول مركز الأمم المتحدة الإقليمي للدبلوماسية الوقائية لآسيا الوسطى.

وفيما يتعلق بالأمريكتين، سيعقد مجلس الأمن اجتماعه الفصلي بشأن كولومبيا، ومن المتوقع أيضًا أن يعقد المجلس اجتماعًا حول الوضع في هايتي وتجديد ولاية مكتب الأمم المتحدة المتكامل في هايتي.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: